نشر : October 26 ,2015 | Time : 17:45 | ID 11948 |

العبادي یبحث مع وزيرة الدفاع الالمانية الحرب ضد داعش ویعلن مراجعة سلم الرواتب

شفقنا العراق – بحث رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزيرة الدفاع الالمانية اورسولافون دير ليان، الاثنين، الحرب ضد تنظيم “داعش”، وأهمية دعم العراق في مجالي التدريب والتسليح.

NB-149991-635814637784258990

وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان إن “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي استقبل، اليوم، وزير الدفاع الالمانية اورسولافون دير ليان والوفد المرافق لها”.

وأضاف البيان، أن “الطرفين بحثا تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في المجال الامني والعسكري والاستخباري والحرب على عصابات داعش الارهابية والانتصارات المتحققة في قواطع العمليات واهمية دعم العراق في مجال التدريب والتسليح”.

يذكر أن وزيرة الدفاع الالمانية وصلت، صباح اليوم الاثنين، الى العراق والتقت برئيس الجمهورية فؤاد معصوم ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

مكتب العبادي: مراجعة سلم الرواتب

فیا أعلن مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي عن اجراء مراجعة لقرار سلم الرواتب الجديد.

وذكر بيان له ان “هنالك مراجعة تجري لسلم الرواتب الجديد وبالاخص مخصصات التدريسييين الجامعيين من قبل لجنة مختصة في مجلس الوزراء”.

وكان مصدر مطلع اليوم الاثنين بتريث الحكومة في تطبيق سلم الرواتب الجديد المثير للجدل.

يذكر ان مجلس الوزراء قرر في 13 من تشرين الاول الجاري، تعديل سلم الرواتب الملحق بقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم 22 لسنة 2008، وتوحيد المخصصات التي يتقاضاها موظفو الدولة كافة وتقليص الفوارق بينهم ويطبق في الاول من شهر تشرين الثاني المقبل.

وتسبب هذا القرار بخروج تظاهرات من مختلف شرائح الموظفين عادين اياه بـ”غير المُنصف” فيما أتهم رئيس الوزراء حيدر العبادي، بعض الجهات [التي لم يسمها] بـ”الكذب” ومحاولة عرقلة تنفيذ قرار الحكومة الاخير بخصوص سلم الرواتب الجديد.

وانتقد عضو في اللجنة المالية النيابية هيثم الجبوري، سلم الرواتب الجديد، مؤكدا انه “يمس رواتب حتى أدنى الدرجات الوظيفية” قائلا  ان “مخصصات الخدمة الجامعية وهي 100% تعادل الراتب الاسمي ستحذف في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي”.

ودعت المرجعية الدينية العليا الحكومة الى اعادة دراسة قراراها بسلم الرواتب بشكل شامل بما يحقق العدالة ويضمن حقوق الموظفين لاسيما في سلك التعليم من استاذة الجامعات والكليات.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها