“شفقنا” تستطلع آراء رجال دين في ذكرى الحرب اللبنانية، فماذا قالوا؟
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

العتبة الكاظمية تعلن الحداد في ذكرى استشهاد الجواد والضريح الشریف يتشح بالسواد

البارزاني: مبادىء الشراكة بالعراق انتهكت في جميع المراحل لذلك قررنا إجراء الإستفتاء

ممثل السيد السيستاني يستقبل السفير الهندي ويؤكد على فتح آفاق التعاون بين العراق والهند

البرلمان يستثني "البصرة" من القطع المبرمج للكهرباء ويكمل قراءة تعديل قانون البطاقة الوطنية

الجبوري: حان الوقت لتخرج الأغلبية بالعراق من صمتها وأن ‏تقول كلمتها دون تردد

کربلاء تعقد المؤتمر الأول لمواكب دعم المجاهدين وتطلق مؤتمرا لرسم مستقبل الأطفال

قراءة في خطاب المرجعية الدينية..أولا: "ثقافة التسلط"

أمين مجمع أهل البيت يناقش مع مراجع الدين في قم أوضاع الشيعة بالعوامية

هيئة التقاعد تقر بتشخيص المرجعية حول سوء معاملة المراجعين وتتعهد بإجراء تغيير شامل

استعدادات متواصلة لتحرير تلعفر، والقوات الأمنية تحبط هجوما لداعش بالبشير

مدير شبكة المرصد العراقي: الحشد الشعبي مؤسسة أمنية عراقية صنعت بفتوى المرجعية العلیا

المجاهدون من العتبة الكاظمية: ملتزمون بفتوى السيد السيستاني ومستعدون للمشاركة بتحرير تلعفر

العلاقة بين الشيعة وآل سعود.. خيبات متوالية وآمال مجهضة

النجباء: سنشارك بتحرير تلعفر، ولن نسمح لأمريكا باستهدافنا

الجيش السوري يضيق الخناق على داعش بالقلمون الغربي ویواصل تقدمه بريف حماة

رأي السيد السيستاني حول الفرق بين الضاد والظاء

ما هو الفرق بين غياب الإمام المهدي ورحيل النبي الأكرم؟

الحشد الشعبي اتبع توصيات المرجعية وتوجيهاتها بضرورة الحفاظ على أرواح الأبرياء

بعد الضاحية الجنوبية.."داعش" يستهدف غزة

إطلاق تسمية "قادمون يا تلعفر" على عملية تحرير القضاء والحشد يشارك فيها بـ 20 ألف مقاتل

تقرير أممي يحمل السعودية وحلفاؤها مسؤولية مقتل نصف الضحايا الأطفال باليمن

خطيب جامع الرحمن: الأحزاب الشيعية الحاكمة شرعت قانونا يضمن بقاء الفساد والظلم

القبانجي: الانفصال والاستفتاء مخالفة دستورية وتهديد للوحدة الوطنية

خاص شفقنا-الفن قدّم الإسلام وتضحياته، ولغة القرآن الكريم أول الفنون

خطيب الكوفة: هدف حراك الصدر وزياراته هو خلق مناخ جديد وتفكيك بؤر التوتر والقطيعة

المرجعية العليا تحذر من فقدان ثقافة الاحترام المتبادل وتنتقد عدم اهتمام المسؤولين بالمواطن والاستهانة بالناس

خطيب جمعة طهران يتوعد تنظيم داعش بانتقام صعب ثأرا لدم الشهيد حججي

العتبة العلویة تختتم جلساتها الاستشارية بطب الأسرة والزائر الصغير، وتقيم دورات تثقيفية

العراق يستنكر حادث برشلونة ویتفق مع إيران لتطوير المنافذ الحدودية

السيد المدرسي: شيعة العراق مؤهلون لأن يكونوا محور التعاون بين كل الشيعة في العالم

النوري: لابد من الحفاظ على الحشد الشعبي، ولا نتمنى مشاركة التحالف الدولي بعمليات التحرير

روحاني: داعش وحماة الإرهابيين مثال بارز للتحجر والنفاق في عالمنا المعاصر

معصوم يبحث التطورات الأمنیة مع الحشد الشعبي، والحكيم یؤکد ضرورة التعايش السلمي

الحشد الشعبي يتحرك باتجاه تلعفر ویطلق عملية استباقية في الصينية

الجعفري: الاستفتاء عراقي المنشأ لكن لديه انعكاسات على الوضع الإقليمي والدولي

ممثل المرجعیة العلیا يستقبل السفير الهندي والأخير یؤکد: لي الشرف أن اكون أحد زوار الإمام الحسين

فرقة الإمام علي: ما زلنا على عهدنا مع المرجعية الدينية العليا وسنقسم ظهر داعش

المرجع النجفي یؤکد أهمية تطوير العلاقات بين دول العالم الإسلامي

ما هي صفات المنتظر الحقيقي للإمام المهدي؟

ما هو حكم المصلي إذا تردد في إتمام الصلاة أو قطعها؟

عشرات القتلي والجرحي في هجوم بشاحنة في منطقة سياحية ببرشلونة، وداعش یتبنی

مجلس النواب يصوت بالقناعة على أجوبة "الجميلي" ويلغي استجواب وزير الزراعة

الجيش السوري يتقدم بالرقة ویسیطر علی كتل الأبنية ویحبط هجومین بريف حماه

التيارات الشيعية العراقية وضرورة اليقظة إزاء المؤامرات والفتن الداخلية

السفير الهندي في العراق: الإمام علي رمز الإنسانية وأبو الأئمة

العراق يدعو تركيا لحصة عادلة من المياه، ویناقش العلاقات التجارية مع إيران

الحشد الشعبي یفشل محاولة تسلل للدواعش بصلاح الدين وينفذ عمليات تمشيط في ديالى

الأزمة بين الدول الخليجية وتداعياتها على مواطنيها

استفتاء كردستان..الأمم المتحدة وألمانیا یطالبان بحل الخلاف، والمالكي والعامري يوصيان بالحوار

مقتدى الصدر یطالب أنصاره بتأجيل المظاهرات أمام قناة العراقية

كيف يغيب المعصوم دون أن يعين القائد أو الخليفة الذي بعده لحفظ الأمة من الضياع؟

نازحو مخيم بزيبز: نشکر السيد السيستاني وندعو له بالصحة وطول البقاء ليكون صمام الأمان للعراقيين

السید السيستاني یحدد الحکم الشرعي للنية في الوضوء

العبادي ينتقد تمدد العمل الحزبي إلى مؤسسات الدولة ويطالب بخروج الهيئات المستقلة من المحاصصة

المرجع الشبيري الزنجاني: الحوزات العلمية لا يجوز أن تدار كالجامعات ويجب الحفاظ على الطرق الدراسية التقليدية

معركة تحرير تلعفر تنطلق عبر الضربات الجوية ووحدات من قوات النخبة تتجه نحو المدينة

الحكيم یدعو الدول العربية لدعم وحدة العراق ویشدد على أهمية مواصلة الحوار مع الکرد

القوات الأمنية تصد هجوما لداعش في بيجي، والجرب يفتك بالدواعش في تلعفر

العتبة الكاظمية تختتم دورة الجوادين القرآنية وتستعد لإحياء ذكرى استشهاد الإمام الجواد

تيلرسون يتهم المنامة بالتمييز الطائفي ضد الشيعة والخارجية البحرينية تعترض

النائب الجربا: السيد السيستاني صمام أمان العراق ولولا فتواه لرفت رايات داعش في بغداد

المرجعية العليا: استقرار العراق مرهون بـ "لا تُظلمون ولا تَظلمون"

العبادي: تجربة التعاون بين الجيش والبيشمركة بقتال داعش مثال قوي في مردود الوحدة

افتتاح مكتب للمرجع الفیاض في المدينة المنورة للإجابة على استفسارات الحجاج

ممثل السید السیستاني يؤكد ضرورة الالتزام بأخلاقيات أهل البيت وعدم الاستخفاف بإمكانيات العدو

