نشر : September 21 ,2016 | Time : 11:35 | ID 52492 |

علماء العراق يطالبون البحرين بإيقاف سياسة الاضطهاد الطائفي واستهداف رجال الدين

نتيجة بحث الصور

شفقنا العراق -أكّد علماء الدين في مدينة البصرة العراقيّة رفضهم ما يتعرّض له آية الله الشيخ عيسى قاسم من استهداف بعد نزع جنسيّته، مندّدين بسياسة الاضطهاد الطائفيّ التي يمارسها النظام الخليفيّ بحقّ الشعب البحرينيّ.2016062006أكّد علماء الدين في مدينة البصرة العراقيّة رفضهم ما يتعرّض له آية الله الشيخ عيسى قاسم من استهداف بعد نزع جنسيّته، مندّدين بسياسة الاضطهاد الطائفيّ التي يمارسها النظام الخليفيّ بحقّ الشعب البحرينيّ، مستنكرين اعتقال العلماء ورجال الدين ومحاكمتهم، مطالبين سلطات المنامة بالكفّ عن هذه الانتهاكات.

وقال رئيس مؤسسة الوحدة الاسلامية لعلماء الدين في البصرة الشيخ جمال الدوسري: نحن نرفض ونشجب رفضاً قاطعاً وجازماً مما يتعرض له سماحة الشيخ عيسى قاسم واخوانه كذلك من العلماء ومن المراجع ومن المربين ومن الموجهين.

واضاف الدوسري: هؤلاء جهلة، الذين ينتقصون من حق العالم والذين يريدون للعالم ان يسكت عن قول الحق وعن الصدح بالحق والله انهم اهل باطل واهل سوء واهل شر وسوف يعلو صوت الحق.

وصرح مدير مكتب دار الافتاء في البصرة الشيخ رافع الشريفي: مرة تلو اخرى يضرب الشعب البحريني لانهم قاموا للاصلاح، نادوا كلمة كما قال الامام الحسين عليه السلام عندما نادى وقال (هيهات منا الذلة)، رسالتنا الى اخواننا الى الشعب المضطهد المظلوم في البحرين اقول لهم اصبروا وصابروا ورابطوا لان الله تعالى معكم وسوف ينصركم الله.

علماء الرباط المحمدي” يطالب بالتراجع عن قرار سحب جنسية آية الله قاسم

واستنكر “مجلس علماء الرباط المحمدي” في العراق ما يتعرض له العلماء في البحرين من ممارسات قامعة ومانعة لحرية الرأي وحق ممارسة الشعائر الدينية، مطالبين النظام البحريني بالتراجع عن قرار سحب الجنسية عن عالم الدين الكبير آية الله الشيخ عيسى قاسم.

ويستنكر “مجلس علماء الرباط المحمدي” ما يتعرض له العلماء من الشعب البحريني الشقيق من ممارسات قامعة ومانعة لحرية الرأي وحق ممارسة الشعائر الدينية وخاصة ما أقدمت عليه الحكومة من قرار سحب الجنسية من آية الله عيسى قاسم وهو عالم إسلامي ذو مكانة بين المسلمين مطالبين بالتراجع عن هذا القرار”.

كما طالب مجلس علماء الرباط المحمدي في بيانهم حكومة البحرين بـ”اتخاذ الحوار وإعطاء الحقوق وسيلة لحل المشكلات بين الحكومة والشعب مشيدين في الوقت نفسه بسلمية التظاهرات والحلم الذي يتحلى به الشعب البحريني وعلماؤه طيلة السنوات الماضية مما أعطى صورة حضارية لممارسة حق التعبير عن الرأي والمطالبة بالحقوق داعين المولى القدير أن يكتب الأمن والسلام لشعب البحرين المجاهد بكل أطيافه”.

رابطة شورى علماء الأنبار تستنكر عنصرية النظام البحريني

وعلى صعيد متصل، استنكرت رابطة شورى علماء الأنبار ما يحدث في البحرين من تمييز عنصري وملاحقة العلماء وسحب الجنسية عن عالم الدين البارز آية الله الشيخ عيسى قاسم، معتبراً أن مثل هذه التصرفات تثير النعرات الطائفية التي من شأنها تفريق الأمة الإسلامية.

وقالت رابطة شورى علماء الأنبار إنها تستنكر ما يحدث في البحرين من تمييز عنصري وملاحقة العلماء في الوقت الذي تتكالب الأمم على تمزيق وحدة الأمة الإسلامية، وإن التصرف الأخير مع سحب الجنسية من سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم وأن مثل هذه التصرفات للنظام الحاكم تثير النعرات الطائفية التي من شأنها تفريق الأمة الإسلامية وتمزيق وحدتها.

وأضاف البيان: نطالب الحكومة البحرينية بإيقاف مثل هذه الإجراءات الغريبة عن أمتنا وديننا وإطلاق سراح علماء الدين والكف عن تلك التصرفات الدخيلة على الإسلام ومنهجيته التي تدعو إلى احترام العلماء وإعلاء شأنهم وتقبل الرأي الآخر وهذا ما أوجده ديننا الحنيف لتحقيق العدالة والمساواة والعيش الرغيد.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها