العراق يناقش بريطانيا وفرنسا الدعم والمشاريع الاستثمارية، ويطالب تركيا بسحب قواتها
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

جمعة غضب سابعة..مسيرة حاشدة بغزة، والاحتلال یقتحم حزما ویعتقل فتاة فلسطينية

السيد نصرالله: الاتهامات الاميركية لحزب الله ليست جديدة ولكن يترتب عليها اثر جديد

احتجاجات واسعة بعدة مناطق بنيجيريا تطالب بالافراج عن "الزكزاكي"

العبادي من کربلاء: فتوى السيد السيستاني للجهاد الكفائي انتصرت باستجابة شعبنا الكبيرة

"أكدت إن عطاء الشعب يحتاج الى وفاء"..المرجعية العليا: نحن أعطينا الشهداء فنحن أمّة حيّة

العتبة الحسينية تعتزم إقامة مشروع ملتقى القراء الوطني، وتطلق برامج "معا لنرتقي"

خطيب طهران: الكيان الصهيوني يريد اقتلاع جذور الإسلام وأمريكا تدعمه

القوات الأمنیة تعتقل عناصر من داعش بآمرلي وتقتل انتحاریا في سامراء

ممثل السيد السيستاني يستقبل قيادات عسكرية وأمنية رفيعة المستوى

المدرسي یشید بالتقدم بملف العلاقة مع أربيل، ويدعو لرسم “خارطة طريق” لحل الأزمات

أزمة التأجیل..الوطني يلوح باللجوء للمحكمة الاتحادية، والمفوضية تعلن استعدادها لإجرا الانتخابات

الحکیم یشید بدور العشائر بتاريخ العراق واستجابة أبنائها لفتوى المرجعية العليا

الأمم المتحدة تثمن مساعي الحكومة العراقية وجهودها لإعادة الاستقرار ومكافحة الفساد

آیة الله العلوي الجرجاني: تدمير البيئة وقطع الأشجار محرم شرعا

خلال 2017..مركز أمير المؤمنين للترجمة ینجز ترجمة 9 كتب وطباعة 3000 نسخة

المرجع نوري الهمداني: الإسلام لا يولي اعتبارا للحدود في الدفاع عن المظلومين

ما هي مواصفات الرسول الأعظم المذكورة في التوراة؟

المرجع النجفي یدعو المرأة العراقية لجعل أخلاق السيدة الزهراء معيارا لسلوكها اليومي

هل التبنّي مشروع في الإسلام؟

المرجع الجوادي الآملي: عزة وكرامة الشعب الإيراني كانت نتيجة إتباعه لتعاليم القرآن

المرجع السبحاني يدعو لاتباع نهج جديد لكتابة القرآن

العتبة العلوية تواصل تحضيراتها لمؤتمر العتبات المقدسة وتقیم برامج لطلبة المدارس

تحذيرات من تأجيل الانتخابات..غير دستوري ويدخل البلاد إلى المجهول

"وجه رسالة شكر للسيد خامنئي وإیران"..هنية: سنجهض مؤامرة طاغوت العصر ترامب

سليماني: انتصار محور المقاومة على الإرهاب بالعراق وسوريا كان انتصارا لشعوب العالم

بعد فشل التصويت السري.. البرلمان يختار السبت موعدا للتصويت العلني على تحديد موعد الانتخابات

معصوم: علاقاتنا مع البحرين تاريخية ولها امتداداتها في مختلف المجالات

التحالف الوطني يرفض تأجيل الانتخابات ویناقش قانون الموازنة

العامري: كل الشعب العراقي لبى فتوى المرجعية في الدعوة للجهاد الكفائي

العبادي یشید بالعلاقات مع الریاض ویدعو السعودیة لدعم العراق

العتبة الكاظمية تصدر کتاب "لهيب الأحزان الضارم" وتشارك بمعرض صنع في العراق

هل صحيح إن الله خلق "حواء" من أضلاع أو زوائد جسم آدم؟ 

الداخلية تعلن استعدادها لاستلام الملف الأمني وتکشف عن مخططي تفجيرات بغداد

التعصب وجهة نظر مرجعية..ثالثا؛ التعصب السياسي‎

كيف يتم تطهير الأدوات الكهربائية إذا تنجست؟ 

مستشار خامنئي: لا تكرار للمفاوضات النووية ومزاعم ترامب لا أساس لها

كيف أخبرت الكتب السماوية عن النبي الأکرم وشريعته؟

في العلاقة مع "إسرائيل".. لا عتب على الهند كل العتب على بعض العرب

المرجع مكارم الشيرازي: عصمة النبي والأئمة الطاهرين من مسلمات عقائد الشيعة

دوش توجه رسالة للمرجعية وتناشدها بالتدخل لانقاذ الوضع الصحي بالنجف

مكتب السيد السيستاني یعلن ان يوم الجمعة المقبل هو غرة شهر جمادى الاولى

الحشد يفشل هجوما بالحدود السورية، والشرطة الاتحادية تتسلم أمن كركوك

شيخ الأزهر: لقد بدأ العد التنازلي لتقسيم المنطقة وتعيين الكيان الصهيوني شرطيا عليها

ما هي القوائم التي ستشارك في الانتخابات المقبلة؟

قلق أممي من إعادة اللاجئين الروهينغا لميانمار، والبابا یوجه نداء عالميا لحمايتهم

المرجع الجوادي الآملي: نفوذ الحوزات العلمية وكلمتها في المجتمع مرتبط باستقلالها

العتبة العلوية تنجز محطة الأمير الكهربائية وتباشر بالبوابات الخشبية لصحن فاطمة 

الحكيم: بناء دولة المؤسسات هو المنطلق لتحقيق الاستقرار في العراق

العتبة الحسينية تقیم دورات تنمویة وتتفقد جرحی الحشد

ما معنى قوله تعالى "وإنه لدينا في أم الكتاب لعلي حكيم"؟

السيد السيستاني: رواية "إذا رأيتم أهل البدع" مخالفة لروح القرآن

بعد "عدم اكتمال النصاب"..البرلمان يؤجل جلسته، وتحالف القوى يطالب رسميا بتأجيل الانتخابات

مبعوث ترامب يلتقي العبادي والجبوري ويؤكد دعم أمريكا لجهود الإعمار وترسيخ النصر

بمشاركة إقليمية ودولية..كربلاء تستعد لمهرجان ربيع الشهادة العالمي

تركيا تقصف "عفرين" وتحشد قواتها، والجولاني يعرض "المصالحة الشاملة"

المرجع النجفي أدان تفجيرات بغداد: نحذر السياسيين من استغلال الانتخابات للحوار بها

الجماعات التكفيرية.. تركة أمريكا في باكستان

معصوم ونوابه يؤكدون على تكثيف الجهود داخل البرلمان لحسم موعد الانتخابات وتشريع قانونها

العتبة العباسية تعلن تقدم نسبة إنجاز "مرآب الكفيل" وتشارك في معرض "صنع في العراق"

العامري يوضح أسباب الانسحاب من "النصر"، والحكيم يدعو لتهيئة الأجواء لحكومة أغلبية وطنية

ممثل السيد السيستاني يستقبل وفدا من ديوان الرقابة المالية

السيد خامنئي: الجهاد في مواجهة إسرائيل سيأتي بثماره ويجب أن لا نسمح بتشكيل هامش أمن لها

خلال عام ۲۰۱۷..العتبة العلوية وزعت حوالي ۳ ملايين وجبة طعام

العبادي يؤكد على عدم تأجيل الانتخابات ويدعو لانتخاب قوى وطنية عابرة للطائفية

الجعفري: النجف الاشرف تعتبر بمثابة الرئة التي يتنفس بها العراق

بفوزه على الأردن..العراق يتصدر مجموعته ويتأهل لربع نهائي كأس آسيا تحت 23 عاما

"حذر من تحول حوزة قم إلى أزهر جديد"..المرجع الفياض لـ"شفقنا":المرجعية الشيعية تقف أمام الأنظمة ولا علاقه لها بالحكومات

الجبوري يلتقي الرئيس الإيراني ويؤكد إن العراق اليوم على أعتاب مرحلة جديدة

المرجع النجفي: الأنظمة الجائرة تحاول عبر الفتن زعزعة واقع الشعوب الإسلامية لفرض سيطرتها

