نشر : February 5 ,2016 | Time : 10:38 | ID 24916 |

المرجع نوري الهمداني: استقرار المنطقة رهن بزوال “اسرائيل”

شفقنا العراق – أكد المرجع الديني آية الله الشيخ حسين نوري الهمداني ، ضرورة معرفة حقيقة الصهاينة ، وقال في حديث له : ان الصهاينة هم الاعداء الحاقدين على العالم الإسلامي ، وهم لم و لن يكفوا عن كراهيتهم المريرة ضد الاسلام ، مشددا على ان المنطقة لا و لن تنعم بالامن والسلام ما لم يتم استئصال هذه الغدة السرطانية.

hamedani-payambar-4

وأفادت وکالات ایرانیة ان المرجع الدینی نوری الهمدانی أشار إلى ان الثورة الإسلامیة تمتلک ممیزات وخصائص عدیدة و لابد من التحرک فی اطارها ، واضاف، ان هذه الثورة کانت هبة الهیة الى الشعب الإیرانی، لذا ینبغی خدمة الإسلام والثورة الإسلامیة فی أی مرکز ومسؤولیة کنا.

ولفت سماحته إلى ضرورة المحافظة على الحکومة الإسلامیة والاقتدار الإسلامی رغم وجود العدید من أعداء الثورة الإسلامیة و دسائسهم الخبیثة مسترسلا، ان المنافقین فی الداخل والأعداء فی الخارج، حاولوا على مدى التأریخ القضاء على الإسلام.

ومضى بالقول، ان هذه الثورة الاسلامیة اقیمت على ثلاث ارکان اسلامیة وهی الدین الاسلامی والشعب وولایة الفقیه ولهذا السبب یجب الاهتمام بها وتقویتها. وشدد سماحة آیة الله نوری الهمدانی على ان النظام الاسلامی تمکن من خلال احیاء الدین الاسلامی المحمدی الاصیل وایجاد نظام قائم على التعالیم القرآنیة، الوقوف أمام الإسلام الداعشی والتکفیری وإسلام حرکة بوکر حرام ، وفی کلمة واحدة امام “الإسلام الامریکی” .

کما أکد هذا المرجع الدینی ضرورة المشارکة المستمرة للشعب فی المجالات والانشطة المختلفة والتواجد الدائم فی الساحة وأردف موضحا، ان اقامة مراسم الصلاة الجمعة العبادیة – السیاسیة واحیاء ثقافة الجهاد والشهادة بالاضافة إلى المکاسب والانجازات العلمیة والعسکریة الفریدة، تعتبر من أهم وابرز معطیات الثورة الإسلامیة المبارکة.

وتطرق آیة الله نوری همدانی إلى الحادثة الأخیرة فی احتجاز المارینز الامیرکیین بعد دخولهم المیاه الاقلیمیة الإیرانیة مبینّا ان احتجاز هؤلاء یعکس توجه العالم إلى اقتدار الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

ودعا سماحته إلى الاهتمام بتعریف و بیان حقیقة الصهاینة للمجتمعات الاسلامیة منوها ، ان الصهاینة هم الاعداء الحاقدین للعالم الإسلامی ، و هؤلاء لن یکفوا عن کراهیتهم للاسلام ، ولن تنعم المنطقة بالامن والسلام ما لم یتم استئصال هذه الغدة السرطانیة «اسرائیل» .

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها