نشر : February 12 ,2018 | Time : 10:02 | ID 106271 |

العتبة العلوية تقیم مخيم التواصل الثقافي الجامعي وتطلق برنامج الدورات القرآنية الربيعية

شفقنا العراق-بادر وفد رسمي من لجنة برامج الجامعات التابعة الى شعبة التبليغ الديني بقسم الشؤون الدينية في العتبة العلوية المقدسة الى المتابعة الميدانية لـمخيّم التواصل الثقافي الثالث الذي أقيمت فعالياته برعاية العتبة العلوية المقدسة في مدينة الإمام الحسن المجتبى عليه السلام للزائرين التابعة للعتبة المقدسة .

وقال عضو لجنة برامج الجامعات في العتبة العلوية المقدسة سماحة السيد يوسف الموسوي إنّ “مثل هذه الوفود التي تشارك بالبرامج الثقافية والفكرية والتوعوية للشباب تبعث في قلوبنا الأمل في أَن العنصر الشبابي قادر على تحمل مسؤولياته تجاه المجتمع ويبعث الاطمئنان على مستقبل واعد وجيل مثقف يقود الحياة نحو الأفضل”.

واضاف الموسوي، “يهدف هذا البرنامج الى معالجة أَمهات المسائل الثقافية والفكرية بمشاركة ثلة من علماء الحوزة العلمية في النجف الأشرف وثلة من أساتذة الجامعات وبمشاركة الطلبة الجامعيين من مختلف الجامعات العراقية، ويتضمن البرنامج المحاضرات الثقافية التي تُلقى في مدرسة دار العلم والجلسات النقاشية والمسابقات العلمية والتبرك بزيارة مولى الموحدين أَمير المؤمنين عليه السلام وأداء أعمال ليلة الجمعة المباركة”.

يذكر أن إدارة العتبة العلوية بادرت الى رعاية فعاليات المخيم في مدينة الإمام الحسن المجتبى عليه السلام للزائرين خمسة أيام متتالية قدمت خلالها إدارة المدينة خدماتها اللوجستية للمخيّم من وسائل النقل والوجبات الغذائية وما يحتاجه المخيم لإنجاح هذا المشروع الثقافي الفكري.

کما أطلقت دار القرآن الكريم التابعة لقسم الشؤون الدينية في العتبة العلوية المقدسة برنامج (الدورات القرآنية الربيعية) لتعليم الطلبة دروس مختلفة في تعليم القراءة الصحيحة وحفظ القرآن الكريم.

وقال مسؤول وحدة التعليم القرآني السيد ستار حبل المتين ” إغتناماً لحلول العطلة الربيعية أطلقت دار القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة برنامجها المتمثل بالدورات الربيعية التثقيفية التي يحتضنها الصحن العلوي المطهر بمشاركة واسعة من الفتية والبراعم والأطفال في مختلف المراحل الدراسية”.

وأضاف” تستمر الدورات على مدى اسبوعين طيلة فترة العطلة الربيعية يديرها كوادر دار القران الكريم تتضمن محاضرات في أحكام تلاوة القرآن الكريم وكذلك دروس في حفظ القران الكريم، فضلاً عن دروس عقائدية وفقهية وأخلاقية للطلبة” ، مبيناً ان ” الأعمار المشمولة في الدورات من 9 سنوات فما فوق وتم إعداد مناهج تتلائم وتتناسب مع طبيعة الطلبة “.

يذكر أن هذه الدورة تأتي ضمن البرنامج القرآني المُعَد من قبل دار القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة باحتضان الفتية والأولاد خلال أيام العطل للمساهمة في إعداد جيل قرآني واعد .

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها