نشر : February 13 ,2018 | Time : 14:15 | ID 106401 |

العتبة العلوية ترعى دورات قرآنية بالحیرة وتقیم دورة تكميلية للتربويين في بابل

شقنا العراق-انطلقت الدورة القرآنية التي يقيمها دار القرآن الكريم في الحيرة برعاية دار القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة والتي تشمل المرحلتين الابتدائية والمتوسطة.

وذكر مسؤول الدورة أحمد البصري للمركز الخبري للعتبة العلوية:” إِنّ الدورة القرآنية التي أقامها دار القرآن الكريم في الحيرة برعاية العتبة العلوية المقدسة شهدت اقبالاً واسعاً من قبل الطلبة حيث بلغ عدد الطلبة (60) طالباً من طلبة المرحلتين الابتدائية والمتوسطة”.

وأشار البصري، إلى أن ” الدورة تهدف إلى زيادة الوعي ونشر الثقافة القرآنية وتأصيلها في نفوس أبنائنا الطلبة، إذ تضمنت دروساً في أحكام تلاوة القرآن الكريم، ودروسا اخلاقية، وتطبيقات عملية كتعليم الصلاة وصلاة الجماعة وغيرها من الأعمال التي يحتاجها الطالب في العبادات اليومية”.

وتابع ” كما تم عرض قصص قرآنية كارتونية أمام الطلبة ليكون وصول المعلومة أسرع وبطريقة أقرب إلى افهام الطلبة، كما يتم تعليم الطلبة على إنجاز البحوث لتحفيز الجوانب الفكرية لديهم.”

وأكد البصري، إن ” ختام الدورات سيتضمن حفلاً تكريمياً ومنح شهادات تقديرية للطلبة المشاركين والطلبة المتميزين”.

کما بادر قسم الشؤون الدينية متمثلا بشعبة التعليم والتوجيه الديني في العتبة العلوية المقدسة إلى رعاية الدورة التكميلية الخاصة بالكوادر التدريسية للأساتذة التربويين في محافظة بابل، التي انطلقت مراسم افتتاحها في مضيف الإمام الحسن المجتبى عليه السلام، برعاية رئيس ديوان الوقف الشيعي السيد علاء الموسوي ورئيس قسم الشؤون الدينية الشيخ عبد السادة الجابري ومسؤول شعبة التعليم والتوجيه الديني السيد علي الشرع، وحضور نخبوي للكوادر التدريسية القادمة من محافظة بابل.

وقال مسؤول شعبة التعليم والتوجيه الديني السيد علي الشرع، في تصريح للمركز الخبري للعتبة العلوية المقدسة” برعاية وحضور من رئيس ديوان الوقف الشيعي سماحة السيد علاء الموسوي وبتوجيه ومباركة من إدارة العتبة المقدسة ورئاسة القسم انطلقت أعمال دورتنا التكميلية الخاصة بالكوادر التدريسية للأساتذة التربويين في محافظة بابل تزامنا مع العطلة الربيعية للعام الدراسي 2018″.

وأضاف الشرع ” افتتحت الدورة برعاية رئيس ديوان الوقف الشيعي السيد علاء الموسوي إذ ألقى كلمة بارك فيها الجهود المبذولة لرعاية الكوادر التربوية والأكاديمية في رحاب العتبات المقدسة”.

وأوضح الشرع إن “الدورة تقام لأيام عدّة وتتضمن محاضرات عقائدية توجيهية وأخرى تنموية تطويرية وثقافية يلقيها نخبة من علماء وفضلاء الحوزة العلمية المباركة ونخبة من الأكاديميين التخصصين في مختلف المجالات الثقافية والعلمية، فضلا عن الرعاية والضيافة الكاملة للنخب التربوية القادمة من محافظة بابل، كما تتضمن الدورة جولة للنخب التدريسية للقاء مراجع الدين العظام وزيارة المزارات الشريفة المنتشرة في رحاب مدينة النجف الأشرف والكوفة المقدسة”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها