نشر : November 6 ,2015 | Time : 20:45 | ID 13601 |

الجبوري يرحب بدعوة المرجعية ويؤكد أهمية حل اشكالات الاقليم ضمن الدستور

الجبوري يرحب بدعوة المرجعية لضرورة ان تتماشى الاصلاحات الحكومية مع الدستور

شفقنا العراق – اكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري خلال لقائه رئيس برلمان اقليم كردستان يوسف محمد على اهمية حل مشاكل الاقليم السياسية ضمن الدستور، مشيرا الى ان المناكفات السياسية ستنعكس سلبا على مجمل الأوضاع في الاقليم وبالتالي في العراق.story_img_563cb12c645c0

وقال مكتب رئيس البرلمان إن “الجبوري التقى الیوم في السليمانية رئيس برلمان اقليم كردستان يوسف محمد”، مبينا انه “جرى خلال اللقاء بحث التطورات السياسية في الاقليم والاشكالات الأخيرة التي طرأت على الساحة السياسية فيه”.

ونقل المكتب عن الجبوري، قوله إن “الأوضاع الحالية التي يشهدها الإقليم والتحديات الأمنية في إطار الحرب على داعش توجب على الجميع انتهاج سياسة الحوار والالتزام بالأطر القانونية والدستورية”.

واضاف الجبوري، أن “المناكفات السياسية ستنعكس سلبا على مجمل الأوضاع في الاقليم وبالتالي في العراق, وهو ما يجب الانتباه له والعمل على إيجاد الحلول العاجلة لمسبباته”، مؤكدا على “اهمية حل تلك الاشكالات ضمن اطار الدستور”.

الجبوري: استقرار كردستان ينعكس إيجابا على العلاقة بين بغداد وأربيل

وکذلک أكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الجمعة، أن استقرار الوضع السياسي في إقليم كردستان من شأنه أن ينعكس إيجابا على طبيعة العلاقة بين الإقليم والمركز، فيما لفت الى أهمية إيجاد رؤية مشتركة بين الأطراف السياسية في الإقليم تخدم المصلحة العليا وتلبي تطلعات الشعب الكردي والعراقيين عموما.

وقال مكتب الجبوري إن “الجبوري عقد، اليوم، اجتماعا في السليمانية مع المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني”، مبينا أن “الاجتماع شهد التداول في مجمل الأوضاع على الساحتين السياسية والأمنية، بالإضافة الى ملف النازحين وتطورات المشهد السياسي في الإقليم”.

وأكد الجبوري، بحسب البيان، على “أهمية إيجاد رؤية مشتركة بين الأطراف السياسية في الإقليم تخدم المصلحة العليا وتلبي تطلعات الشعب الكردي والعراقيين عموما”, لافتا الى أن “استقرار الوضع السياسي في كردستان من شأنه أن ينعكس إيجابا حتى على طبيعة العلاقة بين الإقليم والمركز”.

وأضاف الجبوري، أن “الاجتماع بحث الآليات المناسبة للتسريع بإعادة النازحين الى المناطق المحررة خصوصا ما يتعلق بناحية جلولاء حيث جرى الاتفاق على أن تسرع اللجان المشكلة بهذا الصدد في عملها لأجل إنجاز مهامها بالسرعة الممكنة”.

رئيس البرلمان يرحب بدعوة المرجعية بضرورة أن تتماشى الإصلاحات مع الدستور

وفی شأن آخر رحب رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الجمعة، بدعوة المرجعية الدينية بضرورة أن تتماشى الاصلاحات الحكومية مع الدستور والقانون، واعادة النظر بالامتيازات الخاصة التي كانت قد أقرت خلال الدورات البرلمانية السابقة.

وقال المتحدث الاعلامي باسم رئيس مجلس النواب عماد الخفاجي إن “دعوة المرجعية الدينية تعد دعما لورقة الاصلاحات البرلمانية وضرورة عدم تعارضها مع الدستور العراقي الذي كان السيد السيستاني من اول المصرين على كتابته والتصويت عليه عام ٢٠٠٥”.

واضاف الخفاجي ان “رئيس مجلس النواب يعتزم زيارة النجف لبحث استجابة المرجعيات الدينية لدعوته باصدار فتاوى تحث على فتح المساجد ودور العبادة للنازحين والمهجرين بهدف ايوائهم في هذه الاحوال الجوية السيئة التي يمر بها العراق والمنطقة، اضافة الى لقائه الزعماء والقيادات في وسط وجنوب العراق بهدف دعم جهود المصالحة الوطنية”.

وكانت المرجعية الدينية دعت، في وقت سابق من اليوم الجمعة، السلطة التشريعية الى عدم اتخاذ الدستور وسيلة للالتفاف والتسويف والمماطلة بتنفيذ الإصلاحات، مشددة على ضرورة أن تسير تلك الإصلاحات في مسارات لا تخرج بها عن الأطر الدستورية والقانونية.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها