وقفات علمائیة تضامنا مع الشیخ عیسی قاسم
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

أهالي سنجار يناشدون "السيد السيستاني" بإغاثتهم وتوفير مستشفى ومراكز صحية

المرجع الشيخ الفياض يستلم بطاقة الناخب الالكترونية ويثمن جهود مفوضية الانتخابات

العتبة الحسينية تعلن قرب افتتاح معرض كربلاء الدولي وتواصل دورها الإعلامي

ممثل السید السیستاني یؤکد ضرورة الاهتمام بالأسلوب القصصي للقرآن من أجل نقل المبادئ

الحكيم: علينا الاستعداد لانتصار الدولة والعراق أمام فرصة تاريخية لخدمة شعبه

ليبرمان: الأسد حسم المعركة ولن نتعايش مع وضع يكون فيه لإيران ميناء ومطار في سوريا

العبادي یناقش بريطانيا تعزيز العلاقات وإعادة الاستقرار إلى المناطق المحررة

تحذيرات من افتعال "بارزاني" لأزمة جديدة ومكتب العبادي يحدد شروط الحوار مع "أربيل"

المرجع الحكيم یدعو الأمم المتحدة لتوثيق جرائم داعش ومحاسبة الجهات التي مولت الإرهابيين

العنف ضد الروهينجا مستمر، وزعيمة ميانمار تطرح أزمة أراكان على قمة "آسيان"

ما هو حكم مواصلة الصلاة والإقامة لم تكن صحيحة؟

هل أن النبي الأكرم والأئمة في مرتبة واحدة؟

المقومات المرجعية للمواطنة الحقيقية.. خامسا: "لا تقتلوا القدوة داخل المجتمع"

المرجع النجفي للسفير الفرنسي: العراق للجميع والسلام هو خيارنا الأول والأخير

السيد خامنئي: الذين راهنوا على "داعش" وخططوا له سيحاولون زعزعة الأوضاع بالمنطقة

العبادي: أنتمي لـ "الدعوة" ولا أترك هذا الالتزام لكنني ملتزم بالعمل باستقلالية

مقتل واصابة 58 شخصا على الأقل بانفجار سيارة مفخخة في طوزخورماتو

المرجع النجفي: واجبنا الشرعي هو الوقوف والخدمة لأبناء شهداء وجرحى العراق

الجامعة المستنصرية تطلق فعاليات ملتقى الطف العلمي التاسع بالتعاون مع العتبات المقدسة

السيد السيستاني: ننادي دائما بأن يكون السلم والمحبة الأساس بين جميع مكونات المجتمع العراقي

بالصور: موسم الأحزان يغادر كربلاء المقدسة والعتبة الحسينية تشكر الحسينيين

الصدر يعلن دعمه للعبادي لولاية ثانية ویطالب باحتواء الحشد في الأجهزة الأمنية

ممثل المرجعية العليا يوجه بإرسال وفد لصلاح الدين للتفاوض بهدف إعادة النازحين إلى قرى آمرلي

مسؤولة أممية تزور مرقد الإمام علي وتلتقي بمراجع الدين في النجف الأشرف

استهداف النجف الأشرف.. لماذا؟

روحاني: الفضل في هزيمة داعش يعود إلى العراق وسوريا جيشا وشعبا

وساطة مصرية-فرنسية لإبقاء الحريري، وقطر تتهم السعودية بالتدخل في شؤون لبنان

سليماني: إحباط مؤامرة "داعش" تحققت بفضل القیادة الحکیمة للسيد السيستاني والسید خامنئي

في زيارة غير معلنة..الأسد یلتقي بوتين ویناقش معه مبادئ تنظيم العملية السياسية

ما هي أوجه الفرق بين أهل السنة والوهابية التكفيرية؟

کربلاء تطلق مؤتمرا علميا نسويا ومهرجانا سينمائيا دوليا وتواصل مساعدة النازحین

المقومات المرجعية للمواطنة الحقيقية رابعا.. الحوار

ما حكم المؤذن إذا نسي "أشهد أن لا إله إلا الله" سهوا؟

أربيل تندد بقرار المحكمة الاتحادية والعبادي يرحب، والکتل الكردستانية تناقش الحوار مع بغداد

ردود فعل عربية-إيرانية منددة ببيان وزراء الخارجية العرب ضد حزب الله وإیران

السيد نصرالله مخاطبا الوزراء العرب: إذا أردتم مساعدة لبنان فلا تتدخلوا فيه ولا ترسلوا الإرهابيين إليه

حمدان لـ"شفقنا": البيان العربي رد على الانتصارات التي تحققت في البوكمال والعراق

الجعفري یدعو منظمة التعاون للقيام بخطوات عملية لدعم العراق في مواجهة داعش

البرلمان يؤجل التصويت على مشروع قانون انتخابات المحافظات ويرفع جلسته إلى الاثنين

معصوم: "السيد السيستاني" يدعم تطوير العلاقات الثنائية بين العراق والسعودية

رد صاعق من طهران على بيان وزراء الخارجية العرب: السعودية تنفذ سياسات إسرائيل

السيد خامنئي: واثقون من بناء القرى المدمرة أفضل مما مضى بفضل الله وعزيمة الشباب

العتبة العباسية تنظم مهرجان "الرسول الأعظم" وتفتح أبوابها للتسجيل للخطابة النسوية

ما معنى قوله تعالى.. (وإنك لعلى خلق عظيم)؟

المحكمة الاتحادية تصدر حكما بعدم دستورية الاستفتاء، وبارزاني یعده صادرا من جانب واحد

معصوم يدعو المفوضية للحياد التام، والحكيم يؤكد أهمية الهدوء السياسي

بالصور: السید خامنئي يتفقد المناطق التي ضربها الزلزال في كرمنشاه

الملا: فصائل المقاومة تكتسب شرعيتها من فتوي السید السيستاني

أزمة الروهينجا..الصين تدعو لحل ثنائي، والبابا يزور ميانمار، وامریکا تطالب بفتح تحقيق

حديث عن موافقة أربيل على شروط بغداد، ومعصوم يكشف سبب تأخر الحوار

وسط تحفظ عراقي-لبناني..وزراء الخارجية العرب ينددون بـ "التدخلات الإيرانية"

المرجع السبحاني يدعو الحكومة الإيرانية إلى بناء علاقات مناسبة مع مصر والسعودية

العتبة الحسينية تطلق مشروع "ريحانه المصطفى" وتنهي برنامج النصر

القوات الأمنية تصد هجومين في تل صفوك وتتحرك باتجاه الجزيرة الكبرى

المرجع نوري الهمداني: تعاليم الإسلام تحتم علينا مكافحة الظالمين والدفاع عن المظلومين

صُنّاع "داعش" غاضبون على حزب الله لإعطابه "مُنتجهم"

السيد السيستاني یحدد الحکم الشرعي "للهدية"

موقع سعودي: محمد بن سلمان ينجو من محاولة إغتيال

الجيش السوري وحلفاؤه يحررون "البوكمال" بمشاركة اللواء قاسم سليماني

مكتب السيد السيستاني: يوم الاثنين أول أيام شهر ربيع الأول

بالصور: مكاتب مراجع الدين في مدينة قم تحيي ذكرى استشهاد ثامن الأئمة

الناصري: كل ما عندنا من أفراح وخيرات هي ببركة النبي الأكرم

انطلاق حملة لترميم المدارس في البصرة بالتعاون مع معتمد المرجعية العليا

بالصور: إحياء ذکری استشهاد الإمام الرضا في مكتب السید السیستاني في قم المقدسة

بالصور: الملايين تحيي ذكرى استشهاد الامام الرضا في مشهد المقدسة

البرلمان يؤجل التصويت على قانون هيئة الإعلام ويستعد لمناقشة قانون الانتخابات

دعوات متواصلة للحوار بين بغداد وأربيل، وأنباء عن استعداد الإقليم لإلغاء نتائج الاستفتاء

سوريا: استهداف منطقة السيدة زينب، والجيش یسيطر على معظم البوكمال

انعقاد مؤتمر الناشطين الثقافيين الرضويين، ومتولي العتبة یدعو للتعريف بمحاسن كلام أهل البیت

محمد.. رسول الإنسانية والخُلق العظيم

2016-06-21 15:58:27

وقفات علمائیة تضامنا مع الشیخ عیسی قاسم

شفقنا العراق-عبّر علماء البحرين في قم عن دعمهم للاعتصام المفتوح الذي أعلنت عنه قوى سياسية ودينية في الدراز، تنديدا بقرار الحكومة البحرينية إسقاط جنسية آية الله الشيخ عيسى قاسم.

وخلال وقفة للعلماء البحرينيين قال الشيخ عبدالله الدقاق إن الأرواح ترخص للشيخ قاسم، مشيرا إلى أن التعدي عليه يعني أن الطائفة الشيعية ستكون من دون خطوط حمراء.

من جهته اعتبر رئيس كتائب حزب الله العراق السيد هاشم الحيدري أن المساس بآية الله قاسم هو مساس بالإسلم وبكل الشيعة في العالم.

الشيخ عفيف النابلسي يحذر النظام البحريني من “أسوأ مصير

قال رجل الدين اللبناني الشيخ عفيف النابلسي إن سلوكيات وإجراءات النظام الملكي البحريني غربية وغير مفهومة”، معتبرا أن إسقاط جنسية آية الله الشيخ عيسى قاسم “مواجهة وصدام مباشر مع الشعب”.

وفي بيان له، اعتبر النابلسي أن “الشعب لم يعد ضامنا لحقه في الوجود إلا إذا كان مستسلما وراضخا لقمع السلطة وعسفها، وهذا يعني أن الحرية غير مكفولة والكرامة مفقودة وما على الشعب إلا أن يعيش مجردا من حقوقه الإنسانية والطبيعة”،.

وأوضح أن “الاستهداف المباشر لقاسم بإسقاط جنسيته هو منتهى الصلف والتجبر والغرور، ومن أخذ هذا القرار أراد استفزاز الشعب وتحديه وفتح أبواب الصراع معه لأنه يصعب عليه التعامل مع القوانين والتشريعات أو العقل والمنطق”.

وحذر النابلسي “النظام الاستبدادي في البحرين من أسوء مصير بعد هذا الإجراء الظالم الذي ينم عن عنصرية ورعونة وغطرسة طبقية وسياسية بحق فئة ولدت وعاشت مرتبطة بأرضها وقيمها”.

نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى: للعودة عن سحب جنسية آية الله قاسم فهو ضرورة ماسة للبحرين

كما ستنكر نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان الشيخ عبد الأمير قبلان سحب الجنسية من آية الله الشيخ عيسى قاسم، وما سبقها من اجراءات قمعية بحق البحرينين، واصفا ذلك بالجريمة.

وطالب الشيخ قبلان في تصريح صحفي حكومة التعيين في البحرين بالعودة عن قرار سحب جنسية آية الله قاسم لافتا الى أن سماحته يمثل مرجعية وطنية وقيادة قومية إسلامية كبيرة وأساسا مركزيا للخطاب الوطني والسلم الأهلي ونبذ الطائفية والتأكيد على الوطنية الكاملة وهو بذلك ضرورة ماسة لبحرين عادل ومستقر ودولة ضامنة لكل شعبها.

وقال “إننا ندين بشدة عملية الإنتقام اللاشرعي واللاإنساني التي لجأت إليها السلطات البحرينية عبر إسقاط جنسية آية الله قاسم ومصادرة حريته الفكرية والوطنية والتضييق بشكل هستيري على مشروع الإصلاح الدستوري”.

وإعتبر أن ما يجري في البحرين من إنتهاكات بحق الشعب المطالب بحقوقه المشروعة بلغت حد الكارثة الوطنية، داعيا سلطات المنامة الى الكف عن المبالغة في معالجة الأزمة من خلال الطعن بالقامات الدينية والوطنية.

المشعل” يعلن عن اعتصام دائم أمام منزل قاسم: إذا أرادت قوات الأمن الوصول عليها أن تعبر على أجسادنا

أعلن رئيس المجلس العلمائي الإسلامي السيد مجيد المشعل عن تحويل التجمع في الدراز غرب العاصمة المنامة إلى اعتصام دائم تنديدا بإسقاط الجنسية عن زعيم الشيعة آية الله الشيخ عيسى قاسم.

وقال المشعل في الآلاف من المحتجين بالقرب من منزل الرمز الديني الكبير، لن نغادر هذا المكان… وإذا ما أرادت قوات الأمن أن تصل للمنزل عليها العبور على أجسادنا.

واحتشد الآلاف بينهم رجال دين ونساء في محيط منزل آية الله قاسم فور إعلان الحكومة عن قرار بإسقاط جنسيته.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية إن مثل هذا القرار قد يؤدي إلى دفع البحرين باتجاه العنف.

ممثل الشيخ عيسي قاسم : إذا استمرت السلطة في غيها فسوف تسيل الدماء

حذر ممثل الشيخ عيسى قاسم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، الشيخ عبد الله الدقاق، السلطات البحرينية من الاستمرار في التصعيد، مؤكدا أن الدماء ستسيل إذا لم تتراجع السلطة عن غيها.

وفي حوار مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء، اكد ممثل الشيخ قاسم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، الشيخ عبد الله الدقاق ان الشعب البحريني سيذود عن قائده، الشيخ عيسى قاسم، وإن على السلطة العودة عن غيها وإلا فسوف تسيل الدماء.

وقال الدقاق: “بعد خسارة السعودية وهزيمتها في الفلوجة اوعزت الى البحرين لكي تنتقم من شيعة البحرين ووجهت الضربة الكبيرة لسماحة آية الله عيسى قاسم فعمدت الى اسقاط جنسيته هادفة الى سجنه او تهجيره للضغط على الجمهورية الإسلامية الإيرانية والشيعة العراقيين، ولكن هذه الخطوة ستذهب ادراج الرياح وسيصمد الشعب البحراني وسيذود عن قائده العظيم الشيخ قاسم”.

وأضاف: “هذا تصعيد كبير وإذا استمرت السلطة في غيها فسوف تسيل الدماء ومن المحتمل ان تسير الأمور الى ما لا تحمد عقباه. نأمل أن تتراجع السلطة عن هذه الخطوة وإن كانت قد أقدمت عليها بالتعاون مع السعودية ودعم بريطاني كبير، هذه الخطوة تشكل منعطفا تاريخيا حاد في البحرين وسيثبت الشعب البحراني الأصيل عمق حبه لقائده العظيم”.

وعن إمكانية قيام السلطات بترحيل الشيخ الى خارج البلاد، قال الدقاق: “هكذا تنوي ولكن ستخيب نيتها لأن الشعب البحراني من هذه اللحظة قد ذهب الى بيت الشيخ واعتصم امامه وهناك تجمع جماهيري كبير الآن أمام بيت الشيخ ويقولون لن تبقى البحرين من دون قائد، تصور النظام ان الشيخ عيسى قاسم لقمة سائغة يمكن أكلها بسرعة والحال والواقع يختلف عن ذلك كثيرا فلسماحة الشيخ بعد شعبي كبير ويحظى بتأييد إقليمي كبير وستثبت الأيام صحة هذه المقولة”.

وأكد الدقاق أن: “الشعب سيدافع حتى الرمق الأخير وربما تسيل الدماء إذا استمرت السلطة في غيها، فالشعب سيذود عن قائده وسيفديه بالأرواح والنفوس وكل غال وثمين”.

وعن مصير الحراك البحريني قال: “مواجهة السلطة من جميع الاتجاهات داخليا وخارجيا، محليا ودوليا واقليما والتحرك حقوقيا واعلاميا وميدانيا فهذه حرب مختلفة الجوانب وحرب وجود لا حرب حقوق، لذلك سيستمر الشعب في مطالبه المشروعة لأنه إذا استولت السلطة على سماحة الشيخ فإنها قد استولت على مشروع المعارضة العادلة والمشروعة ولن يألوا الشعب جهدا للذود عن قائده”.

الشيخ جعيد يحذر المنامة من خطورة سحب جنسية الشيخ قاسم

حذر منسق عام جبهة العمل الإسلامي في لبنان الشيخ زهير جعيد، المنامة من خطورة قرارها بسحب الجنسية من آية الله الشيخ عيسى قاسم.

واكد الشيخ جعيد ان الامور اذا خرجت عن السيطرة فستخرج من يد السلطة وغيرها، معتبرا أن السلطات البحرينية تريد تأزيم الوضع في البلاد أكثر وأخذه الى مواجهة شاملة.

ودعا الشيخ جعيد كل علماء المسلمين للاعتصام واستنكار ما حصل مع الشيخ قاسم مشددا على ان المسألة لن ولم تكن في يوم من الأيام مسألة مذهبية بل هي صراع سياسي في المنطقة.

وكان حزب الله في لبنان قد أدان ايضا “في بيان له الاثنين”، بشدة سحب الجنسية من الشيخ عيسى قاسم من كبار علماء الدين البحرينيين داعيا كل المرجعيات للضغط على النظام البحريني للتراجع عنها فوراً معتبرا ذلك خطوة خطيرة.

الشيخ ماهر عبدالرزاق: سحب جنسية الشيخ عيسى قاسم قرار متهور يأخذ البحرين إلى المجهول

دان رئيس “حركة الإصلاح والوحدة” في لبنان الشيخ ماهر عبدالرزاق قرار البحرين المتهور بسحب جنسية المرجع الإسلامي الشيخ عيسى قاسم، معتبراً أن هذا القرار “يأخذ البحرين إلى المجهول ويدخلها في النفق المظلم”.

وفي بيان له، اعتبر عبدالرزاق أن هذا القرار يمثل تطاولاً على مرجعيات أساسية دينية لها مقامها المعروف في المجتمع البحريني والعربي والإسلامي وهو إعتداء على كل رجال الدين في العالم العربي والإسلامي .

وأكد أن “سلطات البحرين قررت المواجهة مع الشعب البحريني وحراكه السلمي المحق وأن هذا القرار الظالم والجائر لن يزيد الشعب البحريني إلا صلابةً وتصميما ًعلى مواصلة حراكه السلمي لنيل كافة حقوقه ومطالبه بالإصلاح ونحن نعتبر أن مثل هذا القرار هو جريمة ترتكب بحق الشعب البحريني وكل الشعوب العربية والإسلامية ونحن ندعو إلى أوسع مشاركة في التنديد لهذا القرار وندعو كل القوى الدينية والسياسية وكل جمعيات ومؤسسات حقوق الإنسان إلى التحرك والوقوف إلى جانب سماحة المرجع الديني الشيخ عيسى قاسم وإلى جانب الشعب البحريني، ونطالب سلطة البحرين بالرجوع عن قرارها والنزول عند رغبة الشعب في نيل حقوقه”.

جبهة العمل الإسلامي تستنكر إسقاط جنسية قاسم: قرار خطير يصب الزيت على النار

استنكرت جبهة العمل الاسلامي في لبنان، إقدام السلطات البحرينية على إسقاط الجنسية عن الشيخ عيسى قاسم وسحبها منه، معتبرةً ذلك “خطوة خطيرة تطال العلماء بمختلف مذاهبهم وانتماءاتهم وتصب في مصلحة أعداء الأمة الواحدة”.

وفي بيان لها استغربت الجبهة “استمرار هذا السلوك اللا مسؤول من قبل السلطات البحرينية بحق الشعب البحريني ومسؤوليه وعلمائه الذين يطالبون بحقهم في الحرية والمشاركة في الحياة السياسية بعيداً عن سياسة الإقصاء والإلغاء لما فيه مصلحة البحرين”، لافتة إلى أنّ “هذه الخطوة وهذا القرار الخطير واللا مسؤول يصب الزيت على النار في مواجهة دعاة الوحدة وعلماء الوحدة الرافضين للفتنة والنابذين لاستخدام العنف والقوة”، مشيرة إلى أنّ “الحراك في البحرين هو حراك سلمي منذ سنوات عدة ويدعو إلى الإصلاح والمحبة والتعاون والمشاركة الحقيقية للجميع في الحياة السياسية وإلى الاحترام المتبادل”.

وطالبت الجبهة السلطات البحرينية بـ”إعادة النظر في هذه القضية والتراجع عن قرارها الخاطئ الخطير والمسيء كي لا يكون مدخلاً لأي فتنة داخلية مرفوضة من قبل الجميع”.

حركة التوحيد اللبنانية تدعو إلى تحكيم العقل والتراجع عن قرار سحب جنسية الشيخ عيسى قاسم

استنكرت “حركة التوحيد الاسلامي” في لبنان إسقاط الجنسية البحرينية عن المرجع الشيخ عيسى أحمد قاسم، معتبرة أن “تجريد أحد المراجع الدينية الوازنة في هذا البلد العربي الشقيق من حقه في المواطنة، هو عمل غير مسبوق إذ يحرم مواطنا من حقوقه الطبيعية والإنسانية المكتسبة”.

وفي بيان لها، لفتت إلى أن “المواطنة حق وليس عطية حكومية أو هبة ملكية فالأرض أرض الله يسكنها عباد الله”.

ودعت الحركة “السلطات البحرينية إلى تحكيم العقل والتراجع عن قرارها سحب الجنسية من الشيخ قاسم”، كما دعت إلى “البحث عن السبل الآيلة إلى وقف الحراك السلمي المستمر من سنوات، عبر حوار صادق يفضي إلى تحقق شراكة وطنية ومساواة تنظر إلى المواطنين نظرة واحدة على اختلاف أطيافهم ومذاهبهم”.

الشيخ أحمد القطان يدين بشدة قرار سحب جنسية الشيخ عيسى قاسم

دان رئيس جمعية “قولنا والعمل” في لبنان، الشيخ أحمد القطان وبشدة القرار الجائر من النظام البحريني والمتمثل بسحب الجنسية من العالم الشيخ عيسى قاسم.

وتساءل القطان في تصريح له “هل من مصلحة هذا النظام أن يزيد ظلمه وعتوه ضد شعب أعزل وسلمي؟ وهل من مصلحة النظام زيادة الضغط على العلماء الذين يطالبون بما يطالب به الشعب البحريني من العيش بكرامة وتأمين أبسط حقوق العيش بكرامة؟”.

واعتبر القطان أن مثل هذه القرارات الجائرة تدل على تخبط النظام البحريني وعدم قدرته على معالجة الاهتراء الموجود وهذا حتماً سيؤدي لتهاوي هذا النظام، مطالبا رجال الدين عموماً وعلماء المسلمين والسنة خصوصاً بمواقف حق تشجب مثل هذه القرارات الظالمة وتظهر الخلاف على أنه سياسي صرف وليس له علاقة بأي مذهبية وطائفية كما يحاول النظام البحريني أن يصوره للعالم” على حد وصفه.

تجمع العلماء المسلمين في لبنان: سحب جنسية آية الله قاسم إجراء باطل

اعتبر تجمع العلماء المسلمين في لبنان في بيان له، أن “الإجراءات التعسفية التي اتخذتها الحكومة البحرينية بحق جمعيات ثقافية وعلماء وقادة رأي وحركات سياسية تمثل قسما كبيرا من الشعب البحريني، هي إجراءات ستؤدي حتما إلى فتنة داخلية لن يستفيد منها سوى أعداء الأمة”.

ورأى أن “سحب الجنسية من كبير علماء البحرين الشيخ عيسى قاسم هو إجراء باطل، والجنسية ليست ورقة تصدرها الحكومة بقدر ما هي انتماء إلى الأرض وعلاقة بالإنسان المقيم عليها دفاعا عن حقوقه وحفظا لمكتسباته”.

واستنكر التجمع “التعرض لفريضة إسلامية أساسية هي فريضة الخمس والزكاة”، معتبرا أن سعي حكومة البحرين للتدخل في هذا الشأن الفقهي عند المسلمين هو “تعسف بحق الفقراء من أهل البحرين وتعرض لحكم شرعي”.

وندد بقرار إغلاق جمعية الوفاق “والذي يعد من أغرب القرارات التعسفية التي تتخذ في أقل من أربع وعشرين ساعة”.

واعتبر أن “التعرض للجمعيات الثقافية التي هي أصلا جمعيات تعنى بتنشئة الشباب على القيم الأخلاقية السامية، كجمعية التوعية الإسلامية، هو جزء من حرب شاملة يخوضها النظام ضد مكون أساسي في المجتمع البحريني، ولن يؤدي ذلك سوى لمزيد من التصعيد الذي لن يكون في مصلحة البحرين”.

ودعا التجمع إلى “إحياء طاولة حوار بين السلطة والمعارضة ووضع خريطة طريق لحل سياسي يخرج البلد من مأزقه بعد رفع يد السعودية عنه وخروج قوات الاحتلال منه”.

لقاء علماء صور يستنكر سحب جنسية آية الله قاسم ويدعو إلى العودة عن هذا القرار الجائر

استنكر رئيس «لقاء علماء صور» الشيخ علي ياسين في بيان تلاه بعد اجتماع طارئ لعلماء صور “إقدام السلطات البحرينية على سحب الجنسية من العلامة الشيخ عيسى قاسم ومنعه من القيام بواجب قبض الحقوق الشرعية كإحدى الفرائض الإسلامية الأساسية”.

وأكد الشيخ ياسين أن “الشيخ عيسى قاسم من علماء الشيعة الكبار في العالم ومن دعاة التهدئة والحوار”، معتبرا أن ما حصل هو “اعتداء على الحريات والأمور الدينية وتعطيل لإحدى دعائم الإسلام، الزكاة”، مطالبا “بوقف التدخل في الأمور الدينية والحرية بمفهومها المدني والديني”، ودعا إلى “ضرورة العودة عن القرار الجائر بحق الشيخ عيسى قاسم”.

النهایة

الموضوعات:   العالم الإسلامي ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)