نائب رئيس لجنة السياحة لشفقنا: البعث وداعش دمروا الأثار لأنها شاهد على تخلفهم
المرجعية الدينية     العالم الإسلامي     مقالات     المسائل المنتخبة     مقابلات     جميع الأخبار     العتبات المقدسة      اتصل بنا      RSS
بحث

السيد خامنئي: الذين راهنوا على "داعش" وخططوا له سيحاولون زعزعة الأوضاع بالمنطقة

العبادي: أنتمي لـ "الدعوة" ولا أترك هذا الالتزام لكنني ملتزم بالعمل باستقلالية

مقتل واصابة 58 شخصا على الأقل بانفجار سيارة مفخخة في طوزخورماتو

المرجع النجفي: واجبنا الشرعي هو الوقوف والخدمة لأبناء شهداء وجرحى العراق

الجامعة المستنصرية تطلق فعاليات ملتقى الطف العلمي التاسع بالتعاون مع العتبات المقدسة

السيد السيستاني: ننادي دائما بأن يكون السلم والمحبة الأساس بين جميع مكونات المجتمع العراقي

بالصور: موسم الأحزان يغادر كربلاء المقدسة والعتبة الحسينية تشكر الحسينيين

الصدر يعلن دعمه للعبادي لولاية ثانية ویطالب باحتواء الحشد في الأجهزة الأمنية

ممثل المرجعية العليا يوجه بإرسال وفد لصلاح الدين للتفاوض بهدف إعادة النازحين إلى قرى آمرلي

مسؤولة أممية تزور مرقد الإمام علي وتلتقي بمراجع الدين في النجف الأشرف

استهداف النجف الأشرف.. لماذا؟

روحاني: الفضل في هزيمة داعش يعود إلى العراق وسوريا جيشا وشعبا

وساطة مصرية-فرنسية لإبقاء الحريري، وقطر تتهم السعودية بالتدخل في شؤون لبنان

سليماني: إحباط مؤامرة "داعش" تحققت بفضل القیادة الحکیمة للسيد السيستاني والسید خامنئي

في زيارة غير معلنة..الأسد یلتقي بوتين ویناقش معه مبادئ تنظيم العملية السياسية

ما هي أوجه الفرق بين أهل السنة والوهابية التكفيرية؟

کربلاء تطلق مؤتمرا علميا نسويا ومهرجانا سينمائيا دوليا وتواصل مساعدة النازحین

المقومات المرجعية للمواطنة الحقيقية رابعا.. الحوار

ما حكم المؤذن إذا نسي "أشهد أن لا إله إلا الله" سهوا؟

أربيل تندد بقرار المحكمة الاتحادية والعبادي يرحب، والکتل الكردستانية تناقش الحوار مع بغداد

ردود فعل عربية-إيرانية منددة ببيان وزراء الخارجية العرب ضد حزب الله وإیران

السيد نصرالله مخاطبا الوزراء العرب: إذا أردتم مساعدة لبنان فلا تتدخلوا فيه ولا ترسلوا الإرهابيين إليه

حمدان لـ"شفقنا": البيان العربي رد على الانتصارات التي تحققت في البوكمال والعراق

الجعفري یدعو منظمة التعاون للقيام بخطوات عملية لدعم العراق في مواجهة داعش

البرلمان يؤجل التصويت على مشروع قانون انتخابات المحافظات ويرفع جلسته إلى الاثنين

معصوم: "السيد السيستاني" يدعم تطوير العلاقات الثنائية بين العراق والسعودية

رد صاعق من طهران على بيان وزراء الخارجية العرب: السعودية تنفذ سياسات إسرائيل

السيد خامنئي: واثقون من بناء القرى المدمرة أفضل مما مضى بفضل الله وعزيمة الشباب

العتبة العباسية تنظم مهرجان "الرسول الأعظم" وتفتح أبوابها للتسجيل للخطابة النسوية

ما معنى قوله تعالى.. (وإنك لعلى خلق عظيم)؟

المحكمة الاتحادية تصدر حكما بعدم دستورية الاستفتاء، وبارزاني یعده صادرا من جانب واحد

معصوم يدعو المفوضية للحياد التام، والحكيم يؤكد أهمية الهدوء السياسي

بالصور: السید خامنئي يتفقد المناطق التي ضربها الزلزال في كرمنشاه

الملا: فصائل المقاومة تكتسب شرعيتها من فتوي السید السيستاني

أزمة الروهينجا..الصين تدعو لحل ثنائي، والبابا يزور ميانمار، وامریکا تطالب بفتح تحقيق

حديث عن موافقة أربيل على شروط بغداد، ومعصوم يكشف سبب تأخر الحوار

وسط تحفظ عراقي-لبناني..وزراء الخارجية العرب ينددون بـ "التدخلات الإيرانية"

المرجع السبحاني يدعو الحكومة الإيرانية إلى بناء علاقات مناسبة مع مصر والسعودية

العتبة الحسينية تطلق مشروع "ريحانه المصطفى" وتنهي برنامج النصر

القوات الأمنية تصد هجومين في تل صفوك وتتحرك باتجاه الجزيرة الكبرى

المرجع نوري الهمداني: تعاليم الإسلام تحتم علينا مكافحة الظالمين والدفاع عن المظلومين

صُنّاع "داعش" غاضبون على حزب الله لإعطابه "مُنتجهم"

السيد السيستاني یحدد الحکم الشرعي "للهدية"

موقع سعودي: محمد بن سلمان ينجو من محاولة إغتيال

الجيش السوري وحلفاؤه يحررون "البوكمال" بمشاركة اللواء قاسم سليماني

مكتب السيد السيستاني: يوم الاثنين أول أيام شهر ربيع الأول

بالصور: مكاتب مراجع الدين في مدينة قم تحيي ذكرى استشهاد ثامن الأئمة

الناصري: كل ما عندنا من أفراح وخيرات هي ببركة النبي الأكرم

انطلاق حملة لترميم المدارس في البصرة بالتعاون مع معتمد المرجعية العليا

بالصور: إحياء ذکری استشهاد الإمام الرضا في مكتب السید السیستاني في قم المقدسة

بالصور: الملايين تحيي ذكرى استشهاد الامام الرضا في مشهد المقدسة

البرلمان يؤجل التصويت على قانون هيئة الإعلام ويستعد لمناقشة قانون الانتخابات

دعوات متواصلة للحوار بين بغداد وأربيل، وأنباء عن استعداد الإقليم لإلغاء نتائج الاستفتاء

سوريا: استهداف منطقة السيدة زينب، والجيش یسيطر على معظم البوكمال

انعقاد مؤتمر الناشطين الثقافيين الرضويين، ومتولي العتبة یدعو للتعريف بمحاسن كلام أهل البیت

محمد.. رسول الإنسانية والخُلق العظيم

الجعفري یستقبل السفير الهندي ویتلقى دعوة رسمية لزيارة البحرين

السعودية تهنئ بتحرير راوة، وكندا تنهي استطلاعها الجوي بالعراق، والصين تجدد دعمها

العبادي: الانتخابات ستُجرى بموعدها الدستوري بخلاف ما يتحدث به عدد من السياسيين

"إسرائيل" تتزعم حملة إثارة الفتن الطائفية في سوريا

هل يجوز تأسیس معمل في أرض المسجد؟

الثورات السياسية في عصر الإمام علي بن موسى الرضا

السيد السيستاني أخذت منه ولم يأخذ مني

معصوم: تحرير راوة بمثابة اعلان النصر النهائي لشعبنا بكافة مكوناته على فلول داعش

إحیاء ذكرى وفاة الرسول الأکرم في كربلاء والبصرة، والعتبة العلوية تنفذ برنامج خدمیة وثقافیة

