نشر : January 21 ,2017 | Time : 18:01 | ID 65510 |

خبير في الشؤون الأميركية لشفقنا: رغبة ترامب بنقل السفارة الأميركية للقدس تنهي حلم الفلسطينيين

خاصّ شفقنا-بيروت-شغل وصول دونالد ترامب إلى البيت الأبيض الرأي العام العالميّ خلال الأشهر الماضية وكان لخطابه الرئاسيّ الذي ألقاه مساء أمس صدىً واسعا بين السياسات الدولية التي أبدت قلقها تجاه تصريحاته وخططه الرئاسية.

وفي هذا السياق يؤكد خبير الشؤون الأميركية الدكتور كامل وزنة في حديث لوكالة شفقنا أن “الرئيس الاميركي دونالد ترامب يسعى لتأجيج الصراع مع اوروبا وايضا مع الشرق الأوسط وهذا يتمثل بدعمه المطلق لإسرائيل ومحاولته بأن يقول أن فكرة الدولتين قد انتهت بنقل السفارة الاميركية من تل أبيب الى القدس، مشيرًا إلى أن ترامب بهذه الخطوة قد ينهي الحلم الفلسطيني الذي كان يأمل بأن تؤدي المفاوضات إلى حل يوما، وخاصةً بعد تسمية ديفيد فريدمـان، المعروف بعدائه لجهود حل الدولتين، سفيرًا للولايات المتحدة الأميركية لدى “إسرائيل”.

وحول تأثير سياسة ترامب على الاقتصاد العالمي أشار وزنة الى أن الولايات المتحدة الأميركية تدعي أن العالم ظلمها ووضعها الاقتصادي بأسوأ حالاته وان سياسة ترامب ستقود العالم من جديد ليعيد لاميركا أمجادها السابقة، ويضيف وزنة “ولكن اذا استمرَّ الرئيس الأميركي الجديد بسياسة العزل التي يتبعها فهو سيفشل ولن ينجح بتحسين العلاقات مع الصين ولا مع أي دولة، فهناك منظومة اقتصادية بدأت في العالم وهذه المنظومة لا تُؤمن بأن أميركا هي قائدة العالم، إذ بدأ الاقتصاد العالمي بالانتقال من الغرب إلى الشرق وزادت المنافسة الاقتصادية والتكنولوجية التي أدت لخسارة أميركا لموقعها لصالح دول جديدة في العالم، مشيرًا إلى أن “الدول الأخرى تسهم اليوم بما يقارب الـ50% من الاقتصاد العالمي بعدما كانت لا تتجاوز الـ20% قبل الألفين.”

ورأى وزنة أن “سياسة ترامب العنصرية التي استثنت فئات كثيرة من المجتمع الأميركي سببت انقسامًا داخليًا حادًا، وهذا واضح بتركيبة الحكومة الأميركية التي استثنت أيَّ لاتيني من المناصب الوزارية بوزارة أوباما بالرغم من أنهم يمثلون ما يقارب الـ 18% من المجتمع الأميركي”، معتبرًا أن “سياسة ترامب سياسة إقصائية للآخَر.”

زينب الحكيم

www.iraq.shafaqna.com/ انتها