الناصري: الزهراء مثال يقتدي به الرجال والنساء وعلينا الاستفادة من فيض علمها
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

جمعة غضب سابعة..مسيرة حاشدة بغزة، والاحتلال یقتحم حزما ویعتقل فتاة فلسطينية

السيد نصرالله: الاتهامات الاميركية لحزب الله ليست جديدة ولكن يترتب عليها اثر جديد

احتجاجات واسعة بعدة مناطق بنيجيريا تطالب بالافراج عن "الزكزاكي"

العبادي من کربلاء: فتوى السيد السيستاني للجهاد الكفائي انتصرت باستجابة شعبنا الكبيرة

"أكدت إن عطاء الشعب يحتاج الى وفاء"..المرجعية العليا: نحن أعطينا الشهداء فنحن أمّة حيّة

العتبة الحسينية تعتزم إقامة مشروع ملتقى القراء الوطني، وتطلق برامج "معا لنرتقي"

خطيب طهران: الكيان الصهيوني يريد اقتلاع جذور الإسلام وأمريكا تدعمه

القوات الأمنیة تعتقل عناصر من داعش بآمرلي وتقتل انتحاریا في سامراء

ممثل السيد السيستاني يستقبل قيادات عسكرية وأمنية رفيعة المستوى

المدرسي یشید بالتقدم بملف العلاقة مع أربيل، ويدعو لرسم “خارطة طريق” لحل الأزمات

أزمة التأجیل..الوطني يلوح باللجوء للمحكمة الاتحادية، والمفوضية تعلن استعدادها لإجرا الانتخابات

الحکیم یشید بدور العشائر بتاريخ العراق واستجابة أبنائها لفتوى المرجعية العليا

الأمم المتحدة تثمن مساعي الحكومة العراقية وجهودها لإعادة الاستقرار ومكافحة الفساد

آیة الله العلوي الجرجاني: تدمير البيئة وقطع الأشجار محرم شرعا

خلال 2017..مركز أمير المؤمنين للترجمة ینجز ترجمة 9 كتب وطباعة 3000 نسخة

المرجع نوري الهمداني: الإسلام لا يولي اعتبارا للحدود في الدفاع عن المظلومين

ما هي مواصفات الرسول الأعظم المذكورة في التوراة؟

المرجع النجفي یدعو المرأة العراقية لجعل أخلاق السيدة الزهراء معيارا لسلوكها اليومي

هل التبنّي مشروع في الإسلام؟

المرجع الجوادي الآملي: عزة وكرامة الشعب الإيراني كانت نتيجة إتباعه لتعاليم القرآن

المرجع السبحاني يدعو لاتباع نهج جديد لكتابة القرآن

العتبة العلوية تواصل تحضيراتها لمؤتمر العتبات المقدسة وتقیم برامج لطلبة المدارس

تحذيرات من تأجيل الانتخابات..غير دستوري ويدخل البلاد إلى المجهول

"وجه رسالة شكر للسيد خامنئي وإیران"..هنية: سنجهض مؤامرة طاغوت العصر ترامب

سليماني: انتصار محور المقاومة على الإرهاب بالعراق وسوريا كان انتصارا لشعوب العالم

بعد فشل التصويت السري.. البرلمان يختار السبت موعدا للتصويت العلني على تحديد موعد الانتخابات

معصوم: علاقاتنا مع البحرين تاريخية ولها امتداداتها في مختلف المجالات

التحالف الوطني يرفض تأجيل الانتخابات ویناقش قانون الموازنة

العامري: كل الشعب العراقي لبى فتوى المرجعية في الدعوة للجهاد الكفائي

العبادي یشید بالعلاقات مع الریاض ویدعو السعودیة لدعم العراق

العتبة الكاظمية تصدر کتاب "لهيب الأحزان الضارم" وتشارك بمعرض صنع في العراق

هل صحيح إن الله خلق "حواء" من أضلاع أو زوائد جسم آدم؟ 

الداخلية تعلن استعدادها لاستلام الملف الأمني وتکشف عن مخططي تفجيرات بغداد

التعصب وجهة نظر مرجعية..ثالثا؛ التعصب السياسي‎

كيف يتم تطهير الأدوات الكهربائية إذا تنجست؟ 

مستشار خامنئي: لا تكرار للمفاوضات النووية ومزاعم ترامب لا أساس لها

كيف أخبرت الكتب السماوية عن النبي الأکرم وشريعته؟

في العلاقة مع "إسرائيل".. لا عتب على الهند كل العتب على بعض العرب

المرجع مكارم الشيرازي: عصمة النبي والأئمة الطاهرين من مسلمات عقائد الشيعة

دوش توجه رسالة للمرجعية وتناشدها بالتدخل لانقاذ الوضع الصحي بالنجف

مكتب السيد السيستاني یعلن ان يوم الجمعة المقبل هو غرة شهر جمادى الاولى

الحشد يفشل هجوما بالحدود السورية، والشرطة الاتحادية تتسلم أمن كركوك

شيخ الأزهر: لقد بدأ العد التنازلي لتقسيم المنطقة وتعيين الكيان الصهيوني شرطيا عليها

ما هي القوائم التي ستشارك في الانتخابات المقبلة؟

قلق أممي من إعادة اللاجئين الروهينغا لميانمار، والبابا یوجه نداء عالميا لحمايتهم

المرجع الجوادي الآملي: نفوذ الحوزات العلمية وكلمتها في المجتمع مرتبط باستقلالها

العتبة العلوية تنجز محطة الأمير الكهربائية وتباشر بالبوابات الخشبية لصحن فاطمة 

الحكيم: بناء دولة المؤسسات هو المنطلق لتحقيق الاستقرار في العراق

العتبة الحسينية تقیم دورات تنمویة وتتفقد جرحی الحشد

ما معنى قوله تعالى "وإنه لدينا في أم الكتاب لعلي حكيم"؟

السيد السيستاني: رواية "إذا رأيتم أهل البدع" مخالفة لروح القرآن

بعد "عدم اكتمال النصاب"..البرلمان يؤجل جلسته، وتحالف القوى يطالب رسميا بتأجيل الانتخابات

مبعوث ترامب يلتقي العبادي والجبوري ويؤكد دعم أمريكا لجهود الإعمار وترسيخ النصر

بمشاركة إقليمية ودولية..كربلاء تستعد لمهرجان ربيع الشهادة العالمي

تركيا تقصف "عفرين" وتحشد قواتها، والجولاني يعرض "المصالحة الشاملة"

المرجع النجفي أدان تفجيرات بغداد: نحذر السياسيين من استغلال الانتخابات للحوار بها

الجماعات التكفيرية.. تركة أمريكا في باكستان

معصوم ونوابه يؤكدون على تكثيف الجهود داخل البرلمان لحسم موعد الانتخابات وتشريع قانونها

العتبة العباسية تعلن تقدم نسبة إنجاز "مرآب الكفيل" وتشارك في معرض "صنع في العراق"

العامري يوضح أسباب الانسحاب من "النصر"، والحكيم يدعو لتهيئة الأجواء لحكومة أغلبية وطنية

ممثل السيد السيستاني يستقبل وفدا من ديوان الرقابة المالية

السيد خامنئي: الجهاد في مواجهة إسرائيل سيأتي بثماره ويجب أن لا نسمح بتشكيل هامش أمن لها

خلال عام ۲۰۱۷..العتبة العلوية وزعت حوالي ۳ ملايين وجبة طعام

العبادي يؤكد على عدم تأجيل الانتخابات ويدعو لانتخاب قوى وطنية عابرة للطائفية

الجعفري: النجف الاشرف تعتبر بمثابة الرئة التي يتنفس بها العراق

بفوزه على الأردن..العراق يتصدر مجموعته ويتأهل لربع نهائي كأس آسيا تحت 23 عاما

"حذر من تحول حوزة قم إلى أزهر جديد"..المرجع الفياض لـ"شفقنا":المرجعية الشيعية تقف أمام الأنظمة ولا علاقه لها بالحكومات

الجبوري يلتقي الرئيس الإيراني ويؤكد إن العراق اليوم على أعتاب مرحلة جديدة

المرجع النجفي: الأنظمة الجائرة تحاول عبر الفتن زعزعة واقع الشعوب الإسلامية لفرض سيطرتها

انطلاق مؤتمر طهران للبرلمانات الإسلامية، وروحاني يؤكد: الإرهاب صرف البوصلة عن فلسطين

2017-01-06 18:29:07

الناصري: الزهراء مثال يقتدي به الرجال والنساء وعلينا الاستفادة من فيض علمها

2-

شفقنا العراق – بـارك سماحة الشيخ محمد مهدي الناصري،اليوم الجمعة 06/01/2017 الموافق 07 من ربيع الآخر لعام 1438هـ ، للجيش العراقي الباسل بمناسبة ذكرى تاسيسه ،في مسجد الشيخ عباس الكبير في مركز مدينة الناصرية ،وبحضور جمـع غفير من المصلين .

وفي الخطبة الأولى ، تحدث الشيخ الناصري ، عن صفات العطاء لدى المتقون ، والالتزام بما أوجب الله سبحانه وتعالى عليه، من الطاعات واحترام حقوق الأخرين والفقراء ،وان السعيد هو من أهتم بنفسه بعيدا عن ذكر عيوب الناس .

وبمناسبة ذكرى إستشهاد السيدة الزهراء عليها السلام (حسب الرواية الاولى) ،دعا سماحته  المؤمنين والموالين ،أتباع الزهراء عليها السلام ، إلى الدخول في عمق حياتها وحياة أبنائها المعصومين .

وأن الزهراء عليها السلام ،مثالاً يقتدي به الرجال والنساء ، ولكن المرأة بحاجة الى أسوة وان تتمثل بسلوك السيدة عليها السلام ، وان( الله أعلم حيث جعل رسالته) حينما اصطفاها وجعلها طريقا لحفظ الرسالة ، ومن خلال دراسة دقيقة ، ان الزهراء عليها السلام ، ونحن نعيش ذكرها ولانحتاج الى الذكرى فقط بل نحن بحاجة الى السلوك اكثر من ان تذكر السيدة الزهراء على المنابر من قبل المبلغين والخطباء .

وذكر الشيخ الناصري، ان الزهراء عليها السلام  ذكرها يتجدد في الاحداث في كل عام وعلينا الاقتداء والاستفادة من فيض علمها واخلاقها وسيرتها العطره .فهي كانت مع الرسول في الحرب ومع عليّ في السلم ، ومع بيتها في تربية اولادها .

وتطرق الى دور المرأة المسلمة وبالخصوص ، في تربية الاولاد ،وتاثريها عليهم وحثهم على العبادة والحضور الى صلاة الجمعة ،والمراة قادرة على إقناع اولادها في ذلك ، لانها تمثل العاطفة والحنان والعطف والمحبة ،ومن خلال ذلك سيكون القبول للاولاد اقرب من غيرها .

كما دعا الرجال الى حث الذكور والإناث من الابناء لحضور صلاة الجمعة ،واستعرض عدد من الشخصيات التي يقتديث بها المسلمون وبالأخص شخصية السيدة الزهراء، والالتفاف حول شخصيتها وسيرتها ،ومن ذكرها نستشفي الكثير الكثير وفي حياتها المـزيد .

وفي الخطبة الثانية :-

تحدث سماحة الشيخ محمد مهدي الناصري ، عن عــدة أمــور :-

الأمــر الأول ، بـارك  فيه، للجيش العراقي الباسل بمناسبة ذكرى تاسيسه باسم فوج الامام الكاظم ،وأن يكون مهنيا، بعيدا عن الطائفية والمحاصصة،وان لايكون بيد الظالمين عندما ، أباد الاكراد في الانفال والشيعة في االانتفاضة الشعبانية وكذلك دول الجوار .

ودعا سماحته  ان يكون مبنيا على الاخلاق العقائدية ، وكذلك الحشد الشعبي والامن الداخلي، الذي مطالب اليوم، ان يكثف الجهد ضد المجرمين والقتله، من بقايا البعث وعصابات الجريمة المنظمة ، وان الشعب العراقي في هذه المرحلة في يقظة وعلى هذا تطلق التسوية التي يتمنهاها الجميع مع الشرفاء وليس مع مجرمي البعث وخوارج العصر .

وأكد سماحته على المهنية في الجيش العراقي ،ومشاركة جميع أبناء العراق لدفاع عن قضايا الامـة العــراقية والبلد.

والأمــر الثـاني ، ذكر فيه الشيخ الناصري ، مشكلة المشاريع التي فيه نقص بنسة 10% ،وهذه المشاريع تركت من قبل الشركات المنفذة لاسباب متعددة بعد الازمة المالية وتتطلب وقفة حقيقة من قبل الحكومة المحلية بشقيها التشريعي والتنفيذي من خلال سن بعض التشريعات التي تضمن معالجة هذه المشاريع واكمالها ضمن الضوابط التي تحمي الجميع من الملاحقات القانونية.

والأمـر الثالث ، هو موضوع الطّمر الصحي وأضراره ، على الناس ، دعا الشيخ الناصري، الى ايجاد الحلول والمعالجات لابعاد مواقع الطمر الصحي القريبة من الطرق الرئيسية الخارجية ضمن حدود المدينة والتي تشكل مصدرا خطيرا للامراض واعطاء صورة غير صحيحة لوجه المحافظة،وكذلك إبعادها عن الناس ، حيث توسع المدينة وكبرت ،وبقيت تلك الطمر متواجدة بين تلك البيوت او قريبة منها .

ودعا سماحته ، الى إيجاد  اماكن بديلة لها تراعي الظروق البيئية والصحية للمحافظة .

والأمر الرابع ، الصحة المدرسية ، طالب سماحته دائرة الصحة في المحافظة والفرق الجوالة الى تفعيها بشكل أوسع ، حيث تتواجد الامراض في عـدد من المدارس .

والأمر الخامس الاخير، هو مشكلة شبكة الحماية الاجتماعية ،للفقراء، ذكر ان رعاية الفقراء والضعفاء وذوي الاحتياجات الخاصة أمرا ضروريا ،والتدقيق  والتحقيق يجب ان يكون مع الناس التي اخذت استحقاق الفقراء .

واعتبر قطع الرواتب عن الفقراء خطأ وعلينا معالجة المشاكل بحيث لاتؤثر على الفقراء منهم .

وختم خطبته بالدعاء للقوات الامنية والحشد الشعبي والشفاء للمرضى والجرحى وقضاء حوائج المؤمنين والمؤمنات

النهاية

الموضوعات:   جميع الأخبار ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)

كيف تتخلص من السموم؟

- شبکه الکوثر