المالكي: الحشد الشعبي هو الضمانة لاستمرار العملية السياسية

رضائي مهددا داعش: لو قمتم بأي اجراء ضد إيران سنطاردكم في اي مكان بالعالم وسنعاقبكم بشدة

الأمين العام للأمم المتحدة يصل الی بغداد للاطلاع على جهود الاغاثة

سوريا: الجيش يستهدف أكبر مواقع داعش بدير الزور والبوكمال ويتقدم بحماه

حزب الله: فكرة الحل في سوريا من دون الرئيس الأسد لم تعد قيد التداول

رأي المرجع الأعلى السيد السيستاني في صلاة ليلة الرغائب

أوامر خليفية... تنفيذ الإعدامات وعمليات اغتيال لشخصيات معارضة خارج البلاد

عرض أفلام مهرجان عمار الشعبي السينمائي الخاص بالحشد الشعبي

رأي المرجع الحكيم حول حكم استخدام آيات من القرآن الكريم في تأليف الشعر

الحكيم يدعو إلى تحصين المجتمع من الإعلام المغرض

القمة العربية في الأردن تؤكد على وحدة العراق واستقراره

معركة الموصل..تقدم بحوش الخان وحي اليرموك وصد هجومین بالقامشلية وقصر مرهاب

العبادي يناقش حاكم دبي وملك الأردن الانتصارات ضد داعش وتعزيز التعاون

بذکری مولده المبارک؛ الإمام محمد الباقر وإحياء الروح الثورية في الأمة

وزير الخارجية اللبنانية السابق لشفقنا: لم تقدم القمة العربیة شیئا لقضية فلسطين، واسرائيل تمارس اعتداءاتها

المرجع الصافی الکلبایکاني یجیب: القرآن هل هو حادث أو قديم؟

فتوى الدفاع المقدس للسید السیستاني والإعداد المعنوي

السعودية تستضيف القمة العربية المقبلة

لماذا رفعت طالبة اسم السيدة الزهراء وصورة السيد السيستاني؟

الشيخ القرعاوي: لقد كان للسید السیستاني الدور الأكبر في بث روح الأخوة والمحبة بين كل المسلمين

ممثل المرجعية العلیا في باكستان: مهرجان "نسيم كربلاء" يسعى لنشر الثقافة الاسلامية

العبادي يبحث مع الملك السعودي والرئيس التونسي توحيد الجهود لمحاربة الارهاب

انطلاق فعاليات الأسبوع الثقافي الرابع في باكستان "نسيم كربلاء"

الجيش السوري يحرر 5 بلدات بريف حلب ویضرب مواقع الإرهابيين بريف إدلب

العامري: استطعنا بفضل فتوى المرجعية العليا تشكيل حشد أعاد الأمل للأمة الإسلامیة

النظام الخلیفي یحكم بالسجن على الشيخ حسن عيسى ویسحب جنسيات مواطنين

الحشد الشعبي لا يريد سوى تحرير الإنسان والأرض

هل سيتجرأ حاكم عربي أن يتكلم عن مظلومية شعب اليمن جراء العدوان السعودى؟

تشييع جثمان المرحوم آية الله ابن الرضا بالنجف بحضور نجل السيد السيستاني

كلمة العبادي في القمة العربية

العتبة الحسينية تخصص حي سكني لإيواء النازحين وترعى ورشة عمل للتوعية بمخاطر المخدرات

مبعوث الرئيس الروسى يؤكد في لقائه الجعفري على دعم بلاده للعراق

الزعماء العرب يؤكدون دعمهم للعراق ويشيدون بالانتصارات العسكرية

المرجع الشبيري الزنجاني: الكسب الحرام یمنع من الوصول إلی المقامات المعنویة

مركز تابع للعتبة الحسينية ينهي ترميم مخطوطة كتاب "شرح الإشارات" لفخر الدين الرازي

مركز الدراسات الفاطمية في البصرة يقيم المسابقة الفاطمية البحثية السنوية الأولى

كربلاء تطلق اعمال المؤتمر العلمي الدولي التاسع وتباشر بمشروع توسعة مقام الإمام المنتظر

ممثل السید السيستاني يزور مطار كربلاء ويناقش خطة المباشرة بالأعمال التنفيذية

الصدر يكلف 14 شخصا بادارة الاعمال العامة للتيار ویدعو الجميع للرجوع اليهم

هيئة الحشد الخاصة بذكرى تحرير تكريت تقيم فعاليات احتفالية

العبادي يبحث مع السيسي ورئيس مجلس الجزائر التعاون الاقتصادي

رأي المرجع الأعلى السيد السيستاني حول السجود عند بوابة ضريح الإمام المعصوم

القوات الأمنیة تحبط هجومین إرهابیین بتلعفر ومکحول وتدك أوكار داعش بالأنبار

بوتين یعتبر ايران شریکا آمنا، وروحاني یطالب بإرادة جادة لمعالجة العنف والتطرف

التاريخ المنسي.. كيف أدى دخول الإسلام إلى تغيير شعوب غرب إفريقيا؟

الجعفري لـ دي مستورا: أي صراع في المنطقة يساعد الإرهاب ويساهم في انتشاره

الصميدعي یدعو من الصحن الحسيني لتوحيد الرأي والحرص على وحدة العراق

"السلطان أردوغان" يُطارد معارضيه حتى في قلب اوروبا

حرمة تكفير المسلمين والإساءة لمقدسات الأمة الإسلامية في فتاوى مراجع الدين الشيعة

المالكي یجدد دعوته لتشكيل حكومة أغلبية سياسية لـ"إخراج البلد من أزماته"

العبادي يصل لعمان ویلتقي عون ويؤكد ضرورة توحيد الجهود لمحاربة داعش

مكتب السيد السيستاني يعلن يوم الخميس أول أيام شهر رجب الأصب

الأمم المتحدة: داعش يحتجز المدنيين بالموصل لاستخدامهم كدروع بشرية

مجلس الوزراء يوجه بصرف مستحقات المقاولين المتأخرة ويرفض تشويش الحقائق بالموصل

إيران: جذور الإرهاب في المنطقة تعود الى الافكار المتطرفة بالسعودية

الحكيم یؤکد: ضرورة تشجيع المجتمع الدولي لمساندة العراق في حربه ضد داعش

القوات العراقیة تخنق الدواعش بتلعفر وتفشل هجومین بسنجار والصینیة

الجيش السوري يتقدم بريف حمص ویسيطر على معرزاف ویقتل قائد كبير للنصرة

العتبة الحسينية المقدسة تقيم مؤتمرا تحت شعار الشيخ الفقيه احمد بن فهد الحلي

روحانی ونظیره الروسي يناقشان سبل تطویر العلاقات الثنائیة بین طهران وموسكو

وزیرا خارجیة العراق ومصر يبحثان سبل تعزيز العلاقات وزيادة التعاون الأمني

الحشد الشعبي يؤكد: جاهزون لكل المعارك

السید خامنئي يستقبل أسر شهداء لواء فاطميون ويصفهم بـ "كنز الاسلام الصبورة"

معصوم والنجيفي والجبوري یؤکدون ضرورة إغاثة نازحي الموصل

الجعفري من الأردن: لابد ان يساهم الاشقاء العرب بدعم العراق

المرشدي یعلن قرب نصب شباك مرقد العسكريين ویشید بمهرجان أمير المؤمنين الثقافي

العتبة العلویة تقيم ندوة حوارية لإيصال وصايا المرجعية العليا وتعقد ندوة الأسرة القرآنية

رأي المرجع الفياض حول تعليل عدم ذكر "ابي الفضل العباس" في زيارة عاشوراء

الحشد الشعبي يحبط تعرضا لداعش ويقتل 43 إرهابيا غرب الموصل

السيد السيستاني يؤسس منهجا جديدا في الحرب ويجعل حماية المدنيين جزءا من مهام المعركة

آية الله المدرسي يؤكد على ضرورة الارتفاع بالمستوى المهني لدى القوات الأمنية

2016-12-09 14:14:20

المالكي: الحشد الشعبي هو الضمانة لاستمرار العملية السياسية

شفقنا العراق-حذر النائب الاول لرئيس الجمهورية، نوري المالكي، من محاولات تقسيم العراق على اساس عسكري بعد الانتهاء من مرحلة داعش وتحرير مدينة الموصل، وفيما حمل الحكومة المركزية مسؤولية حماية وحدة البلد، أكد على ضرورة أن لا تشمل التسوية السياس البعث ومن ادخل “الارهاب” وأن تكون مع من يؤمن بالعراق والعملية السياسية.

وقال المالكي خلال مؤتمر عشائري موسع بشيوخ ووجهاء محافظة ذي قار على قاعة بهو بلدية الناصرية، ان “هنالك محاولات اقليمية تسعى الى تقسيم العراق وجعله بلدا ضعيفا من خلال الترويج لحرب جديدة تحت عنوان انشاء الاقاليم وعدم القدرة على التعايش واخطرها التقسيم على الاساس العسكري تحت عنوان الحرس الوطني وحماية كل محافظة من قبل ابنائها وعزل الحكومة المركزية عن دورها في حماية جميع العراقيين”.

واضاف ان “على الحكومة المركزية تحمل المسؤولية في مواجهة هذه المخططات ومتعهدا بافشالها بهمة جميع العراقيين والسياسيين الوطنيين من خلال التلاحم المشترك”، داعيا الجميع الى “المشاركة في الانتخابات المقبلة وبشكل واسع لافشال المخططات الرامية لاسقاط العملية السياسية بعد فشلها من خلال محاولات الارهاب والانقلابات العسكرية”.

واشار الى ان “الاطراف الاخرى تتحرك حاليا من اجل الاستهداف السياسي من خلال زرع حالة الاحباط من عدم جدوى المشاركة في الانتخابات المقبلة ليتمكنوا من العودة من جديد للسيطرة على الاوضاع في العراق وتنفيذ اجندتهم التي فشلوا في تحقيقها عبر العديد من المراحل والاشكال المتنوعة”.

وأضاف المالكي، أن “مؤامرة داعش لم تكن تستهدف الدخول الى الانبار والموصل بل كانت تستهدف إسقاط العملية السياسية والدستور والسيطرة على بغداد، وللأسف أن هذه المؤامرة أدت الى حل الجيش واثارة الطائفية، وكادت داعش تدخل بغداد وكربلاء”، مطالباً العشائر بـ “توعية ابناءها وحثهم على المشاركة في الانتخابات وافشال كل مساعي الانقلاب السياسي الذي يسعى اليه أعداء العملية السياسية”.

وتابع، أن “الهمة التي جاء بها الحشد الشعبي الذي دعونا الى تشكيله وانطلاقته الاولى استطاع ان يفشل مخطط حل الجيش ونجح في حماية بغداد والمراقد المقدسة”، مثمناً “دور وتضحيات ابناء عشائر محافظة ذي قار في مواجهة عصابات داعش الارهابية، قائلا أن أبناؤكم لبوا نداء الوطن والمرجعية الرشيدة، وانبرى الجميع في الدفاع عن العراق واسقطوا كل المخططات الشريرة”.

وأوضح أن “الحشد الشعبي ما يزال هو الضمانة لإستمرار العملية السياسية، وإن نار داعش ستنطفىء قريبا في العراق وهذا سيكون عامل مساعد لنهايتها في سوريا، لكن علينا ان نحذر من تباشير ظلامية تتحرك الان لإيقاد حرب جديدة تحت عنوان الأقاليم وعناوين متعددة واخطرها هو تقسيما على أساس عسكري وتشكيل حرس لكل اقليم وبذريعة ان المناطق التي حررت من داعش يجب ان يحميها ابناءها بمعزل عن الحكومة”، معتبرا “هذا الامر خطيرا لأن من مسؤولية الحكومة توفير الأمن لكل شبر في أرض العراق”.

واكد المالكي “رفض اي تسوية سياسية مع من وصفهم بصانعي الازمات والفتن في ساحات الاعتصام والذين شكلوا المجموعات الارهابية وممن تلطخت ايديهم بالدم العراقي”، متعهدا بـ”اتخاذ موقف مناسب مع من يريد خلاف ذلك ومشددا على عدم ابرام اي اتفاق للمصالحة والتسوية الوطنية مع من لا يؤمن بالعراق ووحدته ومشارك في كل ما حصل للعراقيين من ازمات متعددة”.

النهاية

الفئات:   جميع الأخبار ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)