المرجعية العليا تدعو الزوار إلى تجسيد الوحدة الوطنية، وتحذر من مخاطر بعض الأعراف العشائرية
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

العتبة الكاظمية تعلن الحداد في ذكرى استشهاد الجواد والضريح الشریف يتشح بالسواد

البارزاني: مبادىء الشراكة بالعراق انتهكت في جميع المراحل لذلك قررنا إجراء الإستفتاء

ممثل السيد السيستاني يستقبل السفير الهندي ويؤكد على فتح آفاق التعاون بين العراق والهند

البرلمان يستثني "البصرة" من القطع المبرمج للكهرباء ويكمل قراءة تعديل قانون البطاقة الوطنية

الجبوري: حان الوقت لتخرج الأغلبية بالعراق من صمتها وأن ‏تقول كلمتها دون تردد

کربلاء تعقد المؤتمر الأول لمواكب دعم المجاهدين وتطلق مؤتمرا لرسم مستقبل الأطفال

قراءة في خطاب المرجعية الدينية..أولا: "ثقافة التسلط"

أمين مجمع أهل البيت يناقش مع مراجع الدين في قم أوضاع الشيعة بالعوامية

هيئة التقاعد تقر بتشخيص المرجعية حول سوء معاملة المراجعين وتتعهد بإجراء تغيير شامل

استعدادات متواصلة لتحرير تلعفر، والقوات الأمنية تحبط هجوما لداعش بالبشير

مدير شبكة المرصد العراقي: الحشد الشعبي مؤسسة أمنية عراقية صنعت بفتوى المرجعية العلیا

المجاهدون من العتبة الكاظمية: ملتزمون بفتوى السيد السيستاني ومستعدون للمشاركة بتحرير تلعفر

العلاقة بين الشيعة وآل سعود.. خيبات متوالية وآمال مجهضة

النجباء: سنشارك بتحرير تلعفر، ولن نسمح لأمريكا باستهدافنا

الجيش السوري يضيق الخناق على داعش بالقلمون الغربي ویواصل تقدمه بريف حماة

رأي السيد السيستاني حول الفرق بين الضاد والظاء

ما هو الفرق بين غياب الإمام المهدي ورحيل النبي الأكرم؟

الحشد الشعبي اتبع توصيات المرجعية وتوجيهاتها بضرورة الحفاظ على أرواح الأبرياء

بعد الضاحية الجنوبية.."داعش" يستهدف غزة

إطلاق تسمية "قادمون يا تلعفر" على عملية تحرير القضاء والحشد يشارك فيها بـ 20 ألف مقاتل

تقرير أممي يحمل السعودية وحلفاؤها مسؤولية مقتل نصف الضحايا الأطفال باليمن

خطيب جامع الرحمن: الأحزاب الشيعية الحاكمة شرعت قانونا يضمن بقاء الفساد والظلم

القبانجي: الانفصال والاستفتاء مخالفة دستورية وتهديد للوحدة الوطنية

خاص شفقنا-الفن قدّم الإسلام وتضحياته، ولغة القرآن الكريم أول الفنون

خطيب الكوفة: هدف حراك الصدر وزياراته هو خلق مناخ جديد وتفكيك بؤر التوتر والقطيعة

المرجعية العليا تحذر من فقدان ثقافة الاحترام المتبادل وتنتقد عدم اهتمام المسؤولين بالمواطن والاستهانة بالناس

خطيب جمعة طهران يتوعد تنظيم داعش بانتقام صعب ثأرا لدم الشهيد حججي

العتبة العلویة تختتم جلساتها الاستشارية بطب الأسرة والزائر الصغير، وتقيم دورات تثقيفية

العراق يستنكر حادث برشلونة ویتفق مع إيران لتطوير المنافذ الحدودية

السيد المدرسي: شيعة العراق مؤهلون لأن يكونوا محور التعاون بين كل الشيعة في العالم

النوري: لابد من الحفاظ على الحشد الشعبي، ولا نتمنى مشاركة التحالف الدولي بعمليات التحرير

روحاني: داعش وحماة الإرهابيين مثال بارز للتحجر والنفاق في عالمنا المعاصر

معصوم يبحث التطورات الأمنیة مع الحشد الشعبي، والحكيم یؤکد ضرورة التعايش السلمي

الحشد الشعبي يتحرك باتجاه تلعفر ویطلق عملية استباقية في الصينية

الجعفري: الاستفتاء عراقي المنشأ لكن لديه انعكاسات على الوضع الإقليمي والدولي

ممثل المرجعیة العلیا يستقبل السفير الهندي والأخير یؤکد: لي الشرف أن اكون أحد زوار الإمام الحسين

فرقة الإمام علي: ما زلنا على عهدنا مع المرجعية الدينية العليا وسنقسم ظهر داعش

المرجع النجفي یؤکد أهمية تطوير العلاقات بين دول العالم الإسلامي

ما هي صفات المنتظر الحقيقي للإمام المهدي؟

ما هو حكم المصلي إذا تردد في إتمام الصلاة أو قطعها؟

عشرات القتلي والجرحي في هجوم بشاحنة في منطقة سياحية ببرشلونة، وداعش یتبنی

مجلس النواب يصوت بالقناعة على أجوبة "الجميلي" ويلغي استجواب وزير الزراعة

الجيش السوري يتقدم بالرقة ویسیطر علی كتل الأبنية ویحبط هجومین بريف حماه

التيارات الشيعية العراقية وضرورة اليقظة إزاء المؤامرات والفتن الداخلية

السفير الهندي في العراق: الإمام علي رمز الإنسانية وأبو الأئمة

العراق يدعو تركيا لحصة عادلة من المياه، ویناقش العلاقات التجارية مع إيران

الحشد الشعبي یفشل محاولة تسلل للدواعش بصلاح الدين وينفذ عمليات تمشيط في ديالى

الأزمة بين الدول الخليجية وتداعياتها على مواطنيها

استفتاء كردستان..الأمم المتحدة وألمانیا یطالبان بحل الخلاف، والمالكي والعامري يوصيان بالحوار

مقتدى الصدر یطالب أنصاره بتأجيل المظاهرات أمام قناة العراقية

كيف يغيب المعصوم دون أن يعين القائد أو الخليفة الذي بعده لحفظ الأمة من الضياع؟

نازحو مخيم بزيبز: نشکر السيد السيستاني وندعو له بالصحة وطول البقاء ليكون صمام الأمان للعراقيين

السید السيستاني یحدد الحکم الشرعي للنية في الوضوء

العبادي ينتقد تمدد العمل الحزبي إلى مؤسسات الدولة ويطالب بخروج الهيئات المستقلة من المحاصصة

المرجع الشبيري الزنجاني: الحوزات العلمية لا يجوز أن تدار كالجامعات ويجب الحفاظ على الطرق الدراسية التقليدية

معركة تحرير تلعفر تنطلق عبر الضربات الجوية ووحدات من قوات النخبة تتجه نحو المدينة

الحكيم یدعو الدول العربية لدعم وحدة العراق ویشدد على أهمية مواصلة الحوار مع الکرد

القوات الأمنية تصد هجوما لداعش في بيجي، والجرب يفتك بالدواعش في تلعفر

العتبة الكاظمية تختتم دورة الجوادين القرآنية وتستعد لإحياء ذكرى استشهاد الإمام الجواد

تيلرسون يتهم المنامة بالتمييز الطائفي ضد الشيعة والخارجية البحرينية تعترض

النائب الجربا: السيد السيستاني صمام أمان العراق ولولا فتواه لرفت رايات داعش في بغداد

المرجعية العليا: استقرار العراق مرهون بـ "لا تُظلمون ولا تَظلمون"

العبادي: تجربة التعاون بين الجيش والبيشمركة بقتال داعش مثال قوي في مردود الوحدة

افتتاح مكتب للمرجع الفیاض في المدينة المنورة للإجابة على استفسارات الحجاج

ممثل السید السیستاني يؤكد ضرورة الالتزام بأخلاقيات أهل البيت وعدم الاستخفاف بإمكانيات العدو

المرجع مكارم الشيرازي يؤكد ضرورة احترام المذاهب الإسلامية الأخرى

المرجع النجفي يجيب..ما هو حكم القطرات المتطايرة من ماء الإسالة الذي يجري بالمرافق؟

كيف تتحقق العدالة في زمن الغيبة؟

الحرب على اليمن والبعد الإنساني المنسي

القوات الأمنية تبدأ عملية عسكرية في بهرز وتصد هجوما لداعش بالحدود السورية

2017-04-21 14:51:26

المرجعية العليا تدعو الزوار إلى تجسيد الوحدة الوطنية، وتحذر من مخاطر بعض الأعراف العشائرية

شفقنا العراق-دعت المرجعية الدينية العليا، على لسان ممثلها في كربلاء، الزائرين الى تجسيد الوحدة الوطنية والابتعاد عن كل مايثير الفرقة والاختلاف، مشددة على الزائرين المتوجهين لاحياء ذكرى استشهاد الامام الكاظم عليه السلام في مدينة الكاظمية المقدسة ببغداد على التعاون مع الاجهزة الامنية لحفظ الأمن.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة بالصحن الحسيني في كربلاء، “بهذه المناسبة الحزينة ندعو الزائرين الكرام الى التعاون مع الأجهزة الأمنية المكلفة بحمايتهم والدفاع عن خططها وتعليماتها”، مؤكدا على “ضرورة أن تتمثل في هذه الزيارة وحدة أنباء الوطن وتآلفهم وانسجامهم وتعاونهم في الخيرات والابتعاد عن كل ما يثير الفرقة والاختلاف ويسيء الى تماسك نسيجهم الوطني”.