الحكيم يؤكد رفضه لتسييس الحشد وزجه في الصراعات ويحذر من محاولة اقحامه

المالكي یؤکد ضرورة بقاء الحشد، والجعفري يعلن استعداد العراق لدعم حقوق الإنسان

العبادي: نحن بحاجة إلى إتباع سيرة النبي الأكرم في نبذ الفرقة وإنهاء الخلافات والنزاعات

المرجع الفياض يعلن استئناف دروس البحث الخارج اعتبارا من الثلاثاء القادم

في ذكرى استشهاده الأليمة.. وصايا الإمام الحسن المجتبى

2016-05-23 12:16:23

نائب رئيس لجنة السياحة لشفقنا: البعث وداعش دمروا الأثار لأنها شاهد على تخلفهم

خاص شفقنا – يَنتظر الشعب العِراقي تَصويت اليونسكو على ضم أربعة مواقع أثرية إلى لائحة التُراث العالمي في منتصف تموز المقبل على أثر إنعقاد المؤتمر الخاص بلجنة اليونسكو في تركيا؛ وبهذا الصَدد كانَ لمراسل شفقنا وقفة معَ السيد سعد البدري نائب رئيس لجنة السياحة والأثار والتُراث في مجلس محافظة ذي قار..NB-163987-635982091692857618

وعن أصل الموضوع تحدث السيد البدري قائلاً: تدرج المواقع الأثرية سواء كانت طبيعية أو ثقافية ضمن لائحة التراث العالمي سواء كانت طبيعية ام ثقافية  طبقا لاتفاقية حماية التراث العالمي في عام ١٩٧٢، وهناك خطوات لابد أن تتبع لتحقيق هذا الغرض؛ فلا بدَّ ان تدرج المواقع في اللائحة التمهيدية ثم تليها خطوتان وهما إعداد الملف الخاص بالموقع وأعداد خطة إدارة له، يحتوي الملف على وصف كامل للموقع، أما إدارة الملف فتعني كيفية إدارة الدولة للموقع وصيانته والحفاظ عليه، ابتدأ العمل في هذا الملف منذ 2009 حيث بذلت جهود كبيرة من قبل وزارة السياحة واللجان المختصة في مجلس المحافظة وديوان المحافظة والدوائر المعنية، وقد عملنا طويلاً لاستيفاء جميع شروط لجنة التراث العالمي في اليونسكو فمثلا في اور رفعت الموجودات الحديثة كأعمدة الكهرباء والاسفلت وغيرها.

وفي سياق الرأي الأولي لليونسكو قال البدري لمراسل شفقنا: بعد كل الإجراءات والنشاطات أرسلت لجنة التراث مجموعة من الخبراء للوقوف على المواقع وكتابة تقرير عنها وفعلا كانت تقاريرهم إيجابية وأدرجت مواقعنا ضمن اللوائح التمهيدية التي سيتم التصويت عليها في تموز الجاري من قبل الدول الأعضاء وهم إحدى وعشرون دولة.

وبالإجابة عن سؤالنا عن المواقع المُنتظر ضمها لليونسكو: المواقع التي نحن بانتظار ضمها إلى لائحة التراث العالمي هي كل مِن ” أور، أريدو، الوركاء، إضافة للأهوار” وهي في أربعة محافظات عراقية هُن “ذي قار، البصرة، ميسان، المثنى”.

أما بخصوص الظلم الذي عانت منهُ المواقع الأثرية في العراق تذكرَ البدري بمرارة قائلاً: النظام الصدامي لم يترك حقلاً من حقول الحياة الا وتعمد تخريبها والتأثير سلبا عليها من ضمن ما امتدت يد الظلم عليه هي الآثار حيث غير الكثير من معالمها وأضاف إليها كتابات أفقدتها عمقها الحضاري و التأريخي ولكن بعد سقوط النظام البائد أعيدت الآثار إلى أصالتها وأزيلت مخلفات العبث الصدامي.

وعن الفوائد المُنتظرة من ضم تلكَ المواقع للائحة اليونسيف أكدَ البدري: السؤال الرابع: إضافة أي موقع ضمن لائحة التراث العالمي يعطيها مميزات عدة منها:الاعتراف الدولي بهذا الموقع مما يسلط الضوء عليه بشكل أكبر، ثم تنشيط الحركة السياحية التي تنعش الواقع الاقتصادي ليضاف موردا آخر من موارد الدخل للبلاد، وأيضا يعتبر الموقع محمي دولياً من الحروب وغيرها.

وفي مجال الإنجازات التي سبقت المطالبة بضم المواقع وتحديداً للجنة السياحة في مجلس محافظة ذي قار: اهم إنجاز للجنة السياحة والأثار والتراث هو؛ فتح المتحف الحضاري في ذي قار وارجاع 650 قطعه اثريه اصلية، وزيادة البعثات الاجنبيه التنقيبية في المحافظه بحيث اصبحت في الموسم الواحد خمسة بعثات بعد ان كانت ذي قار تفتقد بعثة!

وعن أهمية الأهوار تحديداً والظلم الذي تعرضت له وضَحَ البدري: الحديث عن الأهوار يتجاوز حدود الجغرافية الطبيعية في كونها ظاهرة مائية على الأرض بل أصبحت كلمة ذات كثافة دلالية تأخذنا إلى عمق التأريخ كونها إرثا إنسانيا ثم حوت في قلبها الكبير كل معاني الكرامة والحرية والإباء ورفض الظلم لذلك حاول الظالمون ان يقطعوا أوردتها وشرايينها لتموت تلك المعاني لكنهم واهمون فالماء يعشق الأهوار عادت الأهوار تتعافى وكلنا أمل أنها ستعود اجمل مما كانت.

وفي موضوع التدمير الإرهابي الذي لَحق بالأثار العراقية في نينوى مؤخراً أجابَ البدري مُتأثراً: الإرهابيون ومن يدعمهم لا يملكون ما يربطهم بالحضارة الإنسانية وهم يدركون أن التأريخ سيلفظهم من قاموسه لذلك حاولوا محوه؛ وكان الاعتداء على المعالم الحضارية مؤلم جدا لكن هذا الفعل ليس جديدا، فمن يقرأ التأريخ سيجد ان كثيرا من الطغاة حاولوا طمس الحقائق من خلال استهداف الآثار أو حتى المقامات الروحية.

وحولَ الدعم الشعبي للمشروع ورسالة العراقيين لليونسكو أختتم البدري حديثه قائلاً: في الحقيقة هناك اهتمام كبير من قبل منظمات المجتمع المدني والإعلاميين والتجمعات الشبابية وهناك حملات أطلقها مجموعة من الشباب في صفحات التواصل الاجتماعي وبلغات عدة؛ استطاعت أن تجعل الكثير من العالم يتفاعلوا مع القضية،  اتمنى ان تستمر هذه الحملات وتأخذ مساحات أوسع ليفهم العالم اننا أمة نفهم تاريخنا ونعتز به واتمنى أيضا أن يزداد الضغط الإعلامي بمختلف الوسائل لتحقيق الحلم الذي ننتظره منذ سنوات، أما رسالتنا لليونسكو كشعب محب للسلام نقول؛نتمنى من كل المجتمعين ان ينصفوا هذه الحضارة الإنسانية وان يعلموا ان هذه المعالم لها إرتباط بهم أيضا فهم امتداد لبدايات الوجود البشري المتواجد فيها، من هذه المواقع كانت بداية حياة اجدادهم الذين منحوهم الوجود النسلي.

النهایة

الموضوعات:   مقابلات ،
من وكالات الأنباء الأخرى (آراس‌اس ریدر)