انطلاق مؤتمر طهران للبرلمانات الإسلامية، وروحاني يؤكد: الإرهاب صرف البوصلة عن فلسطين

2016-07-14 13:52:36

العراق يناقش بريطانيا وفرنسا الدعم والمشاريع الاستثمارية، ويطالب تركيا بسحب قواتها

شفقنا العراق-بحث رئيس مجلس النواب سليم الجبوري والسفير البريطاني في العراق فرانس بيكر، الخميس، المستجدات السياسية والأمنية والاقتصادية في البلاد اضافة الى أهمية مواصل دعم التحالف الدولي لعمليات تحرير الموصل.

وقال مكتب الجبوري في بيان إن الأخير “استقبل السفير البريطاني لدى العراق فرانس بيكر، وجرى خلال اللقاء استعراض مستجدات الشأن السياسي والاقتصادي والأمني”.

وأضاف المكتب، أن الطرفين بحثا “العمليات الجارية لتحرير مدينة الموصل والانتصارات التي تحققت بهذا الشأن ودور التحالف الدولي وأهمية مواصلة دعمه بهذا الصدد”.

يذكر أن مدينة الموصل تخضع لسيطرة “داعش”، منذ (10 حزيران 2014)، إذ تعاني من أزمة أمنية وإنسانية كبيرة نتيجة سعي التنظيم إلى فرض رؤيته “المتطرفة” على جميع نواحي الحياة في المدينة، فيما تتواصل الضربات الجوية على مواقع التنظيم في المحافظة وغالبا ما تسفر مقتل وإصابة عدد من عناصره.

الاعمار تناقش في فرنسا تنفيذ المشاريع الاستثمارية والمجمعات السكنية

كما ناقش العراق في فرنسا خلال وفد وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة تنفيذ المشاريع الاستثمارية والمجمعات السكنية.

وذكر بيان لوزارة الاعمار والاسكان ان “وكيل وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة دارا حسن رشيد يارا حضر [ملتقى باريس] الذي انعقد في العاصمة الفرنسية موخرا وجرى اثناء الملتقى التطرق الى المشاريع الاستثمارية في العراق ودور الوزارة والهيئة الوطنية للاستثمار في التشجيع على تنفيذ المشاريع الاستثمارية لآنجاز وتنفيذ العديد من المجمعات السكنية والابنية الاخرى واستقطاب الشركات الاستثمارية الكبرى لدخول السوق العراقية”.

من جانب اخر تم اثناء الملتقى الاشارة والثناء على دور الجيش العراقي الباسل في انتصاراته لدحر الارهاب وتحرير المناطق من دنس عصابات داعش الارهابية.

الخارجية النيابية: على تركيا سحب قواتها من الموصل كبادرة حسن نية لعودة العلاقات

فيما طالب لجنة العلاقات الخارجية النيابية، الحكومة التركية سحب قواتها من ناحية بعشيقة شمالي مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، كـ”بادرة حسن نية” قبل إبداء رغبتها بعودة العلاقات مع العراق.

وتشهد العلاقات العراقية – التركية توتراً منذ سنوات وتصاعدت بعد دخول قوات تركية في كانون الاول 2015 بمعسكر بعشيقة قرب الموصل رغم رفض ومطالبة الحكومة العراقية بانسحابها لانتهاكها سيادة العراق وانها جاءت دون طلب منه، الامر الذي تنفيه انقرة وتقول ان قواتها دخلت بموافقة وطلب عراقي، ما دعا الحكومة العراقية الى تقديم شكوى الى مجلس الامن الدولي تطالب بقرار دولي لاخراج هذه القوات.

وقالت عضوة اللجنة سميرة الموسوي أن “تركيا اذا ما ارادت تطبيع العلاقات بشكل افضل مع العراق فقبل كل شيء عليها ان تسحب قواتها من بعشيقة وان تحترم سيادة العراق” مشيرة الى ان “لدى البلدين علاقات اقتصادية وتجارية وثقافية واجتماعية لكن الحكومة التركية أخطأت بإدخال قواتها الى العراق بهذا الشكل”.

وأضافت، أن “تركيا كانت ممراً لداعش والارهابيين وهي تتساهل معهم ظنا منها انها بمنأى من هؤلاء المجرمين ولكن سرعان ما تتبدل مواقفها عندما تصل النار اليها وهذا ما حذرنا منه مرارا واليوم ذواقوا حرقة ومرارة افعالهم بعد التفجيرات الاخيرة التي شهدتها اسطنبول وانقرة ولكن للأسف شعرواً الان بذلك وأبدت رغبتها بالتعاون مع العراق في الحرب على الارهاب”.

وأشارت الموسوي الى ان “هذه الرغبة ازدادت بعد الانتصارات للقوات العراقية والخسائر والهزائم التي لحقت بداعش في العراق وتركيا ايضا عانت من التفجيرات والهجمات الارهابية من داعش، وطالما كنا نطالبها بالكف عن التسهيلات والدعم الذي تقدمه الى داعش كونها تؤثر على العلاقات مع العراق وللاسف كانت تظن ان العراق سيكون لقمة سائغة وحاولوا استغلال حالة من الضعف مر بها الجيش العراقي بعد سقوط مدينة الموصل”.

وأوضحت “هناك عوامل وراء تغير الموقف التركي بهذا الشكل تجاه العراق لما ذاقته من داعش التي ارتكبت الجرائم في العراق وهذا ما جعلنا نعبأ الشباب والمواطنين وتشكل الحشد الشعبي ليكون ظهيرا للجيش العراقي في التخلص والقضاء من داعش، والانتصارات التي تحققت مؤخرا في الفلوجة والقيارة بفضل الجيش العراق”.

وقالت الموسوي ان “المرجعية الدينية العليا التي تعتبر نعمة في العراق وخيمة لجميع العراقيين واستجابة أبناء الشعب العراقي لفتواها بالجهاد الكفائي التي كانت العامل الاساس للانتصارات المتحققة اليوم والأثر الكبير على تقدم الجيش، كما لا ننسى دعم التحالف الدولي للعراق”.

وأكدت عضوة لجنة العلاقات الخارجية النيابية ان “إعادة العلاقات مع تركيا تحتاج الى دبلوماسية عراقية قوية بوضع أطر للسياسة الخارجية تعتمد على التوافق الداخلي وهذا مانتمناه كونه سينعكس على اداء الخارجية، واليوم هناك فرصة لاعادة العلاقات مع تركيا بشكل افضل شريطة احترامها سيادة العراق وسحب قواتها فورا من الاراضي العراقية والبدء بفتح صفحة جديدة تكون لخير الشعبين والبلدين”.

وكان رئيس الوزراء التركي الجديد بن علي يلدريم – الذي تسلم المنصب في ايار الماضي خلفا لداوود اوغلو الذي استقال- قد أبدى في عدة مرات آخرها اليوم الاربعاء رغبة بلاده بعودة وتطبيع العلاقات مع العراق وسوريا” مؤكدا إن تركيا بحاجة “لزيادة أصدقائها وتقليص أعدائها” في اعتراف ضمني فيما يبدو بأن السياسات السابقة كانت سببا في تهميش أنقرة.

وقال يلدريم في تصريحات بثها التلفزيون على الهواء مباشرة أمس الاربعاء “هدفنا الأهم والذي لا يمكننا الرجوع عنه وهو تطوير علاقات جيدة مع سوريا والعراق وكل جيراننا ولكي تنجح المعركة ضد الإرهاب ينبغي أن يعود الاستقرار لسوريا والعراق”.

ورحب رئيس الوزراء التركي، بتعيين العراق سفيراً جديداً لدى أنقرة ، معتبراً أنها خطوة إيجابية.

يشار الى أن رئيس الوزراء حيدر العبادي قال في 30 حزيران الماضي ان :مخاوفنا من الاطماع التركية في الموصل حقيقة” محذرا من “أي تمدد أو تدخل تركي في الموصل كونه سيؤدي الى حرب هائلة غير حرب داعش”.

النهاية

الموضوعات:   جميع الأخبار ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)

كيف تتخلص من السموم؟

- شبکه الکوثر