ودعا ممثل السيد السيستاني، الزائرين الى أن “لا ينسوا إخوانهم في جبهات القتال والدعاء بالنصر المؤزر القريب فهم فخرنا وعزنا ولولا تضحياتهم الجسيمة لم يتسن حفظ الارض والعرض والمقدسات”.

وفي شأن آخر، أكدت المرجعية الدينية، على ضرورة القضاء على التصرفات “اللاإسلامية واللاإنسانية عند العشائر”، موضحة ان “هذه الممارسات السلبية تنتج من قلة الوعي وتدني الثقافة وغياب سلطة القانون بدرجة معينة”.

وقال الشيخ الكربلائي، ان “العشائر في العراق تمثل مدرس في القيم والمبادئ والاخلاق الرفيعة ولكن في نفس الوقت برزت في الفترة الاخيرة مجموعة من الممارسات والاعراف والتقاليد التي تتنافى مع الشريعة الاسلامية والقوانين النافذة، وهذه الاعراف والتقاليد السلبية لو استمرت وتجذرت في المجتمع فانها ستكون لها مخاطر وتداعيات خطيرة على المجتمع وتعايشه السلمي وغير ذلك من الأمور”.

وبين أن “قصدنا من الاشارة لهذه الممارسات انما لاصلاح هذه التقاليد والارعف واصلاح نظام العشائر من هذه الامور الضارة وغير الصحيحة، وفرزها عن التقاليد الصحيحة والتحذير من الاستمرار بها بدون ردع ومعالجة ستتجذر في المجتمع وتكون ظاهرة يعب معالجتها ولها تداعيات خطيرة وذهاب هيبة القانون والمجتمع الذي لا يمكن له ان يتطور ويرقى دون الاحترام للقانون”.

وتابع ان “من أسباب الظاهرة قلة الوعي وتدني المستوى الثقافي لدى الكثير وايضا غياب سلطة القانون بدرجة معينة من جهة أخرى، وهي كالآتي:

1- الفصل العشائري: لقد حددت الشريعة الاسلامية مقادير معينة للديات في مختلف مواردها من قتل خطأ او جرح او كسر او غير ذلك ولكن نجحد ان بضعض العشائر تفرض احيانا اعلى مقداراً أعلى بكثير من المقدار المقرر شرعا من دون وجه حق ويلزم به الجاني واهله ولايجدون محيصا من دفعه

2- تجاوز الشرع والقانون في التصدي للقصاص، وايقاع العقوبة بالقتل في جرائم بالقتل ليس عقوبتها بذلك فقد يقوم شخص من العشيرة بالقصاص لمتهمب القتل العمد دون ان تثبت جريمته في محكمة صالحة او يقوم فرد من العشيرة او من العائلة بقتل شخص من عائلة الجاني او من عشيرته معتبرا ذلك تنفيا لما ستحقه من عقوبته على جريمه في حين ذلك ليس من صلاحيته ولا يجوز له التصدي له.

3- النهوة، وهو ان يقوم ابن العم بمنع زواج ابنة عمه من خاطب آخر ثم يجبر على الزواج منه وهذا ظلم بين وعلى خلاف الشرع الحنيف فليس لأحد ان يجبر الفتاة على الزواج ممن لا تريده وليس لاحد ان يمنعها من الزواج ممن ترغب فيه ويوافق عليه أهلها ومن المعيب حقا ان نجد في عشائرنا الى اليوم حالات من هذا القبيل لقد آن الاوان للقضاء نهائيا على هذه التصرفات اللااسلامية واللاانسانية

4- الحكم على شخص او مجموعة عوائل بالنفي من منطقة سكناهم لمدة مؤقتة او طويلة لكون احد الاشخاص من عائلتهم او عشيرتهم قد ارتكب جريمة معينة وهذا أيضا ممن لا اساس له حقاً او شرعا وقد تقتضي المصلحة العامة ان لاتسكن بعض العوائل منطقة معينة مدة محدودة لدرء الفتنة ولكن يلزم ان يكون ذلك وفقا للاجراءات القانون.

5- القصاص من البرئ بجرم شخص من عشيرته فقد يقتل شخص من عشيرة شخصا من عشيرة اخرى فيقوم الطرف الأول بقتل احد اخزوة او احد افراد عائلة الجاني او مجموعة من الابرياء من عشيرته وهذا من اعظم الظلم واشده عقابا عند الشارع المقدس.

6- التفريط بالحق الشرعي لورثة المجني عليه حيث يتصدى بعض الاشخاص لوجاهته الاجتماعية او لغير ذلك للضغط على أولياء المقتول لاسقاط جزء من الدية المستحقة شرعا لورثته من دون رضا أصحاب الحق وفي حالات كثيرة يكون فيهم قصر ليس لاي شخص اسقاط شيء من حقهم حتى لجدهم واخوالهم وأعمامهم.

النهاية

الموضوعات:   المرجعية الدينية ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)