نشر : December 27 ,2016 | Time : 10:24 | ID 63263 |

طهران تجري مشاورات لإستئناف إرسال الحجاج إلي الديار المقدسة بشروط

An aerial view shows Muslim pilgrims wal

شفقنا العراق – قال ممثل السيد خامنئي في منظمة الحج والزيارة حجة الإسلام علي قاضي عسكر إنه نظراً لإنتهاء موسم الحج فإن إيران تجري حالياً مشاورات لإستئناف إرسال الحجاج إلي الديار المقدسة في حال’ قبلت السعودية بشروطنا’ في هذا المجال.

وخلال مراسم تكريم الرئيس الجديد لمنظمة الحج والزيارة اليوم  قال حجة الإسلام علي قاضي عسكر إن من الضروري تنفيذ إجراءات أساسية وجادة لتحسين وضع الحج في البلاد.

وأشاد بالجهود التي بذلها سعيد أوحدي خلال توليه رئاسة منظمة الحج والزيارة مشيراً إلي أن أوحدي تحمل الكثير من العناء خاصة مع وقوع حادثة مني المأساوية في فترة رئاسته.

وقال: لقد تمكن أوحدي أن يواكب الأحداث التي جرت حينها مع الصحفيين بصورة مباشرة مشيراً إلي أنه زار المحافظات واحدة تلو الأخري وإلتقي أسر وعوائل الشهداء وسعي إلي استرضائهم.

أوحدي: قائد الثورة الإسلامية قام بدور مهم في إدارة أزمة مني

ومن جهته أكد الرئيس السابق لمنظمة الحج والزيارة سعيد أوحدي إن قائد الثورة الإسلامية في ايران قام بدور مهم في إدارة أزمة مني واصفا مأساة مني بأنها مأساة تأريخية.

وخلال مراسم تقديم المشرف الجديد علي منظمة الحج والزيارة حميد محمدي قال أوحدي إن مأساة مني التي هي أشد مأساة عبر تاريخ الحج هي نتيجة سوء إدارة وعدم جدارة آل سعود مشيراً إلي أن ذلك تسبب في حدوث مأساة مؤلمة لازالت عالقة في الأذهان.

ولفت إلي أن إيران كانت من بين 57 بلدا شاركت في مراسم الحج في ذلك العام وهي من بين 34 بلدا قدمت ضحايا في مأساة مني مشيراً إلي أن السياسة التي انتهجها قائد الثورة الإسلامية حالت دون وقوع مأساة أخري.

وأشار إلي التصرفات المنافية للأخلاق التي اتبعها آل سعود في تلك الفترة وقال إن السعودية وإنطلاقاً من فكرها الوهابي رفضت في البداية إعادة جثامين الشهداء وكنا نخشي أن تقوم بدفنهم مع باقي الشهداء الذين سقطوا في تلك المأساة.

ولفت إلي أن قائد الثورة الإسلامية أطلق حينها نداء تاريخيا قال فيه إن توجيه أي إهانة إلي جثامين الشهداء سوف تقابل برد عنيف من قبل إيران مشيراً إلي أن نداء القائد هو الذي أجبر السعوديين علي إعادة جثامين الشهداء إلي أرض الوطن.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها