نائب عراقي لشفقنا: معركة تحرير الموصل ليست صعبة لكنها بحاجة إلى توافق سياسي
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

المرجع الجوادي الآملي: عزة وكرامة الشعب الايراني كانت نتيجة اتباعه لتعاليم القران

المرجع السبحاني یؤکد ضرورة التفات المجتمع الاسلامي للقران الكريم واتباع اهل البيت

العتبة العلوية تواصل تحضيراتها لمؤتمر العتبات المقدسة وتقیم برامج لطلبة المدارس

تحذيرات من تأجيل الانتخابات..غير دستوري ويدخل البلاد إلى المجهول

"وجه رسالة شكر للسيد خامنئي وإیران"..هنية: سنجهض مؤامرة طاغوت العصر ترامب

سليماني: انتصار محور المقاومة على الإرهاب بالعراق وسوريا كان انتصارا لشعوب العالم

بعد فشل التصويت السري.. البرلمان يختار السبت موعدا للتصويت العلني على تحديد موعد الانتخابات

معصوم: علاقاتنا مع البحرين تاريخية ولها امتداداتها في مختلف المجالات

التحالف الوطني يرفض تأجيل الانتخابات ویناقش قانون الموازنة

العامري: كل الشعب العراقي لبى فتوى المرجعية في الدعوة للجهاد الكفائي

العبادي یشید بالعلاقات مع الریاض ویدعو السعودیة لدعم العراق

العتبة الكاظمية تصدر کتاب "لهيب الأحزان الضارم" وتشارك بمعرض صنع في العراق

هل صحيح إن الله خلق "حواء" من أضلاع أو زوائد جسم آدم؟ 

الداخلية تعلن استعدادها لاستلام الملف الأمني وتکشف عن مخططي تفجيرات بغداد

التعصب وجهة نظر مرجعية..ثالثا؛ التعصب السياسي‎

كيف يتم تطهير الأدوات الكهربائية إذا تنجست؟ 

مستشار خامنئي: لا تكرار للمفاوضات النووية ومزاعم ترامب لا أساس لها

كيف أخبرت الكتب السماوية عن النبي الأکرم وشريعته؟

في العلاقة مع "إسرائيل".. لا عتب على الهند كل العتب على بعض العرب

المرجع مكارم الشيرازي: عصمة النبي والأئمة الطاهرين من مسلمات عقائد الشيعة

دوش توجه رسالة للمرجعية وتناشدها بالتدخل لانقاذ الوضع الصحي بالنجف

مكتب السيد السيستاني یعلن ان يوم الجمعة المقبل هو غرة شهر جمادى الاولى

الحشد يفشل هجوما بالحدود السورية، والشرطة الاتحادية تتسلم أمن كركوك

شيخ الأزهر: لقد بدأ العد التنازلي لتقسيم المنطقة وتعيين الكيان الصهيوني شرطيا عليها

ما هي القوائم التي ستشارك في الانتخابات المقبلة؟

قلق أممي من إعادة اللاجئين الروهينغا لميانمار، والبابا یوجه نداء عالميا لحمايتهم

المرجع الجوادي الآملي: نفوذ الحوزات العلمية وكلمتها في المجتمع مرتبط باستقلالها

العتبة العلوية تنجز محطة الأمير الكهربائية وتباشر بالبوابات الخشبية لصحن فاطمة 

الحكيم: بناء دولة المؤسسات هو المنطلق لتحقيق الاستقرار في العراق

العتبة الحسينية تقیم دورات تنمویة وتتفقد جرحی الحشد

ما معنى قوله تعالى "وإنه لدينا في أم الكتاب لعلي حكيم"؟

السيد السيستاني: رواية "إذا رأيتم أهل البدع" مخالفة لروح القرآن

بعد "عدم اكتمال النصاب"..البرلمان يؤجل جلسته، وتحالف القوى يطالب رسميا بتأجيل الانتخابات

مبعوث ترامب يلتقي العبادي والجبوري ويؤكد دعم أمريكا لجهود الإعمار وترسيخ النصر

بمشاركة إقليمية ودولية..كربلاء تستعد لمهرجان ربيع الشهادة العالمي

تركيا تقصف "عفرين" وتحشد قواتها، والجولاني يعرض "المصالحة الشاملة"

المرجع النجفي أدان تفجيرات بغداد: نحذر السياسيين من استغلال الانتخابات للحوار بها

الجماعات التكفيرية.. تركة أمريكا في باكستان

معصوم ونوابه يؤكدون على تكثيف الجهود داخل البرلمان لحسم موعد الانتخابات وتشريع قانونها

العتبة العباسية تعلن تقدم نسبة إنجاز "مرآب الكفيل" وتشارك في معرض "صنع في العراق"

العامري يوضح أسباب الانسحاب من "النصر"، والحكيم يدعو لتهيئة الأجواء لحكومة أغلبية وطنية

ممثل السيد السيستاني يستقبل وفدا من ديوان الرقابة المالية

السيد خامنئي: الجهاد في مواجهة إسرائيل سيأتي بثماره ويجب أن لا نسمح بتشكيل هامش أمن لها

خلال عام ۲۰۱۷..العتبة العلوية وزعت حوالي ۳ ملايين وجبة طعام

العبادي يؤكد على عدم تأجيل الانتخابات ويدعو لانتخاب قوى وطنية عابرة للطائفية

الجعفري: النجف الاشرف تعتبر بمثابة الرئة التي يتنفس بها العراق

بفوزه على الأردن..العراق يتصدر مجموعته ويتأهل لربع نهائي كأس آسيا تحت 23 عاما

"حذر من تحول حوزة قم إلى أزهر جديد"..المرجع الفياض لـ"شفقنا":المرجعية الشيعية تقف أمام الأنظمة ولا علاقه لها بالحكومات

الجبوري يلتقي الرئيس الإيراني ويؤكد إن العراق اليوم على أعتاب مرحلة جديدة

المرجع النجفي: الأنظمة الجائرة تحاول عبر الفتن زعزعة واقع الشعوب الإسلامية لفرض سيطرتها

انطلاق مؤتمر طهران للبرلمانات الإسلامية، وروحاني يؤكد: الإرهاب صرف البوصلة عن فلسطين

وضع اللمسات الأخيرة لتقديم ملف تسجيل "زيارة الأربعين" ضمن لائحة التراث العالمي

بعد تفجيرات الكاظمية وساحة الطيران..لابد من حرمان "داعش" من فرصة الانتقام

ما ينسى.. وما لا يمكن أن ينسى!

الانتخابات العراقية وشبح النتائج

في أول زيارة له..السفير الأمريكي يزور كربلاء ويؤكد دعم بلاده للعراق في البناء والإعمار

مراجع الدين في إيران يعزون بمأساة ناقلة النفط ورحيل البحارة الإيرانيين

إدانات إقليمية ودولية لـ"تفجير ساحة الطيران": الإرهاب لا يزال يهدد العراق

الجعفري يؤكد على ضرورة وجود علاقات جيدة مع السعودية، ويدعو إلى دراسة تجربة الحشد

بحجة وقوعها تحت الاحتلال..الديمقراطي يقاطع الانتخابات النيابية في كركوك

التحالف لم يدم إلا يوما..انسحاب "الفتح" من "نصر العراق" بسبب "انتخابي"

استشهاد وإصابة 120 مدنيا بتفجير مزدوج في ساحة الطيران، والعبادي يعقد اجتماعا طارئا

بغياب وزير الكهرباء..البرلمان يؤجل استجواب الفهداوي، وينهي قراءة ثلاثة قوانين

ما هو المقصود من «كون الشيء مما یحتاج إليه و كونه عرضة للاستعمال»؟

الحرب على اليمن ونفاق الغرب الفاضح.. ألمانيا مثالاً

ما معنى قوله تعالى: (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ)؟

الصدر رفض الانضمام إليها.. العبادي والحكيم والعامري يتحالفون بقائمة انتخابية واحدة

الأزهر: تصريحات ترامب العنصرية البغيضة تتنافى مع قيم التعايش والتسامح

الشيخ الزكزاكي بعد ظهوره المفاجئ: الجيش النيجيري لم يحقق مآربه من اعتقالي

العبادي والعامري يوقعان على "نصر العراق"، وعلاوي ينفي تحالفه مع الخنجر

2016-07-16 23:17:00

نائب عراقي لشفقنا: معركة تحرير الموصل ليست صعبة لكنها بحاجة إلى توافق سياسي

خاص شفقنا-وسط زحام الأزمات السياسية في العراق، والدعوات المتتابعة لضرورة إجراء إصلاحات حكومية حقيقية خاصةً وأنها تتزامن معَ عمليات تحرير الأراضي العراقية من الإرهاب الداعشي، وللوقوف حولَ رؤية التحالف الكردستاني من كل هذه الملفات؛ كانَ لموقع شفقنا حوار مباشر معَ النائب في البرلمان العراقي عن التحالف الكردستاني السيد ماجد شنكالي الذي ابتدأ حديثهُ واصفاً الرؤية الكردية من تغيير الرئاسات الثلاث قائلا: في البداية التحالف الكردستاني ليس مع عدم تغيير الرئاسات الثلاث ولكن؛ تغيير رئيس الجمهورية أمر صعب ان لم يكن شبه مستحيل والامر الثاني التحالف الكردستاني مع المضي بالعملية السياسية الى الامام وعدم العودة الى حالة من الفوضى لايمكن معها السيطرة على الأوضاع في ظروف أمنية واقتصادية صعبة، اما مسالة التظاهرات فهي حق مشروع للتعبير عن الرأي ولكن هذه التظاهرات الان تحتاج الى قوات وجهود أمنية كبيرة لحمايتها وتأمينها اما مسالة الحلول وغيرها فنحن مع كل المطالَب المشروعة التي يتم تقديمها وفق اليات قانونية ودستورية بعيدا عن الفوضى وفرض الإرادات.

وتابعَ السيد ماجد شنكالي حديثهُ بما هو مطلوبٌ من قبل مجلس النواب لمواجهة التحديات، مؤكداً على ضرورة الإصلاحات الكاملة: الكتل السياسية يجب عليها اليوم ان تعي انها امام مفترق طرق يحتم عليها ان تعيد تقييم اداء المجلس سابقا؛ وتعمل على تفعيل الدور الرقابي والتشريعي للمجلس خاصة مسألة تشريع بعض القوانين المهمة مثل قانون العفو العام والمحكمة الاتحادية والعمل على استجواب الوزراء ومتابعة ملفات الفساد وهدر المال العام، كما إن مسألة الإصلاح مسألة يدور اغلب ان لم يكن جل الحديث عن العملية السياسية وهي تحتاج آمور ليست صعبة التحقيق، ان تصبح الدولة دولة مؤسسات تحاسب الفاسدين والمقصرين وتستعيد الأموال التي نهبت منذ عام ٢٠٠٣، المرجعية تحث المسؤولين على الإصلاح ولكن لحد الان الإصلاح يفهم بشكل خاطئ او يراد له التطبيق وفق مصالح وأجندات خاصة على المرجعية ان تضع قواعد وأسس للإصلاح واجبة التطبيق على السياسيين خاصة في التحالف الوطني.

وتطرق السيد ماجد شنكالي إلى حديث رئيس مجلس الوزراء العراقي حول كشف بعض نواب محافظة الموصل لخطة تحريرها: طلبتُ شخصياً في بيان سابق من رئيس مجلس الوزراء بكشف النواب الذين كشفوا خطة تحرير الموصل ووجوب محاسبتهم ومحاسبة القادة العسكريين الذين سربوا الخطط لهولاء النواب، لانهُ لايوجد اي رابط بين الخطط العسكرية والنواب الذين ينحصر عملهم بالجانب الرقابي والتشريعي٠لذلك يجب على العبادي كشف هذه الأسماء لمحاسبتهم.

وتطرق السيد ماجد شنكالي لمعركة تحرير الموصل موضحاً رؤية التحالف الكردستاني منها: رؤية التحالف الكردستاني وخاصة الحزب الديمقراطي على ان يكون تحرير الموصل من قبل ابنائها بكل مكوناتها كل الأطراف التي تحارب داعش هي محل تقدير واحترام لدينا ومشاركة الحشد قد تسبب نوعا من الحساسية لدى المكون الذي يشكل الأغلبية في المحافظة ونحن نحترم رؤية أهل نينوى وانا كنائب ارى انه من الأفضل ان يكون تحرير مركز مدينة الموصل من قبل قوات الجيش والشرطة الاتحادية وأبناء عشائر محافظة نينوى تكون القوات الاخرى مساندة وتقوم بحصار المدينة.

وتابع السيد ماجد شنكالي قائلاً: معركة تحرير الموصل لن تكون صعبة ولكنها تحتاج الى توافق سياسي واتفاق على ادارة محافظة نينوى بعد تحريرها قبل البدء بعملية التحرير هناك عوامل قد تؤخر البدء بالعملية مثل:

اولاً: رفض أهل المدينة مشاركة الحشد في عملية التحرير مع أصرار قيادات الحشد والحكومة في بغداد على مشاركة الحشد.

ثانياً: ضرورة التنسيق بين بغداد واربيل والتحالف الدولي في هذه العملية التي ستكون مشتركة ونجاحها يعتمد بدرجة كبيرة على جدية هذا التنسيق.

ثالثاً: هناكَ تدخل إقليمي من خلال تواجد القوات التركية في منطقةً بعشيقةً بحجة تدريب قوات الحشد الوطني التي يقودها المحافظ المقال اثيل النجيفي والذي على خلاف كبير مع الحكومة الاتحادية في بغداد.

مناطق المادة ١٤٠ او مايسمى بالمناطق المتنازع عليها والتي اغلب أراضيها حررت من قبل قوات البشمركةً يحب ان يكون لها وضع خاص، كل هذه النقاط يجب مناقشتها بجدية وبصورة مستفيضة فيل بدء العملية.

وفي الحديث عن محافظ نينوى المقال أثيل النجيفي وعدم تنفيذ مذكرة القاء القبض الصادرة من محكمة النزاهة بحقه، قال السيد ماجد شنكالي معقباً: قرارات القضاء تتمتع باستقلالية خاصة والاجراءات القانونية يجب ان تأخذ مجراها القانوني بمحاسبة كل الفاسدين والمسؤولين الذين تسببوا بهدر المال العام دون النظر الى مسمياتهم ومناصبهم مسالة اثيل النجيفي نخن مع تطبيق القانون بعيدا عن الاستهداف والتسقيط السياسي.

في ملف النازحين أكدّ عضو لجنة النازحين البرلمانية السيد ماجد شنكالي لشفقنا: ملف النازحين ملف مهم جدا في الوقت الراهن حيثُ هناك مايقرب من أربعة ملايين نازح نصفهم في اقليم كوردستان والنصف الاخر في المحافظات الاخرى، ووضعهم مأساوي، معاناة كبيرة في مخيمات وبنايات غير مكتملة لاتقيهمً حر الصيف وبرد الشتاء، التقصير الحكومي واضح وكبير سواء من خلال قلة التخصيصات المالية وحتى عدم إطلاق تلك التخصيصات على قلتها ،، أيضاً اللجنة العليا لإغاثة وايواء النازحين كانت متهمة بالتقصير وحدوث حالات فساد في المنحة المالية او بناء المخيمات او المساعدات الغذائية والمستلزمات الاخرى وحول الملف من لجنة النازحين الى لجنة النزاهة وكان هناك قرار بحل اللجنة وإحالتها الى القضاء ولكن لمً يتم تنفيذ اي من تلك المقررات وحتى الان هناك تقصير وزاري في تقديم الخدمات بحجة عدم توفر السيولة المادية.

وأختتم السيد ماجد شنكالي حديثهُ لشفقنا واصفاً الحملة الكبرى للتعريف بقضية إبادة الإيزيديين قائلاً: قضية إبادة الايزيديين وخطف وسبي الايزيديات وصلت الى كل المحافل الدولية في الامم المتحدة وأروقتها ومنظماتها وكل البرلمانات الأوربية والأجنبية؛ وان القضية أخذت حيّز كبير في المحافل الدولية ولكن هناك امر.. ان الحكومة الاتحادية وخاصة وزارة الخارجية لم تقم بواجبها تجاه هذا الموضوع كما يجب، لكن هناك جهود شخصية، منظمات دولية، وحكومة الاقليم قامت بالكثير من اجل القضية.

النهاية

الموضوعات:   مقابلات ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)

مهدي كريم يعلن اعتزاله كرة القدم

- وكالة الانباء العراقية

واع/العثور على مقبرة جماعية في أيمن الموصل

- وكالة انباء الاعلام العراقي