الرد على تعقيب على بيان المرجعية الدينية العليا
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

تحرير مناطق حضرة السادة والاحمدية واستهداف اوکار داعش باالموصل القدیمة وتلعفر

العتبة الحسينية تختتم فعالياتها القرآنية الرمضانية وممثل المرجعیة العلیا یكرم "حملة القرآن"

المالكي: المطالبة بتنظيم استفتاء لتقرير المصير على أساس قومي أو طائفي يعد تجاوزا على القانون

ايران تعتبر المغامرات الامريكية في سوريا لعبا بالنار وتحذر من أي خطوة غير قانونية

السعودية تغلق باب التفاوض مع قطر وسط ثلاثة سيناريوهات مطروحة إزاء الأزمة

القوات الأمنیة تصل منطقة باب جديد وتحرر 50% من الموصل القديمة و6 قرى بتلعفر

تصعيد للأزمة السياسية و"محاولة انقلاب" في فنزويلا

السید السيستاني.. حكاية وطن

السید السيستاني يحدد الحكم الشرعي لشراب "ماء الشعير"

المرجع النجفي: الحوزة العلمية تنشر النهج المعتدل في العالم لترسيخ مبادئ الإسلام الصحيحة

أمريكا ومحاولة الانتقام للقاعدة من الجيش السوري

القوات العراقية تحرر أحياء البيض ورأس الجادة والمشاهدة في الموصل القديمة

ما هي هي الشروط الأمريكية لتولي محمد بن سلمان العرش؟

توثیق 41 حالة اعتقال تعسفية خلال أسبوع، والبحرينيون يجددون العهد مع الشهداء

اندلاع معارك بين الدواعش في كركوك والقوات الأمنية تحرر جامع الزيواني بالموصل

ارتفاع أسعار النفط لليوم الرابع على التوالي في الأسواق العالمية

روايات في عيد الفطر

القوات السعودية تغتال رئيس المجلس القرآني في القطيف "أمين آل هاني"

الجيش السوري يتقدم في البادية وريف تدمر ويسيطر على الضليعيات بدير الزور

جهاد مقدسي و"السيناريو القذر" الذي يُعد لسوريا

عتبات العراق تستنفر جهودها لتقديم الخدمات للزائرين بعید الفطر وتباشر بخططها الأمنیة والخدمیة

القوات الأمنية تصد هجوما بالموصل وتنقذ 150 شخصا من النازحين

العبادي: لولا دماء الشهداء والجرحى لما تحققت هذه الانتصارات الباهرة

المرجع النجفي: هناك هجمة شرسة يراد منها تحريف الشباب عن هويته الإسلامية

كارثة خسارة المنارة الحدباء.. بين إفراط المتمنطقين وتفريط الغافلين ووسطية المرجعية العليا

السيد السيستاني: الروايات الدالة على استحباب صيام ستة أيام من شوال غير نقية السند

السید خامنئي: يجب الحيلولة دون نسيان القضية الفلسطينية بوصفها القضية الأولى للعالم الإسلامي

بعد العيد.. للإمام موسى الصدر

کيف كان أئمة أهل البيت عليهم السلام في ليلة عيد الفطر؟

العيد في النجف الأشرف متميز عن باقي المدن الإسلامية في العالم من حيث العادات والتقاليد

آية الله اليعقوبي يحذر من الجهل والاغترار ويدعو للتثبت من المعلومة قبل البناء عليها أو نشرها

بدء تنفيذ مشروع صحن صاحب الزمان (عج) في العتبة الكاظمية

في أول أيام عيد الفطر..شرطي عراقي يضحي بحياته ويمنع تفجيرا انتحاريا في بابل

القوات الأمنية تسيطر على حي الفاروق بالموصل القديمة وتقترب من إعلان النصر النهائي

المرجع السبحاني: نحن اليوم بحاجة إلى جهاد دعوي ولساني

هل أخطأت مرجعية السيد السيستاني؟

ممثل المرجعية العليا: العيد مناسبة للتوحد وجمع الصف على حب الله ورسوله وحب أهل بيته

خطب العید بالعراق: دعوات لحسم النصر على الارهاب والاهتمام بعوائل الشهداء ودعم المقاتلين

الحكيم: كردستان جزء من روح الوطن وسيبقى العراق كبيرا بكل قومياته وطوائفه

المفتي قبلان في خطبة العيد: لإظهار الإسلام الحقيقي الذي هو دين الرحمة والانفتاح

هل يحرم الصوم في العيدين؟

السيد القزويني: أبطال الحشد الشعبي أثبتوا بأنهم جنود الله وأنصار أهل البيت

السید خامنئي یدعو العالم الإسلامي لدعم الشعبین اليمني والبحریني بشكل صريح

الهجوم الفاشل على القنيطرة يفضح التحالف "الإسرائيلي-القاعدي"

روحاني یدعو لتقدیم صورة شفافة حول سماحة "الإسلام" إلى العالم

الاثنين أول أيام عيد الفطر في إيران، والسید خامنئي يوافق على عفو 1400 مدان

مكتب السيد السيستاني یعلن الاثنين أول أيام عيد الفطر المبارك

العراق..خطط أمنیة وخدمیة لعید الفطر وسط استنفار تام للنقل والمرور

مقتل 123 شخصا بانفجار شاحنة لنقل النفط في باكستان

العتبة العلوية تنشئ موقعا خاصا للمسائل الشرعية وتختتم دورتها وبرنامجها الرمضانية

وفد مكتب المرجع الحكيم يتفقد اللطيفية وينقل سلام المرجعية وتوجيهاتها السديدة للأهالي

تظاهرات غاضبة احتجاجا على اعتقال النساء بالبحرين بظل مواصلة انقطاع الخدمات بالدراز

بشار الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في مدينة حماه شمال سوريا

العبادي والجبوري یهنئان بعيد الفطر ویطالبان بالوحدة والتكاتف والإجتماع على الرأي السديد

القوات العراقیة تحاصر داعش بالموصل القديمة وتحبط هجمات في ديالى وکرکوك

ما هو سبب تسمية الإمام علي بن موسى الرضا بضامن الجنة؟

الشيخ سويدان لشفقنا: يجب ان نحافظ على قيم شهر رمضان ونحن نقبل على عيد الفطر

شيعة باكستان بين نارين

دعاء اليوم التاسع والعشرين لشهر رمضان المبارك

المرجع الفياض يجيب.. ما هو حكم المرأة التي أفطرت رمضانين متتاليين؟

السيد السيستاني: لا يجوز الصوم المستحب اذا كان الشخص مطلوب قضاء لشهر رمضان

المرجع النجفي: العشائر العراقية لها الدور الأكبر بتلبية نداء المرجعية وزج أبنائها بجبهات القتال

السيد السيستاني وحده مؤسس الحشد الشعبي وهو ملهم الأبطال لتحرير العراق

العبادي: الرؤية العراقية تتركز على إبعاد المنطقة عن شبح النزاعات والتوجه نحو المشتركات

المالكي یحذر من محاولة إرباك العملية السياسية عبر استهداف بنية المجتمع

الشيخ الصغير: أنا مبتعد عن "المجلس الأعلى" لابتعاده عما مرسوم إليه

دول عربية تعلن غدا الأحد أول أيام عيد الفطر المبارك

العتبة العباسية توزع وجبات على الصائمين وتواصل محاضراتها التوجيهية والختمة الرمضانية

ممثل السید السیستاني یدعو للمزيد من الرعاية الطبية والعناية بجرحى الحشد والقوات الأمنية

قطر تعد مطالب الدول المقاطعة لها غير واقعية، وقمة عربية بواشنطن لحل الأزمة

2017-05-19 10:30:19

الرد على تعقيب على بيان المرجعية الدينية العليا

شفقنا العراق- نشر موقع مانكيش نت مقالا تحت عنوان “تعقيب على بيان المرجع الديني السيد علي السيستاني” ‏للكاتب قيصر السناطي، وبالرغم انه استهل المقال بالثناء على السيد علي الحسيني السيستاني وخطابه المعتدل في محاربة الفتنة والطائفية للحفاظ على ارواح العراقيين وعلى بقية الاديان والمذاهب الا انه راى هذا غير كاف وطالب بعدة خطوات كلها طبق الاصل موجودة في الدين المسيحي.

