نشر : May 17 ,2017 | Time : 14:01 | ID 77964 |

السيد خامنئي: الفائز الحقيقي في الانتخابات الرئاسية هو الشعب الإيراني والنظام

شفقنا العراق-دعا قائد الثورة الاسلامية في إيران السيد علي خامنئي،  الاجهزة التنفيذية والرقابية المشرفة على الانتخابات ان تعمل على صون اصوات الشعب التي تعتبر أمانة بين ايديهم، قائلا إن الفائز الحقيقي في العملية الانتخابية بغض النظر عمن سيحصد أغلبة الأصوات، هو الشعب الايراني. والفائز الأساسي هو نظام الجمهورية الاسلامية الايرانيّة”.

وقال السيد خامنئي لدي استقباله یوم الاربعاء، حشد من مختلف شرائح المجتمع فی حسینیة الامام الخمینی، “لم یبق للانتخابات سوي یومین وبحمد الله نري البلاد تنعم بالامن والاستقرار والهدوء والسكینة”.

واكد ان التحضیر للانتخابات جار علي قدم وساق وان الشعب وبحماس لا یوصف مستعد لتسطیر ملحمة جدیدة مشددا علي ضرورة ان یحافظ المواطنون علي انضباطهم خلال الانتخابات.

وشدد علي ضرورة حفظ الأمن من قبل الأجهزة التنفیذیة والرقابیة المعنیة مؤكدا ضرورة صیانة أمن أصوات الناخبین.

واشاد السيد خامنئي باستتباب الأمن فی ایران، مؤكدا علي تعاون وتنسیق جمیع الجهات المعنیة لحمایة الانتخابات المقررة یوم الجمعة القادم.

واوضح ان للشعب الایرانی اعداء وما علیه الا ان یثبت مرة اخري عزمه الراسخ علي المشاركة فی الانتخابات ویبین للعالم اجمع ما یتمتع به من امن واستقرار وهدوء.

كما أشار السيد خامنئي إلى وجود عدد من المرشحين للانتخابات حيث يتكلم كل مرشح ويبدي وجهة نظره معينة ويمتلك كل منهم أنصار، قائلا “في النهاية سيحصل مرشّح ما على أغلبية الأصوات ويفوز، لكن الفائز الحقيقي في هذه العملية (بغض النظر عمن سيحصد أغلبة الأصوات) هو الشعب الايراني. والفائز الأساسي هو نظام الجمهورية الاسلامية الايرانيّة”.

واعتبر قائد الثورة الاسلامية أن الجمهورية الاسلامية هي من وفّر جو الحريّة، على الرغم من أن البعض ينكرون الجميل مستفيدين من جو الحرية المتاح لنفي الحرية في البلاد، وأضاف:”الجو حرّ في البلاد بحمدالله”.

خامنئي لفت إلى أن شعوب المنطقة التي تقع حكوماتهم تحت الوصاية الأمريكية يتحسرون على الانتخابات، وهي أشبه بالحلم لهم في أن يتنافس عدد من الأشخاص على مركز الرئاسة التنفيذية في بلادهم ليكون بعد ذلك من حق الشعب ممارسة حقه الانتخابي.

النهاية

وكالات إيرانية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها