الجعفري یدعو لتضافر الجهود الدولية لإنهاء داعش، والمالکي يطالب بتكاتف الشعب

العبادي لوزير الخارجية الأميركي: عملية تحرير الموصل تسير بوتيرة أسرع مما مخطط له

التحالف الوطني يؤكد دعمه للقوات الأمنية ويشدد على تشريع قانون حرية التعبير

العبادي يناقش دعم الحكومة الالمانية للعراق بالمجال الاقتصادي مع مبعوث ميركل

القوات العراقية تحبط هجومين بالبصرة وكربلاء وتحاصر قريتين بتلعفر وتقتل 82 داعشيا

آية الله علوي الجرجاني يؤكد ضرورة استقطاب الشباب نحو الدين وتأسيس المجتمع الاسلامي

عندما يضع البعض حاضره ومستقبله على "كف ترامب"

المرجع وحيد الخراساني: ثمرة وجود الصديقة الزهراء الحكومة العالمية للمهدي الموعود

ممثل السيد السيستاني: مسؤولية العلماء في عصرنا كبيرة وخطيرة وسيحاسبون عليها إن قصروا

المرجع النجفي: العراق حافظ على وحدته وأسقط المؤامرات التي حاولت تمزيقه

الرئيس الإيراني: المقاومة والصمود هو السبيل الوحيد لمواجهة الكيان الصهيوني

لاريجاني: العراق بلد كبير ومهم بالمنطقة ومشاكله تعود إلى مكانته وأهميته

المرجع نوري الهمداني: لضرورة اهتمام الإنسان بشخصيته وتنمية ذاته حسب المبادئ الدينية

المرجع السبحاني: العقل هو العامل الذي يجبر الإنسان على التفكير ويقوم بتعديل هوى النفس

مؤتمر دعم الانتفاضة يعلن عن مساندة شاملة للفلسطينيين ويؤكد على ضرورة مقاومة الاحتلال

العبادي يجدد اهتمام الحكومة بالمدنيين ويعلن بدء خطوات المصالحة المجتمعية

المرجع الجوادي الآملي: الرؤية الغربية عن حياة الإنسان وموته ساهمت في نشوب الحروب العالمية

مقتل رئيس أركان قوات هادي بضربة صاروخية في المخا جنوب اليمن

مقتدى الصدر: «إيران برّا»... مجدداً

ممثل المرجعية العليا: يجب تحسين استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لتجنب الأضرار الأسرية

الشيخ نعيم قاسم: إسرائيل لا تسقط إلا بالسلاح

الحشد يطلق الصفحة السادسة للعمليات في تلعفر وداعش يتكبد خسائر كبيرة بمطار الموصل

العتبة الحسينية تقيم ندة "حوار بالشريعة الاسلامية" وتنجز مشاريع ثقافية بالبصرة وبابل

الجيش السوري يحشد قواته بدرعا ويشتبك مع النصرة غرب حلب ويتقدم بحماه

مستشار خامنئي: حضورنا في سوريا والعراق رسمي وبطلب من الحكومتين

استكمال تطهير البو سيف وتقدم لتحرير مطار الموصل وإفشال هجوم لداعش بتلعفر

الصدر: هدفنا الأساسي تقوية الدولة، وعلى المجاهدين ألا يزجوا أنفسهم بالصراعات السياسية

معصوم يستقبل المالكي ويبحث معه ملف الانتخابات والمصالحة الوطنية

الجعفري: بعض وسائل الإعلام تحاول تحريف الحقائق وتشويه صورة المقاتلين العراقيين

المرجع النجفي يدعو الأجهزة الأمنية إلى العمل بإخلاص وتفاني للحفاظ على أرواح المواطنين

السنة هم من سيقبر التحالف "السني-الإسرائيلي" المزعوم

الموصل سقطت لكنها تحررت بفضل فتوى السيد السيستاني

المرجع مكارم الشيرازي: الإسلام دين ثقافي وممارسات التكفيريين حالت دون تقدمه

مجلس الوزراء يوجه بنقل عناصر الصحوات إلى القوات الأمنية ويعيد النظر في مشروع بيع وإيجار عقارات الدولة

العبادي يحذر الكتل من الفتن ويربط التفجيرات الإرهابية بالخلافات السياسية

بالصور: ما هي قصة الملازم الشهيد أبو بكر السامرائي الذي أعدمه داعش؟

ماذا قال المشاركون بمؤتمر دعم الانتفاضة الفلسطينية في طهران

هروب الدواعش من مطار الموصل والقوات الأمنية تسيطر على الاسحاقي

الخارجية العراقية: تصريحات جاويش أوغلو عن "نشر التشيع" تعكس رؤية طائفية ضيقة

الحشد الشعبي ما بعد التحرير! (٢)

علماء البحرين: القوات الخليفية المتورطة بالإرهاب قد أبيح لها رسميا استرخاص دماء الشعب

القوات العراقية تحرر "معسكر الغزلاني" وتقترب من السيطرة على مطار الموصل

بالصور: وكيل السيد السيستاني في إيران يستقبل وفدا من علماء أهل السنة

مجلس النواب يناقش عمليات تحرير الموصل والوضع الأمني

السيد خامنئي: الشعب الفلسطيني هو القائد الحقيقي للكفاح، وهناك محاولات لحرف مسار المقاومة

اليمن: دك مواقع سعودية بجيزان وعسير والجوف وإحباط محاولة تسلل للمرتزقة بتعز

العبادي يبحث مع وزير النفط الإيراني التعاون في مجال الطاقة

الجيش السوري يقترب من السيطرة على حقل شاعر بريف حمص ويتقدم غرب حلب

الحوزة العلمية بالنجف تنعى ثلاثة من رجالها بمعركة تحرير الموصل

اكتمال الصفحة الأولى من المرحلة الثالثة لتحرير الموصل وتحرير البوسيف وقطع امداد داعش

"سيدة الضوء"..مسلسل عراقي يصور حياة السيدة فاطمة الزهراء

السيد نصر الله: مستعدون لأي تهديد ولن نلتزم بأي خطوط حمراء

ممثل المرجع الحكيم: المرجعية ترعى المصالح العليا للمجتمع عبر دعواتها للتعايش السلمي

العراق يناقش روسيا وإيران العلاقات الثنائية، وفرنسا ترحب بعمليات الموصل

ممثل المرجعية العليا: دماء الشهداء ستحرر العراق من دنس الإرهاب

مكتب السيد السيستاني يستمر بإيصال المساعدات الإنسانية لنازحي الحويجة

المرجع الحكيم: التفقه بالدين يقوي العقيدة ويزيدها تماسكا وصلابة وقوة أمام المؤامرات

المرجعية العليا تؤكد للمقاتلين أهمية الحيطة والحذر وتدعو للحفاظ على أرواح وأموال الناس

مؤتمر"دعم الانتفاضة الفلسطينية" يعيد البوصلة باتجاه فلسطين

العبادي يستقبل مبعوث بوتين ويؤكد إن حرب العراق ضد الإرهاب وصلت لمراحلها النهائية

المرجع نوري الهمداني: على الشيعة والسنة العمل معا متوحدين لمواجهة من يسعى لبث الفرقة

ماتيس يؤكد بقاء القوات الأميركية في العراق لدعم الجيش العراقي

حمودي يطالب باتخاذ قرارات حازمة لانهاء فساد المنافذ الحدودية

القوات الأمنية تتقدم في أيمن الموصل وتحبط هجوما لداعش في كبيسة

آية الله العلوي الجرجاني: لا تأثير للمسؤولين على المجتمع ما لم يهذبوا باطنهم ويلتزموا بالشريعة

الصدر يطرح مبادرة لما بعد تحرير الموصل ويطالب بفتح حوار شامل للمصالحة الوطنية

القوات الخليفية تداهم "البلاد القديمة" وسط قلق من انقطاع أخبار المعتقلين

الجيش السوري يقترب من مثلث تدمر ويصد هجمات لداعش جنوب غرب دير الزور

على خلفية عواصف الأهواز.. السيد خامنئي يطالب المسؤولين بالاهتمام بمشاكل الشعب الإيراني

المرجع مكارم الشيرازي: أي خلاف بين السنة والشيعة هو كالسم القاتل للجميع

كربلاء تطلق مسابقة بحثية وتواصل معرضها الدولي للكتاب

2016-10-29 18:43:04

الجعفري یدعو لتضافر الجهود الدولية لإنهاء داعش، والمالکي يطالب بتكاتف الشعب

harbipress-com_18052

شفقنا العراق – قالت مُمثـِّلة الأمين العامِّ للأمم المتحدة للشؤون الإنسانيَّة في العراق ليزا غراندي اليوم السبت إن أكثر من مليون نازح عراقي عادوا لمناطق سكناهم في ثلاث محافظات عراقية بعد استعادة مناطقهم من تنظيم داعش.

جاء ذلك خلال استقبال وزير الخارجية العراقية الدكتور ابراهيم الجعفري للمسؤولة الدولية في مقر الوزارة ببغداد، بحسب بيان للخارجية .

وذكر البيان أنه “جرى خلال اللقاء بحث مُستجدّات الأوضاع الأمنيَّة، والإنسانيَّة للعوائل النازحة، والدعم الأمميّ المُقدَّم للعراق في حربه ضدَّ عصابات داعش الإرهابيّة”.

وأشاد السيد الجعفريّ “بدعم الأمم المتحدة للعراق في حربه ضدَّ عصابات داعش الإرهابيَّة”، مُشيراً إلى أنَّ “العراق يُمثـِّل الخط الأوَّل لمُواجَهة الإرهاب، وعلى أمم وشُعُوب العالم أن تفخر بالانتصارات المُتتالية التي يُحقـِّقها العراقيّون دفاعاً عن أنفسهم، ونيابة عن العالم أجمع”.

ودعا وزير الخارجية إلى “ضرورة تضافر الجهود الدوليَّة مع تقدُّم القوات العراقيَّة لتحرير مدينة الموصل؛ لتوفير المُستلزَمات الضروريَّة، وتخفيف المُعاناة الإنسانيَّة التي يعيشها النازحون من المدينة.

من جانبها عبَّرت غراندي عن “فخر وامتنان المُجتمَع الدوليِّ للتضحيات التي يُقدِّمها أبناء القوات الأمنيَّة، والحشد الشعبيّ في مُواجَهة الإرهاب، وتحرير الأراضي العراقيَّة، ومُحارَبة الخطر العالميّ المتمثل بعصابات داعش الإرهابيَّة”.

وأشارت إلى أن “مسؤوليَّة التعريف بهذه الانتصارات المتحققة يقع على عاتق المنظمات الإنسانيَّة، والأمم المتحدة، وإيصال الحقائق في العراق”.

وشددت غراندي على أنَّ “ما تقوم به القوات المسلحة العراقية لم تقـُم به أيٌّ من جُيُوش العالم خُصُوصاً أنَّ همَّهم ليس القضاء على الإرهاب فقط، وإنما حماية المدنيِّين، والحفاظ على أرواحهم”.

وبينت أنَّ “الأمم المتحدة رصدت عودة أكثر من مليون نازح إلى مناطق سكناهم، والعدد في تزايد مُستمِرٍّ في محافظات الأنبار، وصلاح الدين، وديالى؛ وهذا الأمر يتطلب توفير الدعم اللازم للعراق، ومساعدته في إعادة إعمار البنى التحتيَّة للمناطق المُحرَّرة، وتأمين المُستلزَمات الضروريَّة للعوائل العائدة إلى مناطق سكناها”.

ومن جهته أكد رئيس إئتلاف دولة القانون نوري المالكي أن بناء الدولة على أساس الدستور وتكاتف أبناء الشعب العراقي سيمنع كل الخروقات الأمنية والعمليات الإرهابية التي تطال البلاد،وأضاف المالكي في كلمة له بمؤتمر أعيان وزعماء قبائل العراق أن وحدة الشعب وتماسكه أجهضت محاولات البعض لبث سموم التفرقة،

المالكي أشار أيضاً إلى أن خطر داعش الإرهابي سينتهي قريباً بجهود وتضحيات أبناء الحشد الشعبي والقوات المشتركة،مبيناً أن مشكلات البلاد لن تنتهي إلا بالتوافق السياسي وأن يكون الجميع على موقف واحد لبناء الدولة وحماية العملية السياسية من الإنهيار لأن من جاء بداعش الإرهابي ومنصات الإعتصام هو التوافق السياسي المفقود،

وأوضح المالكي أن مرحلة ما بعد داعش الإرهابي تحتاج إلى أن تكون الدولة قوية ومحترمة ويشعر جميع أبناء الشعب بهيبتها من دون التعدي على الأمن والمؤسسات والنظام العام،مضيفاً أن قوة الدولة بهيبتها وهيبتها من إلتزام الشعب بقوانينها وأنظمتها،

كما دعا المالكي إلى عدم السماح بأن يكون العراق ساحة للصراع الإقليمي والدولي لاسيما وأن لعبة بعض السياسيين أنكشفت بوعي أبناء الشعب العراقي،وأشار إلى أن الفرصة السانحة الآن أمام العراقيين هي التوحد لدرء الفتن،

وبينَّ المالكي أن الشعب العراقي هو منْ سيقرر مستقبل بلاده والبرلمان والحكومة في الإنتخابات المقبلة،وأضاف أن الرؤية الجديدة للشعب ستحدد من سيختار من الأشخاص الذين يتحملون المسؤولية ويشعرون بها.

النهایة

الفئات:   جميع الأخبار ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)