مسالة وجود ايات قرانية تحرض على قتل غير المسلمين فان الكاتب رفض تاويل التفسير وقال ” ان معظم رجال الدين من الشيعة او السنة المعتدلين يتكلمون بالعموميات ولا يواجهون المشكلة الحقيقية والتي هي الأيات التي تكفر الأخرين والتي تدعوا الى الجهاد.” وهنا ارد عليه بنقطتين ، الاولى هنالك ايات في الانجيل تحض صراحة على القتل منها على سبيل المثال وليس الحصر ” الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء ، اقتلوا للهلاك ” ( حزقيال : 9:6 )، وكما هو واضح من النص نرى أمر صريح بقتل الشيوخ والشباب والعذارى والأطفال والنساء .. “ومَلعونٌ مَنْ يَمنَعُ سَيفَهُ عَنِ الدَّمِ. ” ( إرميا 48 : 10 )، نص صريح يلعن من يمنع سيفه عن الدم ..

” قالَ الرّبُّ إلهُ إِسرائيلَ: على كُلِّ واحدٍ مِنكُم أنْ يحمِلَ سيفَه ويَطوفَ المَحلَّةِ مِنْ بابٍ إلى بابٍ ويَقتُلَ أخاهُ وصديقَه وجارَهُ ” ( خروج 32 : 27 ) . وغيرها من الايات او الاصحاحات.

والثانية تاكيدا لسلمية الاسلام فلو قرات اية المباهلة بين رسول الله واسقف نجران انها وقعت سنة 10 للهجرة وبعيدا عن النتائج والكيفية فان سنة 10 للهجرة وفي المدينة المنورة عاصمة الخلافة الاسلامية والاسلام بقوته يباهل المسيحيين وهذا يعني ان هنالك مسيحيين وكنائس في وسط المدينة فلو كانت ايات القتل كما يفسرها الاخ الكاتب والكثيرون مثله لما احتاج الرسول الى المباهلة ولما بقي مسيحي في المدينة .

واشار ايضا في مقاله الى مطالبته للمرجعية باتخاذ عدة اجراءات قائلا :” موقف المرجعية جيد ولكن عليها اصدار بيان موقع من كل كبار رجال الدين الشيعة يحرم ويعاقب كل من يسيء بالقول او الفعل ضد المكونات غير المسلمة ودعوة الحكومة الى اصدار تشريعات وقوانين مشددة ضد المخالفين”، ارد عليه قائلا : فهل يستطيع الفاتيكان كبح جماح امريكا وبريطانيا وفرنسا في حروبها وارهابها ضد شعوب العالم الثالث ؟ اليست هذه الحكومات مسيحية ؟

واما ان هنالك الفضائيات والمواقع الالكترونية التي تظهر مشايخ من المسلمين يحثون على التكفير والقتل ، نعم هؤلاء موجودين ولكنهم لا يمثلون الاسلام مثلما يوجد برنامج سؤال جريء (سؤال جريء 460 قصة خطيرة في القرآن قد تكون سبب تركك للإسلام) تقديم الاخ رشيد وهذا برنامج من مئات البرامج (https://www.youtube.com/watch?v=K6_I-v391Bc) مخصص للطعن بالقران والاسلام يقدمه مسيحيون ، فهل هؤلاء يمثلون المسيحيين ؟ كلا

مسالة متابعة الكتب والمناهج فيمكن للاخ الكاتب ولغيره لمن لا يعرفون حيثيات الخطاب الاسلامي اقول ففي الوقت الذي تثنون على خطاب المرجعية لماذا تستبعدوه وتؤكدون على مناهج لا تقرها المرجعية ، ومسالة المنع فانتم اولى بمنع عبث امريكا وبريطانيا وفرنسا وروسيا من نشر ثقافة القتل والارهاب والحصار ومصادرة اموال ، فان تم ذلك فالخطاب التهجمي المحسوب على الاسلام سيذهب الى زوال .

سامي جواد كاظم

————————-

المقالات المنشورة بأسماء أصحابها تعبر عن وجهة نظرهم ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع

————————–

الموضوعات:   مقالات ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)