نشر : January 3 ,2017 | Time : 14:02 | ID 63880 |

الصميدعي ينجو من محاولة اغتيال ويطالب العبادي بملاحقة إعلام الوقف السني

dsc_8466-500x333

شفقنا العراق – تعرض مفتي اهل السنة في العراق الشيخ مهدي الصميدعي لمحاولة اغتيال غادرة من قبل تنظيم داعش الارهابي بسبب مواقفه المؤيدة لمحاربة هذا التنظيم .

أعلن مسؤول الاعلام في مكتب مفتي أهل السنة مهدي الصميدعي، مساء امس الاثنين، عن نجاة الأخير من تفجير مفخخة غربي بغداد.

وقال زيد الحلبوسي إن “سيارة مفخخة انفجرت، مساء اليوم، قرب جامع ام الطبول لدى مرور موكب المفتي الشيخ مهدي الصميدعي”، موضحاً أن “المفتي نجا من التفجير”، من دون ذكر المزيد من التفاصيل..

تجدر الاشارة هنا ان الشيخ الصميدعي قد شارك في ديسمبر لعام 2016 في المؤتمر الدولي الثلاثين للوحدة الاسلامية في طهران وكان له دور فاعل في هذا المؤتمر حيث ترأس لجنة الاعلام مؤكدا على ضرورة توعية وتثقيف المجتمع الاسلامي على حقائق المجاميع التكفيرية الارهابية وان لا نكتفي بمكافحتهم عسكريا .

وشهدت بغداد الاثنين (2 كانون الثاني 2017)، مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين بانفجار عبوة لاصقة أسفل سيارة مدنية في منطقة البلديات شرقي بغداد، وانفجار سيارة مفخخة في ساحة 55 ضمن مدينة الصدر شرقي بغداد، فيما انفجرت سيارة مفخخة ثانية خلف مستشفى الكندي قرب شارع فلسطين، وثالثة خلف مستشفى الجوادر شرقي بغداد، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين، فيما أصيب مدنيون بانفجار سيارة مفخخة في منطقة الزعفرانية.

ومن جهته طالب رئيس ‏هيئة افتاء [أهل السنة والجماعة‏]، مهدي الصميدعي، رئيس الوزراء حيدر العبادي بمتابعة اعلان ديوان الوقف السني “لاثارته الفتنة والطائفية” بعد محاولة اغتياله مساء أمس الاثنين في العاصمة بغداد.

وذكر بيان لمكتبه تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، في “الساعة السادسة والنصف من مساء أمس تعرض موكب [الصميدعي] الى اعتداء أثم من قبل ثله بتفجير عجلة ملغومة اثناء مروره من أمام جامع ام الطبول [غربي بغداد] باتجاه شارع مطار بغداد الدولي حيث حدث الانفجار بعد اجتياز الموكب مباشرة”.

وأضاف البيان “أننا نطمئن الشعب العراقي والاسلامي على سلامة [الصميدعي] ونؤكد ان الاعتداء الآثم لن يثني عن نهجة الثابت في الدفاع عن وحدة العراق وشعبه”.

وأشار الى أن “هذا الاعتداء لن يزيدنا الا تصميماً وعزماً على المضي قدما في طريقنا نحو ارساء الأمن والأمان والاستقرار والسلام في عراقنا والوقوف بقوة بوجه دعاة الفتنة والطائفية”.

وطالب مكتب الصميدعي “رئيس الوزراء بمتابعة وملاحقة صفحة اخبار ديوان الوقف السني على موقع التواصل الاجتماعي [فيسبوك]، لكونها تنشر اخبار تثير الفتنة والطائفية وتلفق الاكاذيب ومنها ان [الصميدعي]مفتي الاطلاعات الايرانية، حيث نشرت ذلك قبل ثلاثة ايام وبالصورة”.بحسب ما ورد في البيان.

وقال البيان “ان قناة [سومر نيوز] التي يديرها [سعد الاوسي] تعتبر شريكا بهذه الجريمة لما تنشره من اخبار واكاذيب واذ نحمل ايضا المسؤولية الكاملة لدواعش السياسيين السنة” على حد وصف البيان.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها