نشر : January 21 ,2016 | Time : 09:29 | ID 23296 |

المرجع نوري الهمداني یدعو المسؤولين الإيرانيين إلی الحذر من مخططات الأميركان

آیة الله نوری همدانی

شفقنا العراق-أشار المرجع الديني سماحة آية الله حسين نوري الهمداني مساء الاربعاء، الي انتهاكات الولايات المتحدة الأمريكية لتعهداتها، و توقع بأنها سوف تعمد بعد الاتفاق النووي، الى طرح تهمة انتهاك حقوق الانسان ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، ورأي أن تنفيذ هذا الاتفاق يتطلب التحلي بالمزيد من اليقظة والحذر من تعامل الأمريكان وعلي المسؤولين ان يعوا جيدا و لا يغفلوا انتهاكات هؤلاء لعهودهم.

و أفادت وکالات ایرانیة فی مدینة قم المقدسة بأن سماحته أکد ذلک مساء الاربعاء داعیا المسؤولین الی الحذر من مخططات الأمریکان مثلما أمر السید خامنئی حیث أن هؤلاء أثبتوا فی الأیام الأخیرة نقضهم للعهود .

وأشار هذا المرجع الدینی الی ما یطرحه الأمریکان من مواضیع کحقوق الانسان فی ایران الاسلامیة، وقال: “علی المسؤولین التحلی بالیقظة والحذر کیلا تضیع حقوق الشعب الایرانی”.

وشدد سماحته علی ضرورة الحفاظ علی الوحدة فی داخل ایران الاسلامیة أکثر من أی وقت مضی، مؤکدا أهمیة صیانة الوحدة و الانسجام الوطنی ودورها فی رفع مستوی البلاد.

ودعا آیة ‌الله نوری‌ الهمدانی جمیع أبناء الشعب الایرانی الی المشارکة الفاعلة فی الانتخابات المقبلة، مؤکدا ضرورة التزام الجمیع بالقانون فی کافة المراحل.

واعتبر آیة الله نوری الهمدانی النظرة الاستعلائیة هی احدی مظاهر المستکبرین اذ تعتبر أمریکا الیوم مصداقا للاستکبار، موضحا أن الغرور و الغطرسة واهانة الشعوب الاخری ونهب ثروات الدول وانتهاک حقوق الانسان تعتبر من أهم سمات الاستکبار العالمی.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها