الجيش السوري یتقدم بحمص ويدك مقر قيادة للنصرة
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

دوش توجه رسالة للمرجعية وتناشدها بالتدخل لانقاذ الوضع الصحي بالنجف

مكتب السيد السيستاني یعلن ان يوم الجمعة المقبل هو غرة شهر جمادى الاولى

الحشد يفشل هجوما بالحدود السورية، والشرطة الاتحادية تتسلم أمن كركوك

شيخ الأزهر: لقد بدأ العد التنازلي لتقسيم المنطقة وتعيين الكيان الصهيوني شرطيا عليها

ما هي القوائم التي ستشارك في الانتخابات المقبلة؟

قلق أممي من إعادة اللاجئين الروهينغا لميانمار، والبابا یوجه نداء عالميا لحمايتهم

المرجع الجوادي الآملي: نفوذ الحوزات العلمية وكلمتها في المجتمع مرتبط باستقلالها

العتبة العلوية تنجز محطة الأمير الكهربائية وتباشر بالبوابات الخشبية لصحن فاطمة 

الحكيم: بناء دولة المؤسسات هو المنطلق لتحقيق الاستقرار في العراق

العتبة الحسينية تقیم دورات تنمویة وتتفقد جرحی الحشد

ما معنى قوله تعالى "وإنه لدينا في أم الكتاب لعلي حكيم"؟

السيد السيستاني: رواية "إذا رأيتم أهل البدع" مخالفة لروح القرآن

بعد "عدم اكتمال النصاب"..البرلمان يؤجل جلسته، وتحالف القوى يطالب رسميا بتأجيل الانتخابات

مبعوث ترامب يلتقي العبادي والجبوري ويؤكد دعم أمريكا لجهود الإعمار وترسيخ النصر

بمشاركة إقليمية ودولية..كربلاء تستعد لمهرجان ربيع الشهادة العالمي

تركيا تقصف "عفرين" وتحشد قواتها، والجولاني يعرض "المصالحة الشاملة"

المرجع النجفي أدان تفجيرات بغداد: نحذر السياسيين من استغلال الانتخابات للحوار بها

الجماعات التكفيرية.. تركة أمريكا في باكستان

معصوم ونوابه يؤكدون على تكثيف الجهود داخل البرلمان لحسم موعد الانتخابات وتشريع قانونها

العتبة العباسية تعلن تقدم نسبة إنجاز "مرآب الكفيل" وتشارك في معرض "صنع في العراق"

العامري يوضح أسباب الانسحاب من "النصر"، والحكيم يدعو لتهيئة الأجواء لحكومة أغلبية وطنية

ممثل السيد السيستاني يستقبل وفدا من ديوان الرقابة المالية

السيد خامنئي: الجهاد في مواجهة إسرائيل سيأتي بثماره ويجب أن لا نسمح بتشكيل هامش أمن لها

خلال عام ۲۰۱۷..العتبة العلوية وزعت حوالي ۳ ملايين وجبة طعام

العبادي يؤكد على عدم تأجيل الانتخابات ويدعو لانتخاب قوى وطنية عابرة للطائفية

الجعفري: النجف الاشرف تعتبر بمثابة الرئة التي يتنفس بها العراق

بفوزه على الأردن..العراق يتصدر مجموعته ويتأهل لربع نهائي كأس آسيا تحت 23 عاما

"حذر من تحول حوزة قم إلى أزهر جديد"..المرجع الفياض لـ"شفقنا":المرجعية الشيعية تقف أمام الأنظمة ولا علاقه لها بالحكومات

الجبوري يلتقي الرئيس الإيراني ويؤكد إن العراق اليوم على أعتاب مرحلة جديدة

المرجع النجفي: الأنظمة الجائرة تحاول عبر الفتن زعزعة واقع الشعوب الإسلامية لفرض سيطرتها

انطلاق مؤتمر طهران للبرلمانات الإسلامية، وروحاني يؤكد: الإرهاب صرف البوصلة عن فلسطين

وضع اللمسات الأخيرة لتقديم ملف تسجيل "زيارة الأربعين" ضمن لائحة التراث العالمي

بعد تفجيرات الكاظمية وساحة الطيران..لابد من حرمان "داعش" من فرصة الانتقام

ما ينسى.. وما لا يمكن أن ينسى!

الانتخابات العراقية وشبح النتائج

في أول زيارة له..السفير الأمريكي يزور كربلاء ويؤكد دعم بلاده للعراق في البناء والإعمار

مراجع الدين في إيران يعزون بمأساة ناقلة النفط ورحيل البحارة الإيرانيين

إدانات إقليمية ودولية لـ"تفجير ساحة الطيران": الإرهاب لا يزال يهدد العراق

الجعفري يؤكد على ضرورة وجود علاقات جيدة مع السعودية، ويدعو إلى دراسة تجربة الحشد

بحجة وقوعها تحت الاحتلال..الديمقراطي يقاطع الانتخابات النيابية في كركوك

التحالف لم يدم إلا يوما..انسحاب "الفتح" من "نصر العراق" بسبب "انتخابي"

استشهاد وإصابة 120 مدنيا بتفجير مزدوج في ساحة الطيران، والعبادي يعقد اجتماعا طارئا

بغياب وزير الكهرباء..البرلمان يؤجل استجواب الفهداوي، وينهي قراءة ثلاثة قوانين

ما هو المقصود من «كون الشيء مما یحتاج إليه و كونه عرضة للاستعمال»؟

الحرب على اليمن ونفاق الغرب الفاضح.. ألمانيا مثالاً

ما معنى قوله تعالى: (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ)؟

الصدر رفض الانضمام إليها.. العبادي والحكيم والعامري يتحالفون بقائمة انتخابية واحدة

الأزهر: تصريحات ترامب العنصرية البغيضة تتنافى مع قيم التعايش والتسامح

الشيخ الزكزاكي بعد ظهوره المفاجئ: الجيش النيجيري لم يحقق مآربه من اعتقالي

العبادي والعامري يوقعان على "نصر العراق"، وعلاوي ينفي تحالفه مع الخنجر

البرلمان يكشف عن موعد مناقشة قانوني الموازنة والانتخابات النيابية

التعصب وجهة نظر مرجعية..ثانيا: التعصب الفكري

العتبة العلوية تستقبل 17 ألف متطوع خلال 2017 وتنجز أعمال صيانة منظومات التدفئة

إزاحة الستار عن "موسوعة كربلاء"، وتکریم 150 فائزا بمشروع التنمية الحسينية

استاذ بجامعة الأزهر: "نهج البلاغة" خیر دلیل علی أن الإمام علي أعقل العقلاء من بعد النبي

یونامي تعلن موقفها من الانتخابات، وروسیا تسقط دیونا ضخمة عن العراق

الجيش السوري يحرر الطريق بين خناصر وتل الضمان، ويطرد النصرة من عدة قرى في حلب

شفقنا تتابع.. ما هي أبرز التحالفات الشيعية والسنية والكردية؟ وما هي آخر التطورات؟

القوات العراقیة تحبط مخططا إرهابيا بالکاظمیة وتعتقل 56 داعشيا بالحويجة وتواصل عملیاتها

آیة الله علوي الجرجاني يؤكد على ضرورة حضور طلاب الحوزة في میادین الدفاع عن الإسلام

"الدعوة" يقرر عدم المشاركة بالانتخابات ویعلن عن دعمه لإئتلافين

بعد إعلانه عن تشكيل ائتلاف النصر..العبادي يدعو الكيانات السياسية للانضمام إليه

العتبة العباسية تطلق فعاليات مؤتمر الكفيل العالمي وتعتزم تخليد ذكری شهداء الحشد

هل يعتبر ماء الغسلة الأولى من الغائط ماء طاهرا أو نجسا؟ وهل ينجس ما يلاقيه؟

ظهور الشيخ الزكزاكي انتصار لأتباع أهل البيت في نيجيريا

من عين أبي هريرة واليا على البحرين وكيف تم ذلك؟

المرجع النجفي يدعو إلى احترام القانون والتعامل الحسن مع المواطنين والوافدين إلى النجف

إیران تكشف عن خياراتها لمواجهة نقض "الاتفاق النووي"، والصین وروسیا یطالبان بالالتزام به

العراق يوقع اتفاقية موحدة مع 6 دول عربية، ویتفق مع إيران في مجال النقل الجوي

اردوغان يتهم أمريكا بدعم الإرهابيين بالأسلحة ويدعوها لمراجعة سياستها

2017-04-08 17:32:16

الجيش السوري یتقدم بحمص ويدك مقر قيادة للنصرة

5587a070-6f01-4b45-aa91-e805faf9aba5شفقنا العراق- قال ضابط في الجيش السوري من جبهة ريف حمص أن قوات من الجيش نفذت هجوما صباح اليوم جنوب شرق تدمر باتجاه “مقالع السكري” تمكنت خلاله من السيطرة على 8كم من المساحات الواقعة تحت سيطرة تنظيم داعش.

