الجيش السوري يحبط هجمات لداعش بدير الزور ويبدأ عملية عسكرية شرق حلب
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

السيد نصرالله مخاطبا الوزراء العرب: إذا أردتم مساعدة لبنان فلا تتدخلوا فيه ولا ترسلوا الإرهابيين إليه

حمدان لـ"شفقنا": البيان العربي رد على الانتصارات التي تحققت في البوكمال والعراق

الجعفري یدعو منظمة التعاون للقيام بخطوات عملية لدعم العراق في مواجهة داعش

البرلمان يؤجل التصويت على مشروع قانون انتخابات المحافظات ويرفع جلسته إلى الاثنين

معصوم: "السيد السيستاني" يدعم تطوير العلاقات الثنائية بين العراق والسعودية

رد صاعق من طهران على بيان وزراء الخارجية العرب: السعودية تنفذ سياسات إسرائيل

السيد خامنئي: واثقون من بناء القرى المدمرة أفضل مما مضى بفضل الله وعزيمة الشباب

العتبة العباسية تنظم مهرجان "الرسول الأعظم" وتفتح أبوابها للتسجيل للخطابة النسوية

ما معنى قوله تعالى.. (وإنك لعلى خلق عظيم)؟

المحكمة الاتحادية تصدر حكما بعدم دستورية الاستفتاء، وبارزاني یعده صادرا من جانب واحد

معصوم يدعو المفوضية للحياد التام، والحكيم يؤكد أهمية الهدوء السياسي

بالصور: السید خامنئي يتفقد المناطق التي ضربها الزلزال في كرمنشاه

الملا: فصائل المقاومة تكتسب شرعيتها من فتوي السید السيستاني

أزمة الروهينجا..الصين تدعو لحل ثنائي، والبابا يزور ميانمار، وامریکا تطالب بفتح تحقيق

أنباء عن موافقة أربيل على شروط بغداد، ومعصوم يكشف سبب تأخر الحوار

وسط تحفظ عراقي-لبناني..وزراء الخارجية العرب ينددون بـ "التدخلات الإيرانية"

المرجع السبحاني يدعو الحكومة الإيرانية إلى بناء علاقات مناسبة مع مصر والسعودية

العتبة الحسينية تطلق مشروع "ريحانه المصطفى" وتنهي برنامج النصر

القوات الأمنية تصد هجومين في تل صفوك وتتحرك باتجاه الجزيرة الكبرى

المرجع نوري الهمداني: تعاليم الإسلام تحتم علينا مكافحة الظالمين والدفاع عن المظلومين

صُنّاع "داعش" غاضبون على حزب الله لإعطابه "مُنتجهم"

السيد السيستاني یحدد الحکم الشرعي "للهدية"

موقع سعودي: محمد بن سلمان ينجو من محاولة إغتيال

الجيش السوري وحلفاؤه يحررون "البوكمال" بمشاركة اللواء قاسم سليماني

مكتب السيد السيستاني: يوم الاثنين أول أيام شهر ربيع الأول

بالصور: مكاتب مراجع الدين في مدينة قم تحيي ذكرى استشهاد ثامن الأئمة

الناصري: كل ما عندنا من أفراح وخيرات هي ببركة النبي الأكرم

انطلاق حملة لترميم المدارس في البصرة بالتعاون مع معتمد المرجعية العليا

بالصور: إحياء ذکری استشهاد الإمام الرضا في مكتب السید السیستاني في قم المقدسة

بالصور: الملايين تحيي ذكرى استشهاد الامام الرضا في مشهد المقدسة

البرلمان يؤجل التصويت على قانون هيئة الإعلام ويستعد لمناقشة قانون الانتخابات

دعوات متواصلة للحوار بين بغداد وأربيل، وأنباء عن استعداد الإقليم لإلغاء نتائج الاستفتاء

سوريا: استهداف منطقة السيدة زينب، والجيش یسيطر على معظم البوكمال

انعقاد مؤتمر الناشطين الثقافيين الرضويين، ومتولي العتبة یدعو للتعريف بمحاسن كلام أهل البیت

محمد.. رسول الإنسانية والخُلق العظيم

الجعفري یستقبل السفير الهندي ویتلقى دعوة رسمية لزيارة البحرين

السعودية تهنئ بتحرير راوة، وكندا تنهي استطلاعها الجوي بالعراق، والصين تجدد دعمها

العبادي: الانتخابات ستُجرى بموعدها الدستوري بخلاف ما يتحدث به عدد من السياسيين

"إسرائيل" تتزعم حملة إثارة الفتن الطائفية في سوريا

هل يجوز تأسیس معمل في أرض المسجد؟

الثورات السياسية في عصر الإمام علي بن موسى الرضا

السيد السيستاني أخذت منه ولم يأخذ مني

معصوم: تحرير راوة بمثابة اعلان النصر النهائي لشعبنا بكافة مكوناته على فلول داعش

إحیاء ذكرى وفاة الرسول الأکرم في كربلاء والبصرة، والعتبة العلوية تنفذ برنامج خدمیة وثقافیة

الحكيم يؤكد رفضه لتسييس الحشد وزجه في الصراعات ويحذر من محاولة اقحامه

المالكي یؤکد ضرورة بقاء الحشد، والجعفري يعلن استعداد العراق لدعم حقوق الإنسان

العبادي: نحن بحاجة إلى إتباع سيرة النبي الأكرم في نبذ الفرقة وإنهاء الخلافات والنزاعات

المرجع الفياض يعلن استئناف دروس البحث الخارج اعتبارا من الثلاثاء القادم

في ذكرى استشهاده الأليمة.. وصايا الإمام الحسن المجتبى

الرسول الأكرم وصفاته الحسنة

أكثر من 5 ملايين زائر يحيون ذكرة وفاة النبي الأعظم بالنجف والعتبة العلوية تستنفر طاقاتها لتقديم الخدمات

الشيخ ملحم لـ"شفقنا": إذا أردنا رد الخطر عن الإسلام علينا العمل على تأليف القلوب وتوحيد المذاهب

ما هو حكم مس اسم الجلالة وأسماء أهل البيت الموجودة في السيارة وغيرها؟

استنکار عراقي لتصنيف "النجباء" كمنظمة إرهابية..محاولة عدائية للشعب وتعديا على السيادة

استمرار عملیات مسك الحدود العراقية-السورية، وتهنئات بتحرير "راوة"

لماذا النبي الأکرم أشرف الخلق؟

المرجع النجفي یدعو طلبة الحوزة للمثابرة للارتقاء بمراتب التقوى والدراسة وفق المناهج الأصيلة

ديلي ميل: الملك سلمان سيتنازل عن العرش لنجله الأسبوع المقبل

الصدر يؤكد سعيه لإصلاح العملية السياسية ويدعو لحكومة تكنوقراط غير ميليشياوية وحزبية

خطيب الناصرية يدعو المحافظة الى الاهتمام بمعالجة أزمة شحة المياه

الجعفري: العراق نجح في الحفاظ على وحدته ويتطلع لإعادة إعمار البنى التحتية

خطيب طهران: عودة الحريري إلى لبنان بمثابة إفشال لمؤامرات آل سعود

المرجعية العلیا تؤکد ضرورة الالتزام بمقومات المواطنة الصالحة وتحذر من النزعات العشائرية

المدرسي: إقامة "زيارة الأربعين" دلت على أن العراق بدأ يتعافى مما ألم به من أزمات

القوات الأمنیة تحرر آخر معقل لداعش في العراق

العتبة الحسينية تصدر "المرجعية والتعايش السلمي"، وتعقد ندوة ثقافیة في تكريت

في ذكرى رحيل الرسول الكريم؛ أسس الخلق العظيم

صرخة في واد؛ الحرمان والظلم اللذان يمارسان ضد الشيعة البشتون في باكستان

النجف الأشرف تستعد لاستقبال الزائرین بذكرى وفاة النبي الأعظم، والعتبات تستنفر طاقاتها

بغداد تدعو أربيل لاحترام الدستور وسط دعوات للحوار ومطالبات باستقالة بارزاني

2016-11-20 16:51:31

الجيش السوري يحبط هجمات لداعش بدير الزور ويبدأ عملية عسكرية شرق حلب

47acc52d-b33d-446c-837c-77c278b0d37a

شفقنا العراق – احبط الجيش السوري اليوم الاحد، هجوما لتنظيم “داعش” الارهابي على نقاط عسكرية بالجفرة وفي حويجة صكر في دير الزور موقعا قتلى في صفوف الارهابيين.

واشتبك الجيش السوري مع مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” شنت على نقاط عسكرية في منطقة الجفرة جنوب شرق مدينة دير الزور بنحو “7” كم.

وانتهت الاشتباكات بإحباط الهجوم بعد سقوط أغلب أفراد المجموعات الإرهابية المهاجمة بين قتيل ومصاب وتدمير 3 من آلياتهم بينما لاذ الباقون بالفرار.

إلى ذلك تأكد مقتل عدد من إرهابيي التنظيم خلال عملية نوعية لوحدة من الجيش على أحد أوكارهم في حويجة صكر جنوب شرق المدينة.

وأسفرت عمليات الجيش على أوكار تنظيم داعش خلال الأيام الثلاثة الماضية عن مقتل مالا يقل عن 30 من إرهابييه وتدمير العديد من آلياته ومعداته في حي الصناعة وحقلي التيم والكونيكو النفطيين وفي محيط المطار العسكري.

وسيطرت ايضا وحدات من الجيش السوري على كتل أبنية في خان الشيح بريف دمشق ووجهت ضربات مركزة على مواقع انتشار المجموعات الإرهابية في ريف حلب الغربي.

وتستعد القوات السورية وحلفائها للسيطرة على خربة خان الشيح والمدجنة الشرقية بريف دمشق.

وفي ريف حمص احبط الجيش هجوماً إرهابياً على قرية مكسر الحصان، فيما اقدم سلاح الجو بالقضاء على أعداد كبيرة من الإرهابيين بريفي حلب وإدلب.

وضبطت وحدة من الجيش السوري صواعق وصواريخ والقى القبض على عدد من الإرهابيين في ضاحية أبي الفداء بحماة.

كما أفاد مصدر عسكري لمراسل تسنيم أن قوات الجيش السوري بدأت ليل أمس تقدمها باتجاه الاحياء الشرقية لمدينة حلب بعد تمهيد مكثف من سلاحي المدفعية والراجمات حيث اقتحمت الجهة الشرقية من هذه الأحياء مسيطرة على تلة “الزهور” الاستراتيجية.

وتأتي أهمية تلة “الزهور” كونها مشرفة على منطقة “الارض الحمرا”و “مساكن هنانو” التي سيطر الجيش على عدة كتل من الأبنية بداخلها .

على الجهة الأخرى تقدم الجيش مدعوما بالقوات الحليفة في محور غرب حلب وسيطر على مساحات واسعة من “سوق الجبس” جنوب ضاحية الأسد، تزامنا مع تمهيد جوي ومدفعي على منطقة “الراشدين”.

وبحسب مصدر عسكري فإن القوات السورية أنهت استعداداتها لاقتحام الاحياء الشرقية لحلب، مؤكدا أن تعزيزات عسكرية ضخمة من قوات النخبة في الجيش السوري وصلت إلى المواقع المشرفة على الاحياء الشرقية من حلب، وانتشرت مع كامل الأسلحة المناسبة .

وقال المصدر أن عملية الاقتحام ستبدأ من عدة محاور بهدف تقطيع اوصال المسلحين داخل الاحياء الشرقية وعزل مناطقهم عن بعضها لاجبارهم على الاستسلام والخروج بالقوة بعد رفضهم الخروج سلميا.

في سياق آخر تمكنت عائلة مؤلفة من 10 أشخاص من الخروج من الأحياء الشرقية المحاصرة والهروب عبر معبر “العرقوب” المتاخم لهذه الأحياء، واجتمعوا منتصف ليل أمس مع محافظ مدينة حلب والجهات الأمنية الذين وعدوا بتأمين الحماية والرعاية المناسبين.

ونفذ الجيش السوري كميناً نوعياً بعد عملية رصد دقيقة ومتابعة اتصالات الإرهابيين، بمجموعة إرهابية تنتمي لجبهة النصرة على الطريق الواصل بين “ساكرة” في منطقة “اللجاة والبادية” بريف درعا الشمالي الشرقي.

وراقبت وحدات الجيش السوري عبر كاميرا الرصد حركة عناصر جبهة النصرة التي كانت تحاول عبور أتوستراد دمشق –السويداء، وقامت بتفجير العبوات الناسفة التي زرعتها على طول الطريق ما أدى لمقتل وجرح معظم الإرهابيين، كما أسقطت وحدة من الجيش السوري طائرتين مسيرتين مفخختين للمجموعات الارهابية شمال شرق جامع بلال الحبشي وجنوب بناء “مدار” شمال مخيم النازحين في درعا.

سياسيا قال وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، اليوم الأحد، إن دمشق تؤمن بأن الحل السياسي هو الحل الوحيد للازمة في سوريا.

وأكد المعلم، خلال مؤتمر صحفي عقب لقاء جمعه مع المبعوث الاممي الخاص لسوريا ستيفان دي ميستورا في دمشق، الترحيب بإجراء أي لقاءات سورية – سورية من دون أي تدخل أجنبي.

 وأعرب وزير الخارجية السوري عن إيمان دمشق بالدور الذي تقوم به الأمم المتحدة واحترامها لسيادة الدول الأعضاء.

واتهم المعلم الولايات المتحدة الأميركية بأنها تستخدم حاليا الأكراد للوصول لحصار الرقة ومن ثم يأتون “بالبعد التركي”، مشيرا إلى أن “العرب الأقحاح يرفضون البعدين”.

وأعلن الوزير السوري اتفاق دمشق على ضرورة خروج الإرهابيين من شرق حلب من أجل إنهاء معاناة المدنيين هناك.

وذكر  المعلم إن “ستيفان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا اقترح تشكيل إدارة ذاتية في شرق حلب الذي تسيطر عليه قوات المعارضة والمسلحين، لكن دمشق رفضت الاقتراح.

وقال المعلم “فكرة الإدارة الذاتية التي طرحها دي ميستورا مرفوضة لدينا لأنها نيل من سيادتنا الوطنية ومكافئة للإرهاب”.

النهاية

 

الموضوعات:   العالم الإسلامي ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)