المرجع مكارم الشيرازي يؤكد ضرورة احترام المذاهب الإسلامية الأخرى

المرجع النجفي يجيب..ما هو حكم القطرات المتطايرة من ماء الإسالة الذي يجري بالمرافق؟

كيف تتحقق العدالة في زمن الغيبة؟

الحرب على اليمن والبعد الإنساني المنسي

القوات الأمنية تبدأ عملية عسكرية في بهرز وتصد هجوما لداعش بالحدود السورية

2017-04-14 19:42:03

“شفقنا” تستطلع آراء رجال دين في ذكرى الحرب اللبنانية، فماذا قالوا؟

خاص شفقنا- بيروت-الذكرى الاربعون لحرب لا يزال شبحها يخيم على لبنان من وقت لآخر، مع كل طلقة رصاص مع كل خطاب مذهبي مع كل قطع طريق هنا او هناك، مع كل ازمة سياسية، تعود ذكراها الى اذهان اللبنانيين، يعود مشهد تلك البوسطة التي كانت الشرارة التي اشعلت فتيل تلك الحرب…هي حرب تعددت اوصافها من عبثية الى مصيرية الى حرب الآخرين على الارض اللبنانية او حرب بالوكالة، الى حرب وجود وغيرها من التسميات… اسماء كثيرة ولكن النتيجة كانت واحدة دماء ودمار وتشريد وفرز طائفي ومذهبي ومناطقي بين أبناء البلد الواحد…هي الحرب الاهلية التي أشعلت فتيلها “بوسطة عين الرمانة” الغنية عن التعريف، حرب خلفت أكثر من 150 ألف قتيل، و17 ألف مفقود كشفت الحكومة اللبنانية في العام 2000، عن وجود مقابر جماعية في بيروت تضم على الأرجح رفات العديد من المفقودين…

في الثالث عشر من شهر نيسان عام 19755 وفور انطلاق الشرارة الأولى للحرب الأهلية اللبنانية بادر رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى آنذاك السيد موسى الصدر إلى بذل الجهود لدى مختلف الفرقاء لخنق الفتنة و تهدئة الوضع ووجه نداءاً عاماً في الخامس عشر من نيسان حذر فيه من مؤامرات العدو ومخططات الفتنة و دعا اللبنانيين إلى حفظ وطنهم

ثم اعتصم في مسجد الصفا وحدّد شروطه للتراجع عن الاعتصام، وممّا جاء في البيان:« لقد أصبح الوطن هو المحروم الأوّل، والحوار لا ينفع، والآذان لا تسمع، والضمائر تحتاج إلى ضمائر تهزّها. لقد دنّسوا أرض الوطن، فلجأت إلى بيت الله مستمدّاً منه القوّة والعون”.

من هنا “وكالة شفقنا” كانت منبرا لرجال دين من طوائف ومذاهب لبنان المختلفة لتوجيه رسائلهم في هذه الذكرى.

المفتي عبدالله: على رجال الدين توعية المجتمع من الانجرار الى فتن

مفتي صور القاضي الشيخ حسن عبدالله لفت الى ان الحرب الاهلية شكلت درسا ورؤية عند اللبنانيين بأن السلم الأهلي هو اساسي في بناء المجتمع الداخلي، وان الصراع الداخلي لا يمكن الا ان يؤدي الى فتن داخلية، وشدد المفتي عبد الله على ان المسؤولية الدينية ملقاة على عاتق العلماء في توعية المجتمع من الانجرار الى فتن داخلية ونبذ العصبيات الدينية والمذهبية وخصوصا ان العالمين العربي والاسلامي احوج الى تضافر الجهود لمواجهة الارهاب الذي يظهر بأسماء وعناوين دينية، مشيرا الى ان “ما يجري في العراق واليمن وسوريا وليبيا يدعونا كعرب وكمسلمين ان نسلك طريق الحوار لحل مشاكلنا لا طريق الصراع ولا الحرب..

الشيخ مرعب: السياسيون في لبنان اصبحوا في وعي كامل

المفتش العام المساعد للأوقاف الإسلامية في لبنان الشيخ الدكتور حسن المرعب رأى ان الحرب الأهلية التي مرت على لبنان هي مأساة أليمة بكل ما للكلمة من معنى، عانى منها الجميع بغض النظر عن الطوائف فدمرت بيوت وممتلكات وانتهكت اعراض وسفكت دماء، فالكل يخسر في الحرب الاهلية ولا رابح الا العدو الذي يتربص بنا في خارج الحدود الذي هو العدو الاسرائيلي”.

ولفت الشيخ المرعب الى ان “اثارتها من باب الذكرى قد يكون لها ايجابية هي “العبرة” كي لا نعود لها مرة اخرى للحرب واضاف.. “الحوار ثم الحوار ثم الحوار هو الذي ينجح اي طرح او مشكلة ولا حل الا به”.

وختم بالقول:” اعتقد ان السياسيين في لبنان اصبحوا في وعي كامل واخذوا العبرة والدرس الكبير مما سبق، ولا يمكن ان يعودوا الى التحارب والتقاتل فيما بينهم، واضاف “ونحن اليوم نعيش في وعي اهم دلالاته الحوار القائم حاليا بين حزب الله وتيار المستقبل وهو اكثر دلالة على ان الوعي موجود عند العقلاء في كل الطوائف .

الاب ضو: لكتابة ذاكرة الحرب الأهلية..

من جهته اعتبر رئيس مؤسسة “اديان الأب فادي ضو ان “هناك مفارقة في دول العالم والمجتمعات، وهي تحتفل بنهاية حرب وليس بدايتها، اما نحن في لبنان فليس لدينا تاريخ لنحتفل بالانتهاء من الحرب، وهذا مدلول له اهمية كبيرة وكأن صفحة الحرب لم تطو كليا، بالرغم من ان البلد خرج من تلك المرحلة ولكن يجب ان نعترف ان هذا الخروج لم يتم بشكل سليم ولم تتم المصالحات كما يجب.

واشار الى انه “في لبنان حروب عديدة وليس حرب واحدة كالحرب مع العدو الاسرائيلي وكأننا نعيش في بلد محكوم عليه ان يظل يعاني من ملفات الصراعات ولكن الاهم على الصعيد الداخلي أننا نحتاج الى كتابة ذاكرة هذه الحرب وان كان لدينا وجهات نظر حولها.

واشار الأب ضو الى ان ضعف الدولة يقود الى الحرب الاهلية وهذا ما يقلقنا اليوم، يجب ان تتضافر جميع الجهود لتعزيز دور الدولة وتقوية مؤسساتها.

واشار الى ان “الخطاب الديني لا يصنع حربا ولا سلاما لوحده، بل دوره ان يبرز قيم السلام والعدل والتآخي والتآلف، وعليه ان يرتب القيم في المواطنين وخصوصا الشباب ولا يسهم في جو التوتر والتشنج حتى لو كان من على منبر مسجد او كنيسة”.

الشيخ علي زين الدين: لا رواسب للحرب الأهلية…

رئيس مؤسسة العرفان التوحيدية الشيخ علي زين الدين، اعتبر ان ما حصل في الحرب الأهلية عار على الجميع لان هناك امور لا يتقبلها العقل والمنطق والتاريخ”، مؤكدا ان القتال الذي حصل في لبنان هو ليس بين اللبنانيين بل لمصالح سياسية ومصالح من يحيط بنا في اكثر من جانب ادت الى ما حصل”.

واعتبر الشيخ زين الدين انه ليس هناك رواسب للحرب الاهلية في لبنان ولا يجب ان نتأثر بما يجري حولنا فلا مصلحة للبنانيين بذلك متمنيا على الجميع ان يدركوا عواقب هذه الحروب مبديا أسفه لما يحصل في المنطقة من لبنان الى اليمن”.

إذا أجمعت مواقف رجال الدين من مختلف الطوائف على ضرورة أخذ العبرة من الحرب الأهلية اللبنانية مؤكدين على الحوار ونبذ العنف والفتن…ليبقى السؤال هل صحيح ان شبح الحرب الأهلية انتهت الى غير رجعة أم ان شبحها حاضر دائما؟؟؟

حسين شمص

الموضوعات:   مقابلات ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)