وقال القيادي الميداني أن من بين المساحات المحررة مزارع “الحداد” ومقالع السكري كما تم السيطرة على “مضمار سباق الهجن” جنوب محطة كهرباء “السكري” على طريق (تدمر-خنيفيس) ، واسفرت العملية عن مقتل وجرح أعداد من إرهابيي داعش.

وأكد المصدر أن الضربات الأمريكية التي استهدفت مطار الشعيرات فجر اليوم لم ولن تسثنينا عن مكافحة العدو التكفيري الذي استغل الضربات وشن هجوما على مواقع الجيش على طريق “حمص-تدمر” وليس صدفة استغلالهم لهذا العدوان لأن داعش يأخذ أوامره من مشغله الأمريكي.

وأوضح الضابط العسكري أنه تم اخماد الحريق في مطار الشعيرات واسعاف الجرحى، لافتا إلى الاعتداء الأمريكي استهدف كتيبة الدفاع الجوي ومخازن الذخيرة والوقود داخل الجزء الشرقي من المطار.

ويقع مطار الشعيرات على بعد حوالي 35كم عن مدينة حمص ويحتوي على عدة مدارج للمطارات وعدد من الطائرات العسكرية.

کما قامت وحدة من الجيش السوري بتدمير مقر قيادة لتنظيم جبهة النصرة في بصرى الشام بريف درعا الشرقي.

وأوضح مراسل العالم نقلا عن مصدر عسكري انه تم تدمير مقر قيادة لتنظيم جبهة النصرة في بصرى الشام بريف درعا الشرقي ومقتل عدد من عناصر بداخله ، والقضاء على أفراد المجموعة في حي طريق السد، وعدد من الإرهابيين بدرعا البلد.

وایضا تتجه الأمور في مخيم عين الحلوة إلى مزيد من التصعيد، وسط معلومات عن استقدام قوات من خارج مخيم عين الحلوة لحسم المعركة في ظل استمرار الاشتباكات على محورين الطيري  سوق الخضار  والصفصاف جبل الحليب.

وفيما تقوم فتح بقصف الصفصاف من  جبل الحليب بالهاون، تتحدث المعلومات عن استعادة المتشدد بلال بدر للمواقع التي خسرها فجرا ً.

وفي هذا الاطار تفقد نائب قائد قوات الأمن الوطني اللواء منير المقدح سير المعارك في منطقة الطيري ، وقد وضع اللواء المقدح الخطة العسكرية لتوجيه العمل العسكري لإحكام السيطرة على حي الطيري .

وكان المقدح أكد  في اتصال خاص  به  ان الامور في مخيم عين الحلوة تسير في مجراها العسكري ونحو الحسم ويسجل تقدم لحركة فتح على مجموعات بلال بدر، مشيراً إلى أنّ القوى الامنية ستنتشر في أرجاء المخيم لبسط الامن فيه ولا حل غير ذلك.

وفي ظل هذه الاشتباكات، ‏عُلم أنّ  اجتماعا يعقد في السفارة الفلسطينية في بيروت بمشاركة كافة الفصائل، وأول بند مطروح وقف اطلاق النار. كما تحدثت المعلومات عن وساطه تقوم بها القوى الاسلامية والعلماء لوقف اطلاق النار وان فتح ترفض وتصر على الحسم.

وفي سياق متصل، كشفت ضراوة الاشتباك في مخيم عين الحلوة عن وجود بعض المحاصرين من ابناء مخيم عين الحلوة في “حي الصحون” في طلعة “القيادة العامة” وقد ناشدوا المسؤولين وقف اطلاق النار بشكل مؤقت على الاقل، ريثما يتم اجلائهم من منازلهم التي حوصر فيها منذ عصر امس حين اندلعت الاشتباكات بين لقوة المشتركة ومجموعة  بلال بدر خلال عملية الانتشار. وقد قام بعض اهالي المرضى الموجودين في مستشفى صيدا الحكومي بإخلائهم خوفا من تطور الوضع الامني داخل مخيم عين الحلوة.

كما أقدمت سيارات الاسعاف التابعة لعدة جمعيات بالمساعدة في نقل المرضى الى مستشفيات اخرى بعيدة نسبيا عن مخيم عين الحلوة.

من جهته، أكد مدير مستشفى صيدا الحكومي الدكتور احمد الصمدي ان المستشفى بكامل طاقمها من اطباء وممرضين وموظفين تتابع عملها وتفتح ابوابها لاستقبال اي حالة، مشيرا الى انه ليس هناك قرار بإخلاء المستشفى من المرضى وانما هناك بعض الاهالي الذين قرروا ان ينقلوا مرضاهم خوفاً من الوضع الامني.

النهایة

 

الموضوعات:   العالم الإسلامي ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)